المتحدث باسم أردوغان يعقد مؤتمرا صحفيا تطرق فيه إلى عدة أمور


نظم المتحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، ابراهيم كالين مؤتمرا صحفيا تطرق فيه الى النظام الرئاسي، ورئاسة الاجهزة في رئاسة الجمهورية، والجولات الخارجية للرئيس اردوغان فضلا عن " قمة السلام " التي ستعقد في مدينة اسطنبول.

وقيم كالين خلال المؤتمر الصحفي رئاسة الاجهزة الجديدة في رئاسة الجمهورية قائلا :" ان الرئاسة، آلية تعمل وفقا لتقدير الرئيس أردوغان وتعليماته. كما ستقوم تلك الوحدات بنشاطات في اطار التعليمات الصادرة من رئيس الجمهورية".

واكد كالين ان الرئيس اردوغان ورئيس الوزراء أحمد داوود أوغلو يعملان سويا في وفاق كامل دون ادنى مشاكل.

كما افاد المتحدث ان أردوغان سيقوم بجولة خارجية الى دول امريكا اللاتينية خلال شهر شباط / فبراير القادم تشمل كل من كولومبيا، وكوبا، والمكسيك.


واشار كالين الى انه تم توجيه دعوة الى رؤساء جمهورية ورؤساء وزراء الكثير من الدول العالمية للمشاركة في البرنامج الخاص المقام بمناسبة ذكرى مرور 100 عام على حرب جاناك قلعة قائلا :

" من المقرر ان تقام قمة للسلام في 23 نيسان/ابريل في مدينة اسطنبول. وسيتم تقييم كيفية استخراج الرسائل التي ستبعث الى العالم ".

كما قيم ابراهيم كالين في المؤتمر الصحفي " النظام الرئاسي " المقترح من قبل رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان مشيرا الى ان المجتمع المدني مازال يواصل عمله في هذا المضمار وانهم يتابعونها عن كثب.

هذا واكد المتحدث باسم أردوغان ايضا ان القصر الرئاسي سينعى بعد الان باسم " كلية رئاسة الجمهورية " ذاكرا انه مع الانتهاء من بناء الجامع، والمكتبة، وصالة المؤتمرات في العام المقبل سيتحول القصر الرئاسي الى كلية بمعنى الكلمة. 

trt