استمرار اتصالات أردوغان في العاصمة الأندونيسية جاكرتا، يزور رابع أكبر جامع في العالم جامع الإستقلال 31-7-2015



انتقل الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الى أندونيسيا بعد اكمال زيارته الى الصين، وبدأ أردوغان اتصالاته في العاصمة جاكرتا، بإلقاء كلمة في معهد الأمن القومي، وخاطب الطلاب في مؤتمر بعنوان السياسة الخارجية لتركيا، وعقب اكمال كلمته قام الرئيس أردوغان بزيارة جامع الإستقلال الذي يعتبر من رموز اندونيسيا ورابع أكبر جامع في العالم، وزار اردوغان مقبرة الابطال الوطنيين، وكان القصر الرئاسي المحطة التالية له

مقتطفات من كلمة أردوغان في معهد الأمن القومي


أردوغان : إن المحاولات التمييزية التي تجري ضد المسلمين في أوروبا في الاونة الاخيرة، تُشعرنا بحزن كبير، ان تركيا التي لها حوالي خمسة ملايين مواطن في أوروبا، تأتي على رأس الدول المتأثرة من هذا النوع من السلبيات

أردوغان : إن أمن تركيا والمجتمع الدولي في خطر كبير بسبب الوضع الراهن في سوريا، مع الأسف فالنظام السوري يلجأ لمختلف الوسائل القذرة في حربه على شعبه، في مقدمتها الأسلحة الكيميائية، والصواريخ الباليستية، والمنظمات الإرهابية

أردوغان :  ممارسات تنظيم دع ش، لا علاقة لها بالاسلام، وكافة التهم الموجهة لتركيا بخصوص المقاتلين الأجانب في سوريا، لا أساس لها من الصحة

أردوغان : لابد من التعاون الوثيق في مواجهة الظواهر مثل الإسلاموفوبيا ومعاداة الأجانب، والتمييز والعنصرية، نشعر بالقلق من لجوء بعض الساسة في الغرب بسهولة إلى الخطاب الاقصائي الذي يلحق الضرر بثقافة العيش المشترك

أردوغان :  جميع مشاكل الشرق الأوسط مرتبطة ببعضها البعض، يمكن تفهم الهواجس الأمنية للغرب بخصوص المنطقة، لكن المنظور الأمني بمفرده، لا يعد كافيا لحل مشكلة الإرهاب، وبقية مشاكل المنطقة

أردوغان : العالم الإسلامي لن يهدأ له بال طالما بقيت القضية الفليسطينية دون حل، إن تأسيس السلام الدائم في المنطقة يمر عبر قيام دولة فلسطينية مستقلة ضمن حدود 1967 عاصمتها القدس الشرقية