أردوغان يفطر مع صغار الكسبة والحرفيين 20.6.2017


أردوغان وصغار الكسبة والحرفيين يستمعون للقرآن 
حتى حان موعد أذان المغرب، فأذن المؤذن 20.6.2017 

وأقام الرئيس رجب طيب أردوغان مأدبة إفطار رمضاني، على شرف صغار الكسبة والحرفيين، في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة




أردوغان يفطر مع صغار الكسبة والحرفيين




قارعي الطبول من مدينة كيرشهير يستقبلون أردوغان بطريقتهم الخاصة قبل الإفطار الرمضاني 20.6.2017 

أردوغان يفند إدعاءات زعيم المعارضة "كليجدار أوغلو" بعد أن أٌسمع صوته للجماهير عبر مكبرات الصوت


أردوغان يفند إدعاءات زعيم المعارضة "كليجدار أوغلو" 
بعد أن أٌسمع صوته للجماهير عبر مكبرات الصوت 

أردوغان : فالنستمع إلى ما قاله زعيم المعارضة 

كمال قليجدار أوغلو : "تصوروا لو أننا صوتنا ب "نعم" في الإستفتاء، إذا تم تعديل الدستور بهذا الشكل فإن رئيس الجمهورية يمكن أن يكون من حزب، ورئيس الحكومة من حزب آخر، وبالتالي سيظهر أمامنا خصومات وصراعات حقيقية بين طرفين مختلفين، أما إذا كان رئيس الجمهورية محايدا فإن كل الأحزاب ستحترم حياديته، ولكن إذا كان رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة ينتميان لحزبين مختلفين فهنا ستظهر خصومات ومعارك حقيقية، لماذا لا يقولون ذلك للشعب، لماذا لا يصارحون الشعب بهذا "   

أردوغان : هذا ما قاله رئيس حزب المعارضة الأكبر في تركيا، يقول "لماذا لا يصارحون الشعب بذلك" أنا أسمعتهم صوتك يا كليجدار أوغلو وسأجيبك الآن على سؤالك، أنت لا تعلم فحوى المواد الدستورية أل 18 المعدلة، نحن عدلنا تلك المواد من أجل تفادي أي معركة محتملة بين رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة، لأننا ألغينا منصب رئاسة الوزراء، إن ازدواجية الرئاسة في النظام الجديد غير موجودة، سيكون لدينا رئيس جمهورية فقط هو الذي سيترأس الحكومة، هذه هي المسألة بكل بساطة ...

مقتطف من كلمة أردوغان 2.4.2017 في حفل افتتاح عدد من المشاريع التنموية والحيوية بالعاصمة أنقرة

أردوغان للشباب: إسألوا أمهاتكم وجداتكم، سيقلن لكم إن ذلك الرجل لا يستطيع رعي 5 نعجات في المرعى


أردوغان : أنا أقول للشباب بشكل خاص أن ينظروا إلى الفترة التي كان فيها كليجدار أوغلو يدير مؤسسة الضمان الإجتماعي، كانت المستشفيات في وضع مزر، إسألوا أمهاتكم وجداتكم، سيقلن لكم إن ذلك الرجل لا يستطيع رعي 5 نعجات في المرعى،  نحن نريد أن نسير بتركيا بشكل أسرع، إن أنقرة منذ 1950 شهدت 48 حكومة، كانوا يشكلونها عن طريق الإئتلاف و كانت تجري مساومات شديدة، العاصمة أنقرة تعرف تلك الفنادق التي كانت تعقد فيها تلك الإجتماعات الموازية حيث يتم بيع الوزراء والمقاعد البرلمانية وشراءها تحت الطاولة، ونحن منذ إستلمنا سدة الحكم خلصنا تركيا من هذه المذلة، لأن الحكومات لا يتم تشكيلها في الإجتماعات السرية إنما يتم تشكيلها في صناديق الإقتراع

مقتطف من كلمة أردوغان 2.4.2017 في حفل افتتاح عدد من المشاريع التنموية والحيوية بالعاصمة أنقرة

              

هذا هو الفيلم القصير الذي أدمع أردوغان في مأدبة إفطار وذكّره برسالة تسلمها من أم وابنتها قبل 22 عاما


