بصفته القائد العام للقوات المسلحة، وبحضور 1800 ضيف، أردوغان يقيم حفل استقبال لمختلف شرائح المجتمع التركي، بمناسبة عيد النصر ويوم القوات المسلحة


أقام الرئيس التركي رجب طب ‏أردوغان، مساء أمس الأحد، حفل استقبال في المجمع الرئاسي، بالعاصمة أنقرة، وذلك بمناسبة عيد النصر ويوم القوات المسلحة  

ونظم الرئيس التركي الحفل بصفته القائد العام للقوات المسلحة، والذي أُقيم في الهواء الطلق بساحة القصر الرئاسي، وكان أردوغان، وعقيلته أمينة أردوغان في مقدمة مستقبلي المدعوين، وبدأ الاستقبال بتلاوة القرآن 

وحضر الحفل حوالي 1800 ضيف من مختلف شرائح المجتمع التركي، بما في ذلك أسر الشهداء والمحاربين القدامى والسياسيين والقضاة وضباط من جميع الرتب ورؤساء البعثات الأجنبية، والملحقين العسكريين وممثلي منظمات المجتمع المدني ، والمؤلفين، والفنانين والأكاديميين والصحفيين 

و في تصريح أدلى به خلال الحفل ذكر أردوغان أنه تم إتخاذ كافة التدابير في الكفاح ضد الإرهاب مؤكداً على أنهم سيواصلون مكافحة التنظيم الإرهابي بلا كلل أو ملل قائلا : إن تركيا ليست بدولة يمكن أن يسرح أو يمرح فيها حفنة من اللصوص و الإرهابيين و إن ما يفعله هؤلاء سوف لن يبق بلا عقاب، و أفاد أردوغان أن النداء الذي وجهه حزب الشعوب الديمقراطي إلى تنظيم  بي كا كا الإرهابي لا يعتبرونه نداءً صادقاً
و أعرب رجب طيب أردوغان عن إيمانه بأن مجلس الوزراء المؤقت سيستغل فترة مهامه على النحو الأمثل، و قال إنه صادق على قائمة مجلس الوزراء أعقاب التقييمات التي أجراها مع رئيس الوزراء أحمد داود أاوغلو، مشيراً إلى أنه ليس لتركيا وقتاً تضيعه

و أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على ضرورة تطبيق الجدول الزمني الإنتخابي المعلن من قبل الهيئة العليا للإنتخابات على النحو الأفضل معيداً إلى الأذهان أن الوضع الحالي أفرزه عدم التوصل إلى نتيجة حاسمة في اللقاءات التي جرت لتشكيل حكومة إئتلافية، و أوضح أردوغان أنه سيتم إتخاذ كافة التدابير اللازمة لضمان الأمن خلال الانتخابات 
ويعتبر عيد النصر، ويوم القوات المسلحة، عيدا وطنيا في الجمهورية التركية، وجمهورية شمال قبرص التركية، وتحيي الدولتان في هذه المناسبة ذكرى الانتصارات التي أحرزتها الجيوش التركية في حرب الاستقلال

أردوغان يقيم حفل استقبال لمختلف شرائح المجتمع التركي بمناسبة عيد النصر ويوم القوات المسلحة



أقام الرئيس التركي رجب طب ‏أردوغان، مساء أمس الأحد، حفل استقبال في المجمع الرئاسي، بالعاصمة أنقرة، وذلك بمناسبة عيد النصر ويوم القوات المسلحة  

ونظم الرئيس التركي الحفل بصفته القائد العام للقوات المسلحة، والذي أُقيم في الهواء الطلق بساحة القصر الرئاسي، وكان أردوغان، وعقيلته أمينة أردوغان في مقدمة مستقبلي المدعوين، وبدأ الاستقبال بتلاوة القرآن 

وحضر الحفل حوالي 1800 ضيف من مختلف شرائح المجتمع التركي، بما في ذلك أسر الشهداء والمحاربين القدامى والسياسيين والقضاة وضباط من جميع الرتب ورؤساء البعثات الأجنبية، والملحقين العسكريين وممثلي منظمات المجتمع المدني ، والمؤلفين، والفنانين والأكاديميين والصحفيين 


