رسالة مهمة من أردوغان بمناسبة الاحتفال بعيد نوروز،الذي يتزامن مع حلول بداية كل فصل الربيع


قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان: "أتمنى يكون نوروز وسيلة لترسيخ أجواء الأخوة والطمأنينة التي نناضل في سبيلها منذ مدة طويلة في بلادنا".

جاء ذلك في، في رسالة تهنئة للرأي العام، بمناسبة الاحتفال بعيد نوروز،، حيث أعرب الرئيس التركي عن "ثقته بأن نوروز سيكون وسيلة لتصل الآمال المنتعشة مع الربيع (في إشارة إلى مسيرة السلام الداخلي) إلى النتيجة المنشودة، ولتدشين مرحلة جديدة".

ونوه أردوغان أن عيد نوروز(الذي يتزامن مع حلول بداية فصل الربيع)، يجري الاحتفال به في منطقة واسعة من العالم، منذ آلاف الأعوام، مبديًا تمنياته بأن يجلب هذا العيد، السلام، والمحبة للإنسانية جمعاء.

وجاء في رسالة أردوغان العبارات التالية :

" مع قدوم الربيع واحتفالات النوروز، اتمنى ان تكون هذه المناسبة سببا لتلاحمنا وعمقاً لاخوتنا وسبيل سعادتنا، انني على ثقة بأن عيد نوروز سيكون وسيلة لتصل الآمال المنتعشة مع الربيع إلى النتيجة المنشودة، ولتدشين مرحلة جديدة".


"عيد نوروز الذي يتزامن مع حلول فصل الربيع، يجري الاحتفال به في منطقة واسعة من العالم منذ آلاف السنيين، أتمنى أن يجلب هذا العيد، السلام، والمحبة والاخاء للإنسانية جمعاء "

" ان عيد نوروز الذي يواصل وجوده بكل حيوية من اسيا الوسطى الى البلقان وفي ثقافتنا ايضا، يعبرعن ان امتنا تجاوزت كافة الفروقات والتباينات، وتبنت الماضي وقامت بتاسيس مستقبل مشترك. نوروز سيكون وسيلة لتصل الآمال المنتعشة مع الربيع إلى النتيجة المنشودة "

" الأمم المتحدة اعلنت عام 2010 هذا اليوم الجميل، عيدا عالميا في كافة انحاء العالم، أتمنى أن يعود بالسلام والمحبة للبشرية جمعاء.

" أتمنى ان يكون عيد نوروز وسيلة لزيادة أواصر الأخوة وسببا لترسيخ السلام في البلاد الذي نسعى لاحلاله منذ فترة طويلة. أتمنى ان يكون نوروز وسيلة لتصل الآمال المنتعشة مع الربيع الى النتيجة المنشودة، ولتدشين مرحلة جديدة، وبهذه المناسبة اتقدم بتهنئة ابناء شعبنا والبشرية جمعاء بحلول عيد نوروز المصادف اليوم الحادي والعشرون مارس / اذار"
 

هذا وتم نشر رسالة رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان، على حسابه عبر مواقع التواصل الاجتماعي باللغة التركية فضلا عن اللغة الكردية، والانجليزية، والعربية، والفارسية. 


وفي ختام  كلمة ألقاها اليوم السبت 21-03-2015 خلال افتتاحه عدة مشاريع تنموية بمدينة دنيزلي قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

"أحبائي في دنيزلي، اليوم 21 مارس وبهذه المناسبة وبحلول الربيع أهنئ الشعب التركي بعيد النوروز، ونأمل أن يعود هذا العيد بالخير والإستقرار والسلام، ونسأل الله عز وجل أن يحفظ هذا البلد، وإن شاء الله هذا العيد سيكون خاتمة لدموع الأمهات وميلاد مرحلة جديدة في بلادنا، ونسأل الله تعالى أن لا تتكرر تلك المشاهد المأساوية التي كنا نشهدها في السنوات الماضية، من مسيرات ضد الشرطة وإلقاء قنابل المولوتوف، اليوم نريد أن نرى مشاهد الأخوة والسلام، أهنئكم مرة أخرى في هذا العيد، وأتمنى أن تعود المنشآت التي إفتتحناها اليوم بالخير والبركة عليكم وعلينا، وإن شاء الله سنعمل من أجل تركيا الجديدة القوية، لا تقلقوا أنتم تعلمون جيدا ماذا عليكم أن تفعلوا، أنا لا أريد أن أشرح لكم كل شيئ، أحييكم مرة أخرى من القلب إلى القلب، وأريد منكم أن أرى إشارة رابعة... سرنا في هذه الطرقات سويا... وتبللنا بالمطر سويا... والآن في كل الأغنيات التي أستمع إليها... كل شيء يذكرني بكم... كل شيء يذكرني بكم... كل شيء يذكرني بكم ... أهنئكم مرة أخرى، وشكرا جزيلا"


AA - TRT