هذا هو الفيلم القصير الذي أدمع أردوغان في مأدبة إفطار
 وذكّره برسالة تسلمها من أم وابنتها  قبل 22 عاما

جاء ذلك  في مأدبة إفطار رمضاني تحت عنوان "إفطار الوفاء" تم تنظيمه في مركز "ألتون داغ" الثقافي من قبل فرع النساء والشباب لحزب العدالة والتنمية 19.6.2017

الفيلم يبرز كيف كانت إسطنبول عام 1994، وكيف أن الأم أعطت لطفلتها إسوارتين من الذهب لتسلمهما لـ أردوغان بعد فوزه برئاسة بلدية إسطنبول، ليفتح أردوغان رسالة الأم ويجد فيها إسوارتين من الذهب وعبارة "لا تنسانا" والطفلة بدورها خلعت الإسوارة البلاستيكية من يدها لتمنحها لرئيس بلدية إسطنبول الجديد رجب طيب أردوغان 

وقد سبق لـ أردوغان أن حكي بنفسه تلك الذكرى قائلا : بعد عشرين عاما لم انسى ملامح وجه تلك الطفلة ذات 7 أو 8 أعوام، لم أنسى نظرات عيونها، وحتى أيام السجن كنت أتذكر تلك الطفلة والرسالة التي سلمتني إياها والأساور الموجودة بداخلها، وحتى عندما بدأت خطواتي الأولى لتأسيس حزب العدالة والتنمية ووصولي إلى البرلمان دائما أتذكر تلك العيون البريئة، وإلى اليوم لم أنسى تلك الذكرى دائما ملامح وجه تلك الطفلة البريئة حاضرة في ذهني، وطوال حياتي لن أنسى عيون تلك الطفلة ورسالة والدتها التي قالت فيها " لا تنسانا" وأنا لم أنسى ولن أنسى أبدا تلك الأمانة

أردوغان : لهذا السبب يرفضون عضوية تركيا في الإتحاد الأوروبي، رسولنا يقول المرء مع من أحب


أردوغان : كنت أقول بعض الأشياء بخصوص الإتحاد الأوروبي، وقد ظهر الآن أنني على حق، أنظروا  لقد ذهب جميع زعماء الاتحاد الأوروبي إلى الفاتيكان للاستماع إلى البابا، هل أدركتم لماذا يرفضون عضوية تركيا منذ 54 عامًا؟ أقولها بكل وضوح وصراحة، إنه تحالف صليبي، لأننا منذ 14 عاما ونحن نتفاوض معهم وكانوا دائما يكذبون علينا ويضعون الكذبة فوق الكذبة ويستمرون برفض انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي، ومازالو يكذبون ويكذبون، إخوتي الأعزاء نحن نؤمن بالديمقراطية ونحترم الإرادة الشعبية أيما احترام، إننا نحترم من صوت ب "نعم" ومن صوت ب "لا" ولكن نحن حذرنا من التصويت ب "لا" لأن الإرهابيين وقسم كبير من زعماء الاتحاد الأوروبي هم من يدعون للتصويت ب "لا" في الإستفتاء، أوروبا سمحت بتنظيم تظاهرات مناهضة للتعديلات الدستورية لأنهم يريدون إعادة تركيا إلى العهود البائدة، أيها الإخوة إذا كان كل هؤلاء دعوا للتصويت ب "لا" في الإستفتاء فنحن نقول للشعب إن رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم يقول "المرء مع من أحب" فهل يوجد مقياس أفضل من مقياس النبي، والمثل الشعبي يقول " قل لي من تصاحب أقول لك من أنت"

مقتطف من كلمة أردوغان 2.4.2017 في حفل افتتاح عدد من المشاريع التنموية والحيوية بالعاصمة أنقرة  

أردوغان للذين رفعوا صورته في سويسرا: هل سيموت أردوغان بفعلكم هذا! إن أجلي محدد عند الله ولن تغيروه



