أوزتورك يُهدي أردوغان نسخاً خاصةً من كتب "الأناضول كانت هناك" وتضم السلسة ثلاثة كتب تحمل عناوين "ثورة لم تكتمل... مصر"، و"البلد اليتيم... سوريا"، و"الحصار.. الحرب.. المقاومة... غزة"


أهدى المدير العام لوكالة الأناضول، كمال أوزتورك، الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، النسخ رقم صفر، من الطبعة الخاصة من سلسلة الكتب التي أصدرتها الوكالة تحت عنوان "الأناضول كانت هناك".

وتضم السلسة ثلاثة كتب تحمل عناوين "ثورة لم تكتمل... مصر"، و"البلد اليتيم... سوريا"، و"الحصار.. الحرب.. المقاومة... غزة".  

وأهدى أوزتورك، الكتب للرئيس التركي، خلال استقبال أردوغان له في القصر الرئاسي بأنقرة اليوم الثلاثاء، حيث قام أردوغان بتصفح الكتب، ووقّع على الشهادات المرفقة بنسخ الطبعة الخاصة.

واعتبر أردوغان أن كتب الأناضول تقدم خدمة للإنسانية وللمنطقة، عبر تسجيلها للتاريخ، الأحداث الهامة التي تمر بها المنطقة حاليا.

 أردوغان يقيم حفل استقبال في القصر الرئاسي بمناسبة يوم المعلم 24-11-2014


وأصدرت الوكالة 500 نسخة من الطبعات الخاصة من سلسلة الكتب، بغرض إهدائها للمسؤولين الأتراك وهواة جمع الطبعات الخاصة للكتب. وتحمل النسخ المذكورة، التي طبعت على نحو خاص من الورق يعرف باسم "ورق الكتان"، أرقاماً خاصّة ومؤرشفة، وشهادة تحدد الشخصية التي طبعت النسخة لأجلها.

ويضم الكتاب الأول في السلسلة، "ثورة لم تكتمل... مصر"، يتناول تطورات الأحداث في مصر منذ ثورة 25 يناير 2011، ويركز بشكل خاص على الأحداث التي وقعت في ميداني التحرير، ورابعة، مع كثير من الصور التي التقطها مصورو الوكالة، كما يعرض عددًا من الصحفيين شهاداتهم على الأحداث، وكيفية تأثرهم خلال تغطياتهم. ويحكي المدير العام لوكالة الأناضول "كمال أوزتورك"، في شهادته على الأحداث، كيفية ظهور إشارة رابعة.

وفي كتاب "الحصار.. الحرب.. المقاومة... غزة"، يحكي مراسلو الأناضول مشاهداتهم خلال الحرب على القطاع، ومدى تأثرهم النفسي بما مروا به خلال تغطية الدمار الذي تعرضت له غزة، ويضم الكتاب كثيرًا من الصور الخاصة التي التقطها مصورو الوكالة، والتي توثق آثار الحرب.


ويعرض كتاب "البلد اليتيم.. سوريا"، ما وصلت إليه سوريا بعد نحو ثلاث سنوات من اندلاع الثورة، وحجم الدمار الذي تعرضت له البلاد، ومعاناة الشعب السوري على مختلف الأصعدة، كما يقدم الكتاب في بدايته ملخصًا لتاريخ سوريا السياسي.

الأناضول