أردوغان : العملية الجوية ضد "داعش" لا تكفي والجيش السوري الحر مستعد للمشاركة في عملية برية، في حال تم تدريبه وتسليحه، لأن سوريا بلدهم


قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن العملية الجوية ضد تنظيم الدولة، "داعش" لا تكفي ولا يمكن الحصول على نتيجة إيجابية، ويجب تدعيم الضربة الجوية بعملية برية.

وفي مؤتمر صحفي مشترك مع رئيسة ليتوانيا داليا غريباوسكايتي في القصر الرئاسي الجديد بأنقرة، أضاف أردوغان، أنه لم يحصل بعد على ضمانات من التحالف المشارك في الضربات الجوية ضد داعش، بشأن تشكيل منطقة عازلة وآمنة على الحدود السورية، لافتا أنهم متوافقون بشأن تدريب وتسليح قوات المعارضة.


وأفاد الرئيس التركي أن الجيش السوري الحر مستعد للمشاركة في عملية برية، في حال تم تدريبه وتسليحه، لأن سوريا بلدهم، وسيقومون بما يلزم لذلك، مشيرا أنهم سمحوا لقوات البشمركة بالدخول من الأراضي التركية والعبور إلى سوريا لمواجهة داعش في مدينة عين العرب (كوباني).


وقال أردوغان إن نحو مليون و٦٠٠ ألف لاجئ سوري دخلوا تركيا منذ بدء الأزمة في بلادهم، وأن تركيا تتكفل بجميع الاحتياجات الصحية والتعليمية والمساعدات الإنسانية لهم، لافتا أن قيمة ما صرفته تركيا على اللاجئين السوريين وصل ٥ مليارات دولار.

وجددت الرئيسة اللتوانية داليا غريباوسكايتي دعم بلادها لمسيرة عضوية تركيا في الاتحاد الاوروبي.


وفي ختام هذه المباحثات تم التوقيع على إتفاقية بشأن تشكيل لجنة مشتركة لتطوير التجارة بين البلدين فضلاً عن إتفاقية أخرى تتضمن إقامة التعاون الثنائي في مجال العلاقات مع الإتحاد الأوروبي. 

الأناضول - trt