أردوغان: تركيا وقطر لم تشهدا أية خلافات في وجهات النظر حتى اليوم ، وقفنا دائما متضامنين إلى جانب المظلومين في العالم


أفاد الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" اليوم الجمعة؛ أن تركيا وقطر لم تشهدا حتى اليوم؛ أية خلافات في وجهات النظر، مضيفاً: " إنهم وقفوا دائما متضامنين إلى جانب المظلومين في العالم ". 

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده مع أمير قطر الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني" - عقب إجراء لقاء ثنائي على مستوى الوفود - ، حيث ترأسا مراسم توقيع عدد من الاتفاقيات بين البلدين؛ بعد أن جرى التفاهم بشأنها، وأكد أردوغان أن تركيا وقطر؛ ملتزمتان بالاستمرار في نفس النهج بالفترة المقبلة.

ووقع أردوغان وآل ثاني على اتفاق مشترك؛ لتأسيس اللجنة الاستراتيجية العليا؛ بين دولة قطر والجمهورية التركية.

كما وقع وزير الدفاع التركي "عصمت يلماز"، ووزير الدولة القطري لشؤون الدفاع "حمد علي العطية"؛ اتفاقا للتعاون العسكري بين الحكومة التركية والقطرية.


وأشار أردوغان أنه تناول مع أمير قطر - خلال اللقاءات الثنائية - العلاقات الثنائية بين البلدين، وتقييمها من ناحية الكفاءة في المجالات الاقتصادية والسياسية والتجارية، مضيفاً أنهم تباحثوا الأهداف والخطوات اللازم اتخاذها في الفترة المقبلة، مضيفاً أنهم بحثوا التطورات في العراق وسوريا وفلسطين وليبيا وتونس وقبرص.

وأكد أردوغان على أهمية مذكرة التفاهم؛ بخصوص إنشاء اللجنة الاستراتيجية العليا بين البلدين، ورحب الرئيس التركي؛ باستثمارات رجال الأعمال القطريين في بلاده، في الوقت الذي بلغ استثمارات رجال أعمال أتراك في قطر 15 مليار دولار، مؤكداً أن هذا يدل على اهتمام الحكومة القطرية بالمستثمرين الأتراك، مشدداً أنهم يرغبون برفع حجم التبادل التجاري بين البلدين البالغ 600 مليون دولار؛ إلى مليارات الدولارات.


وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إستقبل صباح اليوم في العاصمة أنقرة، أمير دولة قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، بمراسم رسمية، أقيمت في القصر الرئاسي. وأديا صلاة الجمعة،  في مسجد أحمد حمدي آقسَكي، في العاصمة أنقرة.
وعقب الصلاة عاد الزعيمان إلى القصر الرئاسي لاستناف اجتماعاتهما على مستوى القادة والوفود.

ووقع الجانبان على عدد من الاتفاقيات التي جرى التفاهم حولها، فضلا عن إعلان سياسي مشترك، يمهد لتأسيس مجلس التعاون الاستراتيجي التركي القطري رفيع المستوى.

الأناضول