أردوغان وبوتين يبحثان هاتفيا العلاقات الثنائية والأوضاع في أوكرانيا وسورية والقرم


تناول رئيس الوزراء التركي "رجب طيب أردوغان"، الأوضاع في أوكرانيا، وسورية وإقليم القرم، مع الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين"، خلال اتصال هاتفي جرى بينهما، يوم أمس الجمعة، بحسب بيان صدر عن رئاسة الوزراء التركية.

وأوضح البيان أن الطرفين تبادلا وجهات النظر حول الشأن الأوكراني، وآخر تطورات الأوضاع شرق البلاد، وتداعيات الانتخابات الرئاسية الأخيرة التي شهدتها في الـ25 من الشهر الجاري. 

وتابع البيان "شدد رئيس الوزراء أردوغان للرئيس الروسي على أهمية احترام نتائج الانتخابات الرئاسية، وضرورة حل المشاكل القائمة عن طريق الحوار"، كما أكد أردوغان أهمية "الحفاظ على حقوق ومكتسبات أتراك تتار القرم الذين يعيشون في إقليم القرم".

وشدد أردوغان على ضرورة رفع الحظر المفروض على "مصطفى عبد الجميل قرم أوغلو" زعيم تتار القرم، والذي بسببه قد منع الأخير من الدخول إلى الإقليم، مشيرا إلى أنه سيكون من الصواب الدخول في حوار ومباحثات مع "رفعت تشوباروف" رئيس المجلس الوطني لتتار القرم.

هذا وتطرق الطرفان كذلك إلى آخر مستجدات الأزمة السورية، وأعرب أردوغان عن رغبة بلاده في إنهاء عمليات القتل التي تتم في سورية، مشددا على "ضرورة التحرك من خلال تنسيق للوقوف ضد التهديد الناجم عن تعاون نظام دمشق مع الجماعات الإرهابية الأصولية حتى يتسنى له البقاء في السلطة".

كما تناول أردوغان وبوتين العلاقات الثنائية بين بلديهما، وأشارا إلى أن التعاون بين البلدين وصل لمستوى العلاقات الاستيراتيجية، وشددا على أهمية تفعيل كل الاتفاقيات التي تم توقيعها بين البلدين في مجالات التجارة والاقتصاد، بما في ذلك المشاريع المشتركة في مجال الطاقة.

الأناضول - ak parti
حزب العدالة والتنمية التركي