‫أردوغان للإتحاد الأوروبي: أنتم لستم صادقين معنا، تضعون العراقيل أمامنا حتى لا ننضم إليكم، إنه كيل بمكيالين


نحن ننظر إلى الإتحاد الأوروبي من ناحية إستراتيجية، نريد الإنضمام، لكن للأسف الإتحاد الأوروبي لا يتعامل معنا بذات المصداقية التي نتعامل بها معه، نحن نواصل عملية الإصلاح في الشان القانوني والإداري، طبعا سواء قبلنا الإتحاد الأوروبي أو لم يقبلنا، نحن سنواصل هذه الإصلاحات، لقد إتخدنا خطوات كثيرة في هذا الصدد

 الإتحاد الأوروبي للأسف الشديد ليس صادقا معنا، لقد إقترحوا علينا العديد من الإقتراحات كلها لا تصب في مصلحة تركيا، هي عراقيل وضعوها أمامنا حتى لا ننضم إلى الإتحاد الأوروبي، هم نظروا إلى أنفسهم كمركز ومحور في المسألة، لم ينظرو إلى مكانة تركيا المهمة، تركيا التي تقع بين القارتين الأوروبية والآسيوية، هذه ميزة نعتبرها مهمة بالنسبة لتركيا، هم يريدون أن نبقى مجرد جسر بين القارتين، للأسف سياساتهم معنا فيها نوع من التمييز العنصري

في جميع البنود قبل أن تُفتح كنا نعلم أن هناك كيل بمكيالين في كل المعايير التي يفرضونها على تركيا، الفصول التي نفتحها كنا نتعامل معها بجدية     ونقبل جميع النواقص بكل روح رياضية، وكنا نحاول إصلاح هذه النواقص، ليس فقط من أجل الإنضمام إلى الإتحاد الأوروبي، ولكن أيضا من أجلنا ومن أجل تركيا الجديدة

 هذه البنود التي فُتحت وتم تعليقها  فيما بعد نعرفها جيدا، الإنتقادات التي يقوم بها الإتحاد الأوروبي لتركيا كانت متعلقة بالبنود التي أصلا أغلقوها، هنا يوجد كيل بمكيالين، ينقدون تركيا بسبب عدم تطبيقها لبعض المعايير، وفي نفس الوقت يغلقون ذات البنود التي ينتقدونها "

مقتطف من كلمة أردوغان اليوم 9-5-2015 في برنامج نظمه وقف التنمية الاقتصادي التركي في إسطنبول تحت عنوان "العلاقات التركية الأوروبية في عامها الخمسين"