أردوغان : في الغرب سلموا مباني برلماناتهم لتنظيم بي كاكا الإرهابي حتى ينظم تظاهراته هناك، في سويسرا رفعوا صورتي ووجهوا نحوها السلاح، كتبوا عليها عبارة " أقتلوا أردوغان" فهل سيموت أردوغان بفعلكم وقولكم هذا! نحن عندما بدأنا مسيرتنا السياسية حملنا أكفاننا على أكتافنا وبدأنا المسيرة، إن الموت قدر وله موعد محدد عند الله وانتم لن تغيروا ذلك الموعد، وإن الحزب الإشتراكي هناك عندما يضع يده في يد الإرهابيين ( في إشارة إلى تنظيم بيكاكا الإرهابي) وتقوم الشرطة بحمايتهم هناك، هل تظنون أنكم بهذا الشكل ستنالون من تركيا ومن الشعب التركي، إن تنظيم بي كاكا الخائن لا يمثل إخوتنا الأكراد، ومهما كان الثمن فإننا سنقضي على الإرهاب بإذن الله تعالى
 

مقتطف من كلمة أردوغان 2.4.2017 في حفل افتتاح عدد من المشاريع التنموية والحيوية بالعاصمة أنقرة

يذكر أن  أنصار منظمة "بي كا كا" الإرهابية، رفعوا أمام البرلمان الفدرالي السويسري في العاصمة بيرن، لافتة تحرّض على قتل الرئيس  رجب طيب أردوغان. وحمل المشاركون في التجمع، صورة للرئيس أردوغان، ويظهر في الصورة مسدس موجه إلى رأسه، ومكتوب عليها "اقتلوا أردوغان" باللغة الإنجليزية. وشارك في التجمع الذي نظمه أنصار المنظمة الإرهابية، حوالي 250 شخصا، بدعم من حزب الخضر السويسري. ورغم اللافتة التي تحرض على القتل، لم تحرّك الشرطة السويسرية ساكنا، حيال الأمر.

ورغم أن منظمة بي كا كا غير مصنفة كمنظمة إرهابية في سويسرا، إلا أن تقرير "أمن سويسرا 2015"، وصف المنظمة بـ "الجماعة الإرهابية المتطرفة".          

أردوغان: الإيمان جوهر إلهي كبير والقلوب الصدئة لا يمكنها أن تفهم ومن ضيع عزته تحكمه المدلة


أردوغان : إخوتي الأعزاء لقد أحبطتم الإنقلاب وأنقذتم البلد وتعرفون أن من يضيع عزته تحكمه المذلة، أنتم أنقذتم عزة الشعب والبلد، فالشعب التركي حافظ على عزته وضحى بروحه من أجل بلده، أحييكم بكل احترام ماهذا الإيمان، الإيمان أمر عظيم، الإيمان جوهر إلهي كبير، إن القلوب الصدئة التي ليس بها إيمان لا يمكنها فهم الإيمان، وأنتم أيها الإخوة لقنتم أولئك الإنقلابيين درسا قاسيا في الإيمان، إنني أترحم على الشهداء وأدعو بالصبر والسلوان لأهاليهم وادعو بالشفاء العاجل للجرحى والمصابين، كثير من الضيوف يأتون إلى تركيا من كل مكان ليروا كيف استطعتم أن تحافظوا على العزة، وقد جن جنونهم من ذلك، لقد رأوا تلك الاماكن التي إستهدفها الإنقلابيون وانهدشوا من شجاعتكم وإقدامكم وتضحيتكم من أجل إحباط خطط الإنقلابيين، إن تلك الضربة القاضية التي وجهتموها للإنقلابيين قد دوختهم

مقتطف من كلمة أردوغان 2.4.2017 في حفل افتتاح عدد من المشاريع التنموية والحيوية بالعاصمة أنقرة
               

أردوغان: (ومكروا ومكر الله والله خير الماكرين) مكر الله لا يفوقه مكر والإنقلابيون لا يعرفون ذلك


أردوغان: (ومكروا ومكر الله والله خير الماكرين) 
مكر الله لا يفوقه مكر والإنقلابيون لا يعرفون ذلك 

أردوغان : أنا فخور بهذا الشعب الذي وقف امام الدبابات لية الخامس عشر من تموز، عندما كانت الدبابات تسير فوق أجساد المواطنين قي تلك اللحظة تذكرت قولة الشاعر " إجعل من جسدك متاريس أمام الأعداء أيها الرفيق لأنك لا تعلم أن النصر ربما غدا أو قبل غد بقليل" أنتم جعلتم من أجسادكم متاريس أمام الدبابات، جعلتم أجسادكم دروعا أمام الطائرات وظن الإنقلابيون أنهم سينتصرون بتلك الأسلحة المتطورة فلم يفلحوا لان الله تعالى يقول (وَمَكَرُواْ وَمَكَرَ اللَّهُ وَاللَّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ ) سورة آل عمران الآية رقم 54 

