أردوغان و داود أوغلو يعزيان أسر الضحايا الذين لقوا حتفهم، في حادث سقوط المصعد الكهربائي، الذي وقع يوم السبت الماضي، وراح ضحيته 10 عمال


أجرى الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، اتصالا هاتفيا، مساء اليوم الاثنين، بأسر الضحايا الذين لقوا حتفهم، في حادث سقوط المصعد الكهربائي، الذي وقع يوم السبت الماضي، وراح ضحيته 10 عمال.

وأفادت المعلومات الواردة من رئاسة الجمهورية التركية، أن الرئيس "أردوغان" حرص على تقديم التعازي لأسر الضحايا، في اتصالات هاتفية أجراها مع كافة أسر الضحايا وذويهم، وأعرب لهم عن عميق حزنه لمصابهم الأليم.

وأعرب "أردوغان" عن تمنيه الرحمة والمغفرة للضحايا، والصبر والسلوان لذويهم، مؤكدا حرص الدولة على تذليل كافة العقبات المتعلقة بالإجراءات القانونية الخاصة بكشف ملابسات الحادث.

وكان رئيس الوزراء التركي "أحمد داود أوغلو" قد أجرى اتصالا مماثلا، بأسر الضحايا، قدم من خلاله تعازيه، وعبر عن حزنه الشديد لسقوط ضحايا في الحادث.

وعقد مجلس الوزراء التركي، اجتماعا مساء اليوم، اتخذ فيه قرارا بتكليف هيئة التفتيش في رئاسة الوزراء بالتحقيق في ملابسات الحادث الذي تجري فيه العديد من الهئيات عدة تحقيقات في آن واحد.

وكان سقوط مصعد إنشاءات من الطابق الـ32 ببناء قيد الإنشاء، في منطقة "مجِيدية كوي" بحي "شيشلي" في اسطنبول، لأسباب مجهولة، أدى إلى مقتل العدد المذكور من العمال.

الأناضول