و في تصريح أدلى به خلال الحفل ذكر أردوغان أنه تم إتخاذ كافة التدابير في الكفاح ضد الإرهاب مؤكداً على أنهم سيواصلون مكافحة التنظيم الإرهابي بلا كلل أو ملل قائلا : إن تركيا ليست بدولة يمكن أن يسرح أو يمرح فيها حفنة من اللصوص و الإرهابيين و إن ما يفعله هؤلاء سوف لن يبق بلا عقاب، و أفاد أردوغان أن النداء الذي وجهه حزب الشعوب الديمقراطي إلى تنظيم  بي كا كا الإرهابي لا يعتبرونه نداءً صادقاً

و أعرب رجب طيب أردوغان عن إيمانه بأن مجلس الوزراء المؤقت سيستغل فترة مهامه على النحو الأمثل، و قال إنه صادق على قائمة مجلس الوزراء أعقاب التقييمات التي أجراها مع رئيس الوزراء أحمد داود أاوغلو، مشيراً إلى أنه ليس لتركيا وقتاً تضيعه

و أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على ضرورة تطبيق الجدول الزمني الإنتخابي المعلن من قبل الهيئة العليا للإنتخابات على النحو الأفضل معيداً إلى الأذهان أن الوضع الحالي أفرزه عدم التوصل إلى نتيجة حاسمة في اللقاءات التي جرت لتشكيل حكومة إئتلافية، و أوضح أردوغان أنه سيتم إتخاذ كافة التدابير اللازمة لضمان الأمن خلال الانتخابات 

ويعتبر عيد النصر، ويوم القوات المسلحة، عيدا وطنيا في الجمهورية التركية، وجمهورية شمال قبرص التركية، وتحيي الدولتان في هذه المناسبة ذكرى الانتصارات التي أحرزتها الجيوش التركية في حرب الاستقلال

أردوغان يتابع حركات استعراضية ومناورات جوية بالطائرات، ويستعرض القوات من خلال عربة مكشوفة، في الذكرى 93 لعيد النصر ويوم القوات المسلحة



قبيل انطلاق الاحتفال، استعرض أردوغان من عربة مكشوفة ، القوات المشاركة في مراسم الإحتفال، وكالعادة فرسان  أكبر 16 دولة تركية عبر التاريخ يتبوؤون موقعهم في احتفالات عيد النصر، وانطلق الحفل مع أخذ "أردوغان" مكانه في المنصة الرئيسية، وتابع الجميع الحركات الإستعراضية للقوات المسلحة والمناورات الجوية بالطائرات


 وأقام الرئيس التركي رجب طب أردوغان، حفل استقبال في المجمع الرئاسي، بالعاصمة أنقرة، وذلك بمناسبة عيد النصر ويوم القوات المسلحة، و تلقى أردوغان التهاني من كبار المسؤولين السياسيين والعسكريين، ورؤساء البعثات الأجنبية، والموظفين المدنيين


أردوغان يستقبل التهاني في المجمع الرئاسي بمناسبة عيد النصر

ويعتبر عيد النصر، ويوم القوات المسلحة، عيدا وطنيا في الجمهورية التركية، وجمهورية شمال قبرص التركية، وتحيي الدولتان في هذه المناسبة ذكرى الانتصارات التي أحرزتها الجيوش التركية في حرب الاستقلال، بقيادة أتاتورك ورفاقه على قوات الحلفاء، والجيوش اليونانية، التي غزت أراضي الدولة العثمانية، قبيل وضع الحرب العالمية الأولى أوزارها،  والانتصارات التي تحققت على جبهات عديدة أهمها "معركة سقاريا 1921" و"معركة الصد الكبير  1922"، والتي استطاعت الجيوش التركية بعدها تحرير مناطق واسعة من بر الأناضول كان الحلفاء قد احتلوها خلال الحرب العالمية الأولى.

