اردوغان يصل الى ماردين، إستقبل المفوض الأممي السامي لشؤون اللاجئين، ومن المنتظر أن يزور مركز اللاجئين السوريين والعراقيين ببلدة ميدياط، وسيشاركهم الإفطار مع ممثلي المجتمع المدني وقادة الرأي والمواطنين



وصل الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الى محافظة ماردين التركية،  جنوب شرقي البلاد،

أردوغان استقبل، المفوّض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، أنطونيو غوتيريس، والوفد المرافق له،


وقالت مصادر في رئاسة الجمهورية، إن أردوغان اجتمع مع غوتيريس، الذي سيزور مخيم "ميديات" للاجئين السوريين والعراقيين، في الولاية، بمناسبة اليوم العالمي للاجئين، الذي يصادف 20 من يونيو/ حزيران من كل عام.

وحضر اللقاء من الجانب التركي، نائب رئيس الوزراء، نعمان قورطولموش، ووزير الأغذية والزراعة والثروة الحيوانية، مهدي أكر، ونائب السكرتير العام في رئاسة الجمهورية، إبراهيم قالين، وكبير مستشاري أردوغان، سفر طوران، ورئيس إدارة الكوارث والطورائ، فؤاد أوكتاي.

وضم الوفد المرافق لـ"غوتيريس"، مندوبة المفوضية السامية لشؤون اللاجئين لدى تركيا، باسكال موريو، والفنانة الأميركية، أنجلينا جولي، المبعوثة الخاصة للمفوضية، وميليسا فليمينج، المتحدثة باسم المفوضية.

وأفاد بيان صادر عن المكتب الإعلامي في رئاسة الجمهورية،  أن غويتيرس يزور تركيا بين17 و21 حزيران/يونيو الحالي، بمناسبة اليوم العالمي للاجئين، للفت أنظار الرأي العام العالمي، إلى الخدمات والرعاية التي تقدمها تركيا، لنحو مليوني لاجئ سوري وعراقي، بصفتها "الدولة التي تستضيف أكبر عدد من اللاجئين على صعيد العالم"

هذا ومن المنتظر أن يقوم أردوغان بجولة تفقدية لمركز اللاجئين السوريين والعراقيين ببلدة ميدياط، وسيشاركهم الإفطار مع ممثلي المجتمع المدني وقادة الرأي والمواطنين

ومن الجدير بالذكر فان تركيا استقبلت في الاسبوعين الاخيرين حوالي 23 ألف و 350 سوري.


كما ان رئاسة ادارة الكوارث والطوارئ " افاد " والهلال الاحمر التركي والكثير من مؤسسات الاغاثة، تقوم ببذل كافة جهودها من أجل تلبية احتياجات ضيوفها من السوريين.

هذا وتعتبر تركيا ملاذا للسوريين الهاربين من الضغوط الممارسة من قبل " PYD " والغارات الجوية المنظمة من قبل التحالف الدولي التي تقودها الولايات المتحدة الامريكية.

AA - TRT