أردوغان يوجه رسالة بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك ويتبادل التهاني مع زعماء دول عربية وإسلامية


 هنأ الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الشعب التركي، والأمة الإسلامية، والإنسانية جمعاء، بحلول عيد الفطر المبارك، متمنياً بأن يسود الحب، والسلام، والأخوة، والاستقرار، بين البشر جميعاً

 وقال أردوغان في رسالته بمناسبة عيد الفطر المبارك

"إخواني المواطنين، الحمد لله، لقد حل علينا عيد الفطر، سنقوم بتهنئة بعضنا البعض كأمة متماسكة، خلفت وراءها شهر رمضان المبارك، شهر الغفران والرحمة والنعمة والرخاء، إنني أهنئ جميع المسلمين بمناسبة عيد الفطر المبارك، وأتمنى أن تكون هذه الأيام  المباركة طريقا إلى الوحدة والتضامن والأخوة في بلادنا، وكذلك في العالم الإسلامي كله

 طيلة شهر رمضان المبارك، سعينا لتقديم يد العون والمساعدة لجميع المحتاجين والمظلومين دون أي تمييز، وأود أن أعرب عن امتناني لجميع الذين شاركوا في تنفيذ هذه الخدمات، سنبقى أوفياء لتاريخنا، سنبقى كما كنا دوما إلى جانب المظلومين ضد الظالمين 

بقلب جارح  وأعين دامعة نتألم شديد الألم لما تشهده بعض المناطق في العالم الإسلامي، من آلام، ومعاناة، وظروف صعبة للغاية، إن الوضع الذي يعيش فيه أشقائنا في الرقعة الجغرافية الإسلامية يؤثر فينا من أعماقنا، ويلقي بظلاله على فرحتنا

إخواني المواطنين، سيحل علينا عيد الفطر المبارك وعلى العالم أجمع، وتطورات هامة إقليميا ودوليا بدأت تتكشف، إن آثار الأزمة الاقتصادية العالمية لا تزال تتوسع وتكتسب أبعاد جديدة، إن قيم الديمقراطية، وحقوق الإنسان، واحترام الأديان، يجري تجاهلها في أجزاء كثيرة من العالم، وفي الوقت الذي نحتاج فيه إلى وجود دول ومنظمات دولية  والتي من المفترض أن تدعم مثل هذه القيم، للأسف نرى كيلا بمكيالين، الغرب مازال يفضل الصمت في مواجهة الظلم و الآلام التي ظلت مستمرة لسنوات في فلسطين، فضلا عن مقتل مئات الآلاف من الناس في العراق، ومقتل أكثر من 300 ألف شخص بريئ في سوريا في ظرف 4 سنوات الماضية، للأسف الغرب مازال يدير ظهره لذات المبادئ التي كان يدعوا إليها، ويتجاهل الآلام والدماء التي تراق في كثير من الدول من أجل حماية مصالحه الشخصية

وفي مثل هذه البيئة، تركيا تسعى جاهدة لنهج سياسة ثابتة للدفاع عن الحق والعدالة وحقوق الإنسان، تستمد ذلك من تاريخها وثقافتها وضميرها الحي، وبالتأكيد هذا الموقف يكلفنا كثيرا، ومع ذلك مسؤوليتنا أمام التاريخ وأجدادنا تحتم علينا كأمة بذل كل هذه التضحيات

على مر التاريخ، أمتنا سادت على مناطق جغرافية واسعة، وعلى الرغم من هذا، لم نواجه في ماضينا وصمة الجرائم ضد الإنسانية، مثل الاستعمار والعنصرية والإبادة الجماعية، بل على العكس من ذلك، فقد تركنا آثارا ترمز لحضارتنا، و نحن اليوم بوقوفنا إلى جانب إخواننا في الأوقات الصعبة، سوف نترك أثرا على التاريخ، وإن عيد الفطر يوحدنا كشعب وأمة حول هذا المفهوم

وأود أن أغتنم هذه الفرصة لأذكر جميع مواطنينا الذين سوف يسافرون خلال العيد لزيارة أسرهم وأخذ إجازة، يجب علينا إتباع قواعد المرور بدقة لتجنب تحول فرحة العيد إلى مأساة!

مرة أخرى أبارك لجميع مواطنينا والعالم الإسلامي كله بعيد الفطر المبارك، وأدعوا الله عز وجل أن يعيده علينا بالخير والبركة"

 أردوغان يتبادل التهاني مع زعماء دول عربية وإسلامية بمناسبة عيد الفطر


تبادل الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، التهاني مع عدد من زعماء الدول العربية والإسلامية، بمناسبة  حلول عيد الفطر المبارك، خلال اتصالات هاتفية أجراها معهم. 

وأفادت مصادر في الرئاسة التركية، أن "أردوغان"، تبادل التهاني مع كل من العاهل السعودي "سلمان بن عبدالعزيز"، ورؤساء إيران "حسن روحاني"، والصومال"حسن شيخ محمد"، وتونس "الباجي قائد السبسي"، ورئيس السلطة الفلسطينية "محمود عباس"، فضلا عن عضو المجلس الثلاثي لرئاسة جمهورية البوسنة والهرسك "بكرعزت بيغوفيتش" 

وأشارت المصادر إلى أن الرئيس الإيراني، أعرب خلال المكالمة عن شكره لتركيا لدعمها  المفاوضات النووية الإيرانية مع دول (5+1)، والتي أسفرت الثلاثاء الماضي عن التوصل لاتفاق بهذا الشأن. 

وأضافت المصادر أن "أردوغان" هاتف كذلك كلا من " خالد مشعل" رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، وزعيم حركة النهضة التونسية "راشد الغنوشي".  

وفي وقت سابق مساء اليوم الخميس، أعلنت العديد من الدول، أن غدا الجمعة، هو أول أيام عيد الفطر المبارك بها.