أردوغان يصل الدوحة في أول زيارة لدولة عربية منذ تسلمه رئاسة تركيا


وصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إلى العاصمة القطرية الدوحة، مساء اليوم، وذلك في زيارة رسمية لقطر تستغرق يومين.

وقالت وكالة الأنباء القطرية أنه كان في استقبال أردوغان والوفد المرافق له لدى وصوله مطار حمد الدولي، الشيخ أحمد بن جاسم بن محمد آل ثاني وزير الاقتصاد والتجارة، وسالم مبارك آل شافي سفير دولة قطر لدى جمهورية تركيا، وأحمد ديمروك سفير الجمهورية التركية لدى الدولة.

وهبطت الطائرة الخاصة التي أقلت أردوغان والوفد المرافق له في مطار حمد الدولي، حيث كان في استقباله السفير التركي لدى الدوحة "أحمد دميرأوق" وعقيلته "أرزو دميرأوق" فضلاً عن مسؤولين قطريين.

ويرافق أردوغان في الزيارة عقيلته " أمينة أردوغان" وابنته "سمية أردوغان"، إضافة إلى وزير الطاقة والموارد الطبيعية "طانر يلدز" ورئيس جهاز الاستخبارات التركي "هاكان فيدان".

وتوجه أردوغان بعد وصوله المطار لحضور مأدبة عشاء نظمها الأمير القطري الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني"

وتعد هذه أول زيارة لأردوغان لدولة عربية منذ تسلمه رئاسة الجمهورية نهاية الشهر الماضي، وهي الزيارة الثالثة لأردوغان، على الصعيد الدولي، بعد زيارتين أجراهما إلى جمهورية شمالي قبرص التركية وأذربيجان.

وذكر بيان سابق صادر عن المركز الإعلامي لرئاسة الجمهورية التركية، أمس، أن "أردوغان" سيجتمع بأمير قطر الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني"، كما سيلتقي والده الأمير "حمد بن خليفة آل ثاني"، موضحًا أن المباحثات ستتناول العلاقات الثنائية "التي حققت تقدمًا كبيرًا في مختلف المجالات"، فضلًا عن التعاون بين البلدين، وعدد من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

وأشار البيان إلى أن الرئيس التركي سيحضر، خلال الزيارة، مراسم وضع أساس "السوق التركي"، المزمع إنشاؤه في العاصمة الدوحة.

تأتي زيارة الرئيس التركي إلى قطر، بعد 4 أيام من زيارة وزير الخارجية التركي، "مولود جاويش أوغلو، إلى الدوحة، ضمن أول جولة خارجية له.

كما تأتي بعد نحو أسبوعين من زيارة أمير قطر إلى تركيا للمشاركة في مراسم تنصيب رجب طيب أردوغان رئيسا لجمهورية تركيا .

وسبق أن زار أمير قطر، تركيا في 28 أغسطس/ آب الماضي، للمشاركة في تنصيب أردوغان رئيسا فيما كانت الزيارة الرابعة لأمير قطر إلى تركيا، منذ توليه مقاليد الحكم في 25 يونيو/ حزيران 2013، والثالثة له خلال 7 أشهر.

وتعكس الزيارات المتبادلة خلال تلك الفترة القصيرة الحرص المتبادل على تنمية وتطوير العلاقات بين الجانبين.

وتشهد العلاقات التركية القطرية "تجانساً وتناغماً" في رؤية القضايا الاقليمية.

الأناضول