أردوغان وكبار المسؤولين يحتفلون بالذكرى 93 لعيد النصر



الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس البرلمان عصمت يلماز ورئيس الوزراء أحمد داود أوغلو ورئيس حزب الشعب الجمهوري كمال قليجدار أوغلو إضافة إلى مجموعة من كبار المسؤولين السياسيين والعسكريين يحتفلون بالذكرى 93 لعيد النصر

وزار المسؤولون ضريح مؤسس الجمهورية التركية مصطفى كمال أتاتورك وسط العاصمة، حيث وضع أردوغان إكليل زهور على الضريح، وبعد الوقوف دقيقة صمت، تُلي النشيد الوطني

وتحتفل تركيا، اليوم الأحد، بالذكرى الـ 93 لعيد النصر ويوم القوات المسلحة، في مختلف الولايات والبعثات الدبلوماسية في الخارج، وجمهورية شمال قبرص التركية
وتلقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في المجمع الرئاسي التهاني من كبار المسؤولين السياسيين والعسكريين ورؤساء البعثات الأجنبية والموظفين المدنيين، وذلك بمناسبة الذكرى الـ 93 لعيد النصر ويوم القوات المسلحة الذي يصادف 30 أغسطس من كل سنة


أردوغان يستقبل التهاني في المجمع الرئاسي بمناسبة عيد النصر

ويعتبر عيد النصر، ويوم القوات المسلحة، عيدا وطنيا في الجمهورية التركية، وجمهورية شمال قبرص التركية، وتحيي الدولتان في هذه المناسبة ذكرى الانتصارات التي أحرزتها الجيوش التركية في حرب الاستقلال، بقيادة "مصطفى كمال أتاتورك" ورفاقه على قوات الحلفاء، والجيوش اليونانية، التي غزت أراضي الدولة العثمانية، قبيل وضع الحرب العالمية الأولى أوزارها، والانتصارات التي تحققت على جبهات عديدة أهمها "معركة سقاريا 1921" و"معركة الصد الكبير  1922"، والتي استطاعت الجيوش التركية بعدها تحرير مناطق واسعة من بر الأناضول كان الحلفاء قد احتلوها خلال الحرب العالمية الأولى.


أردوغان يوجه رسالة بمناسة عيد النصر المصادف للثلاثين اغسطس من كل سنة


اكد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان على الوحدة والتضامن في الرسالة التي وجهها بمناسبة عيد النصر المصادف للثلاثين من اب/اغسطس

وقال أردوغان : أمتنا المتحدة حول مبدأ (الامة الواحدة والعلم الواحد والوطن الواحد والدولة الواحدة) ان شاء الله ستتغلب على المخاطر التي نشهدها حاليا

وأشار الرئيس أردوغان الى الأحداث الارهابية المتزايدة في الاونة الاخيرة قائلا : إن آلام قوات أمننا الذين يستشهدون في الهجمات التي ينفذها التنظيم الارهابي الانفصالي ( بيكاكا ) الذي بدأ بأعماله الارهابية مجددا تكوي قلوبنا

وأكد رجب طيب اردوغان أن الكيانات الموازية التي تتحرك مع المنظمات الارهابية تشكل خطرا على تركيا ومستقبل الأمة

وأضاف الرئيس أردوغان في رسالته قائلا : أمتنا الغالية التي تغلبت على العديد من الأعداء في هذه الرقعة الجغرافية منذ ألف سنة و حطمت العديد من عصابات الخيانة، بالطبع ستتمكن أيضا من التغلب على التنظيم الارهابي الانفصالي والكيان الموازي

يذكر أن "عيد النصر"، يعتبر يوماً وطنيا في الجمهورية التركية وجمهورية شمال قبرص التركية، وتحيي الدولتين في هذه المناسبة ذكرى الإنتصارات التي أحرزتها الجيوش التركية في حرب الاستقلال، بقيادة مؤسس الجمهورية التركية، "مصطفى كمال أتاتورك"، ورفاقه على قوات الحلفاء والجيوش اليونانية، التي غزت أراضي الدولة العثمانية، قبيل أن تضع الحرب العالمية الأولى أوزارها، والمعارك الظافرة التي حققت على جبهات عديدة أهمها، "معركة سقاريا 1921"، و"معركة الصد الكبير  1922"، التي استطاعت الجيوش التركية بعدها تحرير مناطق واسعة من برّ الأناضول، التي كان الحلفاء قد احتلوها خلال الحرب العالمية الأولى.