إنهم مكروا ولكن مكر الله لا يفوقه مكر،  والإنقلابيون لا يعرفون ذلك وأخذوا درسا قاسيا من طرف الشعب، انا أشكركم يا أهالي أنقرة 

مقتطف من كلمة أردوغان 2.4.2017 في حفل افتتاح عدد من المشاريع التنموية والحيوية بالعاصمة أنقرة
  

أردوغان: ليس لي صلاحية العفوعن الإنقلابيين ولا يهمني ما يقوله جورج أوهانز إنما يعنيني ما يقوله الله


أردوغان : إخوتي الأعزاء أنتم تعرفون قراري في تفعيل حكم الإعدام، ربما يتردد البعض في ذلك ولكنني لست مترددا، سيُطرح هذا الموضوع على البرلمان، والسيد كمال كليجدار أوغلو ( زعيم حزب الشعب الجمهوري المعارض) قال إنه ينظر بإيجابية إلى هذا القانون، وكذلك السيد دولت بهتشلي ( زعيم حزب الخركة القومية المعارض) على نفس القناعة وإلى جانبهم السيد بن علي يلدريم (رئيس الوزراء التركي) وبعد أن يصادق البرلمان على هذا القرار ويحيلونه إلي فسأكون جاهزا للمصادقة عليه، لأن الإنقلابيين قتلوا 249 من إخوتنا، وأنا ليس لي صلاحية العفوعن الإنقلابيين القتلة، ولا يهمني ما يقوله هانز أوجورج أوهيلجا، هؤلاء لا يعنون لنا شيئا، ما يهمني هو ما يقوله حسن وأحمد ومحمد وعائشة وفاطمة، يعنيني ما يقوله الله تعالى، ذلك هو الذي يعنيني    

مقتطف من كلمة أردوغان 2.4.2017 في حفل افتتاح عدد من المشاريع التنموية والحيوية بالعاصمة أنقرة

أردوغان : دعم تركيا لـ قطر ليس بديلًا لعلاقاتها مع الدول الأخرى ومفاتيح الحل بيد السعودية 17.6.2017


أردوغان : دعم تركيا لـ قطر ليس بديلًا لعلاقاتها مع الدول الأخرى 
ومفاتيح الحل بيد السعودية 17.6.2017 

في كلمة ألقاها السيد الرئيس أردوغان، خلال مشاركته في اجتماع الجمعية العامة لجمعية المصدرين الأتراك (تيم) في إسطنبول، شدد السيد الرئيس أردوغان، على أن مفاتيح حلّ الأزمة الخليجية بيد المملكة العربية السعودية، واستطرد قائلًا: "لقد التقى الأمس وزير خارجيتنا بعاهل المملكة العربية السعودية الذي يعد كبير دول الخليج، وأرسلنا تحياتنا له. لدي ثقة تامة بأن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز قادر على إنهاء الأزمة بين دول الخليج وقطر في أقصر وقت. نأمل أن يتم تسوية هذه الخلاف قبل حلول عيد الفطر المبارك. وذلك لأن مشاعر السخط والاستياء هذه داخل العالم الإسلامي لا تليق بنا. نحن قادرون على حل الأزمة بالحوار والمفاوضات"

وأشار السيد الرئيس أردوغان، إلى أن تركيا سعت منذ البداية لاتخاذ موقف منصف فيما يتعلق بالأزمة الخليجية، وما زالت تنظر إلى الاتهامات الموجّهة ضد قطر ولقرار المقاطعة المتخذ وفق ذلك على أنه غير صائب، موضحًا أن تركيا تتواصل مع كافة الجهات المعنية بالموضوع بشكل مباشر أو غير مباشر من أجل حل الأزمة القائمة، وأنها مستمر في التباحث بهذا الصدد.

