أردوغان : لا مكان للمترددين والجبناء والخائفين في السياسة والحكم



قال رئيس الوزراء التركي "رجب طيب أردوغان"، أن النظام الرئاسي سيتمكن من القضاء على حكم الأقلية الذي يمارسه البيروقراطيين في تركيا

وأضاف أردوغان، في خطابه  أمام الجمعية العامة، لجمعية "كل المصنعين ورجال الأعمال"، (TÜMSİAD)، أن النظام الرئاسي سيجعل عملية صنع القرار أكثر تسلسلا

وأكد رئيس الوزراء التركي أن لا مكان للجبناء والخائفين في السياسة والحكم، قائلا "إذا خاف السياسيون والبيرقراطيون فإن تركيا لن تتمكن من التقدم خطوة واحدة للأمام. ولهذا السبب تعد سيطرة البيروقراطيين أمرا خطيرا، لأن البيروقراطيين مترددون وخائفون، ولا يحبون المجازفة، في حين أنه بدون المجازفة والنشاط والحماسة والشغف والحب، لا يمكن أن لتركيا أن تخطو خطوة واحدة للأمام، بل ستظل تراوح مكانها، أو حتى تتقهقر للخلف"

وأشار أردوغان إلى معاناة تركيا والشعب التركي، في الماضي، من عواقب مفهوم الحكم القائم على الخوف والتردد، الذي تبناه سياسيون خافوا من التغيير، ومن الإصلاح، ومن الاستثمار والإنتاج، وخافوا من الحرية

وتطرق أردوغان إلى النمو السكاني في تركيا، مؤكدا على ضرورة الحفاظ على نسبة نمو سكاني أعلى من 2%، حيث أنه في حال انخفاض النمو السكاني عن هذه النسبة، ستواجه تركيا خطرا كبيرا بحلول عام 2040

ونوه أردوغان بالنجاح الذي حققته تركيا على المستوى الاقتصادي، حيث وصلت نسبة نمو اقتصادها إلى 2.2%، في الوقت الذي يعاني فيه اقتصاد الدول المتقدمة من الانكماش، وتشهد أوروبا نسب نمو اقتصادي أقل من الصف

وانتقد أردوغان، رئيس حزب الحركة القومية، "دولت بهتشلي"، قائلا: " على رئيس حزب الحركة القومية، الذي يصف نفسه بالقومي، أن يقوم أولا بتعلم آداب هذه الأمة"


المصدر : ak parti