أجندة رجب طيب أردوغان لهذا اليوم 29-8-2015



رجب طيب أردوغان يشارك في حفل تخرج 
أكاديمية جولهان الطبية العسكرية دفعة 2015 

رجب طيب أردوغان يشارك في حفل تخرج أكاديمية جولهان الطبية العسكرية دفعة 2015



رجب طيب أردوغان يشارك في حفل تخرج 
أكاديمية جولهان الطبية العسكرية دفعة 2015 

حضر في الحفل أيضا، عقيلته أمينة أردوغان، ورئيس البرلمان التركي عصمت يلماز، ورئيس الوزراء أحمد داود أوغلو وزوجته سارة داود أوغلو، ووزير الصحة محمد مؤذن أوغلو، ورئيس هيئة الأركان العامة للجيش التركي خلوصي أقار، وقائد القوات البرية صالح زكي جولاق، وقائد القوات الجوية عابدين أونال، وقائد القوات البحرية الأدميرال بولند بوسطان، وقائد الدرك العام غالب مندي، والضباط الذين يخدمون في GATA، و أعضاء هيئة التدريس والخريجين




‫أردوغان : يجب أن يضعوها تحت الأرض، ويصبوا عليها الإسمنت، أمام مرأى الجميع، كما حدث في إنجلترا



أردوغان : شروطنا كانت واضحة، يجب على المنظمة الإرهابية  بي كا كا  أن تترك السلاح، قلنا ذلك مرارا وتكرارا، وإن كانوا ينتظرون من قواتنا المسلحة ورجال أمننا ترك السلاح، فهذا محض خيال، لا يمكن أن يحدث، لأن السلاح يشكّل أداة لتحقيق الطمأنينة والأمان، من أجل الحفظ على هذه الدولة أرضا وشعبا

 يجب على المنظمات الإرهابية  ترك أسلحتها ودفتها في الإسمنت، أمام مرأى الجميع، كما حدث في إنجلترا، تركوا أسلحتهم ودفنوها في الإسمنت تحت الأرض أمام مرأى الجميع، يجب أيضا على المنظمات الإرهابية في تركيا فعل نفس الشيئ، يجب أن يدفنوا أسلحتهم ويتركوا هذه الأراضي

 إن ما تقوم به المنظمة الإرهابية في تركيا ليس له مثيل في البلاد الغربية، ولو قامت أي منظمة في البلاد الغربية بنفس ما تقوم به بيكاكا في تركيا ، لتحركت تلك الدول وأخدت هذا الأمر على محمل الجد والمسؤولية، ولكن عندما يتعلق الأمر بتركيا، فإنهم يغضون الطرف عن  بي كا كا  الارهابية


 هناك بعض وسائل الإعلام التي لا تتخد الموقف السليم من المنظمات الإرهابية في تركيا، أقول لهم أنتم شركاء مع هذه المنظمات، نسأل الله عز وجل الرحمة والمغفرة لجميع شهدائنا الذين ضحوا بأنفسهم من أجل مكافحة الإرهاب في هذه الدولة، ونسأل الله عز وجل الشفاء العاجل لجميع الجرحى     

مقتطف من كلمة رجب طيب أردوغان في لقائه العاشر مع المخاتير الأتراك 26-8-2015

أردوغان يصادق على تشكيلة الحكومة التركية المؤقتة التي ستقود البلاد نحو إجراء انتخابات مبكرة



أردوغان يصادق على تشكيلة الحكومة التركية المؤقتة التي ستقود البلاد نحو إجراء انتخابات مبكرة

داود أوغلو، قدم بعد ظهر اليوم الجمعة، لرئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان، قائمة بأسماء أعضاء الحكومة المؤقتة، لتصريف الأعمال إلى حين إجراء انتخابات مبكرة وتشكيل حكومة جديدة،
 و قد وافق ثلاثة من نواب أحزاب المعارضة على تولي مناصب وزارية في حكومة الإنتخابات من أصل 11 حقيبة وزارية عُرضت على نواب أحزاب المعارضة، وسيتولى حزب الشعوب الديمقراطي حقيبتين، فيما سيتولى حزب الحركة القومية حقيبة واحدة، ولهذا فإن الحقائب الثمان الأخرى المتبقية المخصصة لأحزاب المعارضة، سيتولاها وزراء مستقلون، فيما ستضم الحكومة 11 وزيراً من حزب العدالة و التنمية