وتابع "نأمل أن يتم تسوية هذه الخلاف قبل حلول عيد الفطر المبارك. إن اعتراضنا ومعارضتنا للظلم الواقع على أصدقائنا القطريين شيء وصداقتنا لآخرين في المنطقة شيء آخر، وهذه الأمور ليست قطعًا قضايا بديلة أو مناقضة لبعضها. لذا فإن دعمنا لقطر ليس بديلًا لعلاقاتنا مع الدول الأخرى، تركيا لديها علاقات متعدّدة الوجوه وقويّة مع جميع الدول في منطقة الخليج وعلى رأسها المملكة العربية السعودية، ونحن عازمون على مواصلة تطوير علاقاتنا وتعزيزها في كافة المجالات. لذا ليطمئنّ المواطنون السعوديّون ومواطنو الدول الخليجيّة الأخرون الذين لديهم استثمارات في تركيا".

وجدد السيد الرئيس أردوغان موقف تركيا من الأزمة، وأردف قائلًا: "منذ بداية الأزمة ونحن نوضح بأنّ قطر تواجه موجة اتهامات باطلة والحصار الذي تتعرض له على أساسها غير صحيح، وأعربنا للاشقاء في الخليج أنّ تركيا ترغب دائمًا برؤية روابط أخوةٍ أكثر صلابة ومتينة في المنطقة".

وفيمل يتعلق بالادعاءات التي تقول أن تركيا ستتصرف بشكل مختلف مع مواطني دول الخليج عقب أزمة قطر، شدد السيد الرئيس أردوغان، أن هذه الادعاءات كذب وافتراء وحملة تضليل ضد تركيا، مضيفًا "تركيا ستبقى البيت الثاني لجميع إخواننا في الخليج".

جولة مكوكية قام بها جاويش أوغلو إلى قطر والكويت والسعودية لرأب الصدع الخليجي، و أردوغان يؤكد على أهمية دور الملك سلمان


جولة مكوكية قام بها جاويش أوغلو إلى قطر والكويت والسعودية لرأب الصدع الخليجي، و أردوغان يؤكد على أهمية دور الملك سلمان 

جولة مكوكية قام بها وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، على مدار الأيام الـ 3 الماضية شملت على التوالي قطر والكويت والسعودية، في إطار جهود تركية حثيثة لحل الأزمة الخليجية، التي وصفها العديد من المسؤولين الغربيين بأنها أزمة "معقدة".

ورغم التحديات التي واجهت الأزمة من جوانب متعددة، جاءت جولة جاويش أوغلو في إطار سعي جاد لرأب الصدع في البيت الخليجي.

ومرارا وعلى مدار محطات جولته الثلاث، أكد وزير الخارجية التركي أن تدخل بلاده لا يعني الانحياز لأي طرف.

آخر محطة في تلك الجولة جرت مساء الجمعة بلقاء جمع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز وجاويش أوغلو في مكة لبحث الأزمة الخليجية.

وفي أعقاب اللقاء، قال وزير الخارجية التركي في تصريحات صحفية، إنه تناول مع الملك سلمان الأزمة القطرية الخليجية، مؤكدا أهمية دور العاهل السعودي وزعامته في حل هذه الأزمة. 

وفي الكويت، أكّد وزير الخارجية التركي عدم انحياز بلاده لأي طرف في الأزمة الخليجية الحاصلة بين قطر وعدد من الدول العربية الأخرى. وأوضح جاويش أوغلو في تصريح للصحفيين خلال زيارته إلى الكويت، أنّ وقوف تركيا إلى جانب طرف ضدّ آخر لا يخدم مصالحها، وأنّ أنقرة اطلعت على وجهات نظر كافة الأطراف، وتسعى إلى الحل وفقاً لذلك

وخلال زيارته للدوحة (أول محطات جولته الهادفة لرأب الصدع في البيت الخليجي)، أجرى وزير الخارجية التركي مباحثات مع أميرها الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ونظيره القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني. و أكد جاويش أوغلو ضرورة تجاوز الأزمة الخليجية عبر الحوار والسلام، مشيرا إلى أن تركيا تساهم في إيجاد حل للأزمة. وبين أن "وقوف تركيا مع قطر ليس معناه أننا ضد أحد أو أننا اخترنا أحد الأطراف". 

