أردوغان: ليس من أخلاق الإسلام التنصت على الآخرين


قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أن المسلم لا يغدر بأخيه المسلم وليس من أخلاق الإسلام التنصت والتجسس على محارم المسلمين، وغير المسلمين.

وعبر أردوغان عن استغرابه من "قيام شخص يدعي أنه رجل دين بالتنصت على على رئيس الحكومة ووزرائه". (في إشارة لفتح غولان الذي  يتزعم جماعة دينية، ويقيم في ولاية بنسلفانيا الأمريكية منذ أواخر التسعينات، وتتهم أوساط الحكومة الجماعة بشكل غير مباشر، بالتغلغل الممنهج داخل أجهزة الدولة، وفي مقدمتها الأمن والقضاء، وتشكيل كيان مواز).

وأعاد أردوغان أثناء حضوره لحفل افتتاح مباني للأنشطة الثقافية في مدينة قيصري وسط البلاد،    "التأكيد على تعهده بمحاسبة الذين يقومون بأعمال تمس أمن البلاد القومي وملاحقتهم حتى أوكارهم"، مشيراً إلى أن "ذلك لا يتم بين ليلةٍ وضحاها، إنما يحتاج الصبر كما أكد  على أن المحاسبة لن تستثني أي مذنب، ولو كان أقرب المقربين".

وتطرق أردوغان خلال كلمته إلى مجلس الأمة التركي الكبير (البرلمان) الذي احتفل منذ أيام بالعيد الـ 94 لتأسيسه، موضحاً أن البرلمان تأسس لكي يكون مركزاً للإرادة الوطنية وهيئة عليا يتم فيها اتخاذ القرارات التي تخص البلاد دون أن أن يحق لأحد تجاوزها.

وأشار أردوغان إلى "وجود أطراف أرادت دائماً أن تتجاهل المجلس أو أن تسحب صلاحياته أو تضعفه، وظهر ذلك في انقلابات 27 آيار/ مايو 1960، و12 أيلول/ سبتمبر 1980، و28 شباط/ فبراير عام 1997"، مضيفاً: "أرادوا أن يعيدوا الكرّة معنا لكننا لم نسمح بحدوث ذلك، وتمكنا من قلب الطاولة على مخططاتهم من خلال تصميمنا وعزمنا".

وعبر أردوغان عن ثقته بأن الشعب التركي سينتخب مرشح حزب "العدالة والتنمية" في الجولة الأولى للانتخابات، التي ستجري في 10 آب/ أغسطس المقبل دون أن يكون هناك حاجة لجولة ثانية.

الأناضول