أردوغان : أحذر بابا الفاتيكان من تكرار تصريحاته حول المزاعم الأرمنية، تركيا لن تسمح بالتضليل في سرد الوقائع التاريخية


أود التعبير عن أسفي الشديد لوصف البابا "فرنسيس" للأحداث المؤلمة التي مر بها الأرمن في منطقتنا الجغرافية، والتي عانى منها كذلك الكثيرون وعلى رأسهم المسلمون قبل 100 عام، وصفه ذلك بالإبادة العرقية

 تعلمون أنه زار أنقرة قبل فترة قصيرة، في تلك الزيارة رأيت فيه السياسي المختلف، وأعني بذلك عدم قولي رجل دين، لكن بعد هذه التصريحات الأخيرة ومع الأسف، وجدت ذات الذهنية التي تسببت في مقتل مئات الآلاف على مر التاريخ

 نحن لن نسمح بالتضليل في سرد الأحداث التاريخية، وتحويلها لأداة في حملة كراهية، تُشن ضد بلدنا وأمتنا

 عندما يقوم السياسيون ورجال الدين بما ينبغي على المؤرخين القيام به، تتلاشى الحقائق ويظهر أمامنا ذلك الهذيان الذي نراه اليوم، وأود بهذه المناسبة أن أجدد دعوتي لتشكيل لجنة مشتركة، وأن أؤكّد على شفافيتنا في فتح أرشيفنا بالكامل. ويحضرني أن أوجه إدانتي وتحذيري للبابا، من مغبة تكرار تصريحاته الخاطئة حول أحداث عام 1915، التي أعتقد أنه لن يقع فيها مجددًا   

 جاء ذلك خلال استقباله رئيس مجلس مصدري تركيا "محمد بيوك أكشي" والوفد المرافق له في القصر الرئاسي في أنقرة  14-04-2015