أردوغان : الكفاح الذي تخوضه تركيا اليوم هو بمثابة كفاح لنيل الاستقلال و حزب العدالة والتنمية يسير و يخطو خطواته في سجلات ناصعة البياض وحكومتنا تكافح ضد المافيا والعصابات التي تمتص ثروة البلاد وطاقتها


أخبار رجب طيب أردوغان, رئيس وزراء تركيا رجب طيب أردوغان, رجب طيب أردوغان, رجب طيب أردوغان بالعربية

في كلمة له أمام رؤساء فروع حزب العدالة والتنمية بالعاصمة التركية أنقرة أوضح السيد رجب طيب أردوغان أن الكفاح المستمر الذي تخوضه تركيا اليوم هو بمثابة كفاح من أجل نيل الاستقلال مؤكدا أن تركيا قوية و ستخرج منتصرة من جميع المؤامرات المحبوكة ضدها

وقال السيد أردوغان أن حكومة حزب العدالة والتنمية لا تغض الطرف عن ملفات الفساد  ولا تتسامح في هذا الأمر بتاتا
وإن هي فعلت العكس فذلك  يعني هدم جميع المبادئ التي ناضل و قام من أجلها حزب العدالة والتنمية موضحا أن الحكومة أتت أصلا  من أجل محاربة الفساد قائلا أن تركيا اليوم وصلت إلى ما وصلت إليه بفضل صدقها وشفافيتها

وأضاف السيد أردوغان أن حزب العدالة والتنمية يسير و يخطو خطواته في سجلات ناصعة البياض مؤكدا أن أصغر نقطة سوداء في تلك السجلات ستكون ملفتة للإنتباه قائلا أن  الحزب 
يراقب سجلاته جيدا وينتبه لها كي لا تتلطخ بأصغر نقطة سوداء كما أنه  يقوم بما يتوجب عليه ضد تلك النقاط السوداء مشيرا أن الحزب لا يستطيع اتهام أي مؤسسة حكومية برمتها فهو يعمل على إصلاح ذلك الجزء المعطوب منها

ودعا السيد أردوغان الشعب التركي  أن يتق في حكومته مؤكدا أنها ستلتزم دائما بقول الحقيقة
وستسير دائما بجانب الشفافية والأمانة و الصدق وعلاوة على ذلك لفت السيد أردوغان أن حكومته على علم تام بأن هناك يوما للحساب الأكبر موضحا أن حكومته تسير وفقا لهذا الشعور و تستحضر دائما أمانة المسؤولية الملقاة على عاتقها

وأشار السيد أدوغان أن سنة 2013 حملت معها الكثير من الأحداث واستعرض من هذه الأحداث ما حدث في مايو من هذه السنة قائلا أن أحداث منتزه غزي شهدت حملة واسعة كان هدفها تشويه سمعة تركيا بعدما غذتها وسائل الإعلام الدولية والمحلية وشبكات التواصل الاجتماعي كل ذلك حدث من أجل أن نشهد  أكبر عملية إغتيال لاقتصاد بلادنا

ويضيف أردوغان أن الكفاح الذي خاضته حكومته ضد المافيا والعصابات التي تمتص ثروة البلاد وطاقتها
لم يكن كافياً مؤكدا تلك المافيا والعصابات تمتلك سلسلة فيها الكثير من الحلقات

وأوضح السيد أردوغان أن تركيا حققت الكثير من النجاحات المستمرة و حطمت الكثير من الأرقام القياسية التي لم تشهدها من قبل  في الوقت الذي كانت  فيه الأزمة المالية تعصف بالكثير من دول العالم وأضاف أردوغان أن هذا التطور و النمو المستمر لتركيا هو الذي يدفع أعداء تركيا لإستهدافنا قائلا أن الذي يسعى لتحطيم بنك خلق ذات السمعة العالمية القوية  فهو لا يحطم مديره العام وإنما يحطم تركيا بكاملها لزعزعة استقرارها   وتضعيف اقتصادها

ولفت  السيد  أردوغان أن 
الدعاء على الغير بسوء أمر مذموم بينما الدعاء للغير بالخير والتوفيق أمر محمود  قائلا  أن  ما رأيناه من أحد علمائنا كان مختلفاً  في إشارة من السيد أردوغان إلى الدعاء الأخير الذي دعاه زعيم جماعة خدمة فتح الله غولن على حكومة السيد أردوغان مؤخرا بعد أن توترت العلاقات بين الجانبين على إثر ملفات الفساد التي أُعلن عنها في تركيا مؤخرا قبل أسبوع وقال أردوغان أن دعاء الخير الذي يأتيه من كل مكان يكفيه