فيما قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إنه "واثق من أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز قادر على إنهاء الأزمة بين دول الخليج وقطر في أقصر وقت".
ومنذ 5 يونيو / حزيران الجاري، قطعت 7 دول عربية علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، وهي السعودية والإمارات والبحرين ومصر واليمن وموريتانيا وجزر القمر، واتهمتها بـ "دعم الإرهاب"، فيما نفت الدوحة تلك الاتهامات. 

وشدّدت الدوحة على أنها تواجه حملة "افتراءات" و"أكاذيب" تهدف إلى فرض "الوصاية" على قرارها الوطني

أردوغان يتفقد أعمال ترميم ثانوية إسطنبول للأئمة والخطباء التي تخرج منها 16.6.2017


أردوغان يتفقد أعمال ترميم ثانوية إسطنبول للأئمة والخطباء التي تخرج منها 16.6.2017 

زار رئيس الجمهورية السيد رجب طيب أردوغان، ثانوية الأئمة والخطباء التي تخرج منها والتي يتم حاليًا ترميمها بغية افتتاحها تحت اسم ثانوية رجب طيب أردوغان للأئمة والخطباء.

حيث تفقد السيد الرئيس أردوغان، أعمال ترميم الثانوية بما يناسب هندستها المعمارية القديمة مايقارب 45 دقيقة.

وتلقى في الثانوية التي كانت تحمل اسم ثانوية إسطنبول للأئمة والخطباء لمدة 66 عامًا شخصيات رائدة في الساحة السياسية التركية من بينهم، رئيس الجمهورية السيد رجب طيب أردوغان، ووزير العمل والضمان الاجتماعي محمد موزين أوغلو، ورئيس مجلس الشعب الأسبق محمد علي شاهين، والمسؤول عن تنسيق الاقتصاد نائب رئيس الوزراء الأسبق ناظم أركان، ورئيس بلدية إسطنبول الكبرى قادر طوباش.

وعقب الزيارة توجه السيد الرئيس أردوغان، إلى قصر "بيلار بي"

أردوغان: بلدنا يستحق كل شيء جميل، شهدنا عشرات المحاولات الإنقلابية، تتذكرون أحداث عام 2013


أردوغان : إذا انتبهنا فإن بلدنا يستحق كل شيء جميل وإيجابي، وشرط ذلك هو الإستقرار والثقة والأمان، نحن شهدنا منذ ستينات القرن الماضي عشرات المحاولات الإنقلابية التي تهدد الإستقرار والأمن في هذا البلد، نحن اليوم نترحم على أوزال و دميرال وتوركاش و يازجي أوغلو وأربكان، بعد تجارب هؤلاء الساسة المحترمين نراهم كلهم يتفقون على ضرورة النظام الرئاسي في تركيا، ولكنهم لم يستطيعوا تحقيق ذلك في وقتهم، ونحن منذ أتينا إلى السلطة كانت هذه النقطة تشكل عقدة بداخلنا، عندما كنت رئيس بلدية إسطنبول كنت دائما أتحدث عن ضرورة النظام الرئاسي ولكننا لم نستطع أن نقطع المسافة اللازمة لأن كثيرا من العراقيل تظهر أمامنا ولم نجد فرصة إلا عام 2007 عندما شهدنا أزمة في التصويت على الرئاسة، عندها أحلنا الأمر إلى الشعب فتم انتخاب الرئيس بشكل مباشر من الشعب، ذلك يعني ان النظام الرئاسي هو الأفضل بالنسبة لتركيا، ولكن في عام 2013  تعرضنا لمحاولات شرسة جدا، لم أجد في ذلك الوقت فرصة للحديث عن النظام الرئاسي، تتذكرون تظاهرات ميدان تقسيم وتتذكرون محاولات الإنقلاب الأمنية والقضائية وتتذكرون الإنتخابات المتتالية التي شهدناها و تتذكرون قبل عامين انتخابات 7 حزيران وتتذكرون كيف أنني تجولت في تركيا مدينة بمدينة من أجل التعريف بالنظام الرئاسي الذي نحتاج إليه، وكان الجواب ان البعض أراد أن ينال من الإرادة الشعبية وتحدى الشعب وحاول الإنقلاب في لية 15 تموز  

مقتطف من كلمة أردوغان 2.4.2017 في حفل افتتاح عدد من المشاريع التنموية والحيوية بالعاصمة أنقرة