والحكومة الانتخابية، هي حكومة مؤقتة يتم تشكيلها لحين إجراء الانتخابات المبكرة لدى تحقق أمرين؛ الأول الفشل في تشكيل حكومة إئتلافية خلال مهلة الـ 45 يومًا التي يمنحها الدستور، والثاني اتخاذ الرئيس التركي قرار إجراء الانتخابات المبكرة، هذا وأعلنت "اللجنة العليا للإنتخابات" الأول من نوفمبر المقبل موعداً للانتخابات التركية المبكرة
وأعلن داود أوغلو في مؤتمر صحفي، عقب لقائه أردوغان، أسماء التشكلية الوزارية، حيث جرى تعيين "نعمان قورطولموش"، و"يالتشين أقدوغان"، و"جودت يلماز"، و"يلدريم طوغرول توركش"، نوابًا لرئيس الوزراء في الحكومة المؤقتة.

وتولى حقيبة الخارجية، مستشار وزارة الخارجية، "فريدون هادي سينرلي أوغلو"، في حين تولى "نابي أوجي"، حقيبة التربية والتعليم، و"وجدي غونول" وزارة الدفاع.

وتم تعيين "ويسل أر أوغلو" وزيرًا للغابات وشؤون المياه، و"محمد مؤذن أوغلو" وزيرًا للصحة، وفريدون بيلغين، وزيرًا للنقل والاتصالات والملاحة البحرية.

وجرى تعيين "كنعان إيبك" وزيرًا للعدل، و"آيشان غورجان"، وزيرة للأسرة والسياسات الاجتماعية، لتكون بذلك أول وزيرة محجبة في تاريخ الجمهورية التركية، و"فكري إشيق" وزيرًا للعلوم والصناعة والتكنولوجيا، و"أحمد أردم" وزيرًا للعمل والضمان الاجتماعي، و"إدريس غولّوجه" وزيرًا للبيئة والتخطيط العمراني، و"نهاد زيبكجي" وزيرًا للاقتصاد، و"علي رضا ألا بويون" وزيرًا للطاقة والموارد الطبيعية، و"عاكف جاغاطاي قليج"، وزيرًا للرياضة والشباب، و"قطب الدين أرزو"، وزيرًا للأغذية والزراعة والثروة الحيوانية.

وعُيّن "جناب أشجي" وزيرًا للجمارك والتجارة، و"سلامي ألتين أوك" وزيرًا للداخلية، و"مسلم دوغان" وزيرًا للتنمية، و"يالتشين طوبجو" وزيرًا للثقافة والسياحة، و"محمد شيمشك" وزيرًا للمالية، فضلًا عن تعيين "علي حيدر قونجا" وزيرًا لشؤون الاتحاد الأوروبي.

يذكر أن يلدريم طوغرول توركش، ينتمي  لحزب الحركة القومية، في حين ينتمي "علي حيدر قونجا" و"مسلم دوغان"، إلى حزب الشعوب الديمقراطي (غالبية أعضائه من الأكراد).

وكان حزبا "الحركة القومية" و"الشعب الجمهوري"، رفضا المشاركة في الحكومة المؤقتة.

يشار إلى أن حزب الحركة القومية أحال توركش إلى اللجنة التأديبية، مع طلب فصله من الحزب، عقب موافقته على تولي منصبًا في الحكومة المؤقتة.

أردوغان : جهات لا تروق لها قوة تركيا الراهنة، يستهدفون مقام رئيس الجمهورية، مشكلتهم هي كيفية إضعاف تركيا التي تقوى



أردوغان : هناك جهات داخل وخارج تركيا، لا تروق لها قوة تركيا الراهنة، وتبذل قصارى جهدها لزرع بذور الفتنة في البلاد، إنهم يقومون بتلفيق الإتهامات والإفتراءات، يقولون بأن رئيس الجمهورية هو من يريد إشعال نار الحرب ووضع البلاد في أزمة، إنهم يستهدفون مقام رئيس الجمهورية، لا يروق لهم قوة تركيا الراهنة، لا يريدون لهذه الدولة أن تصل إلى المراتب العليا على الصعيد العالمي، كل مشكلتهم هي كيفية إضعاف تركيا التي تقوى

إنهم يحاولون إدخال تركيا في حلقة النار، ويدعمون ويسندون المنظمات الإرهابية، ألا يصفقون لهذه المنظمات الإرهابية، نحن على علم تام بهذه الجهات ووسائل الإعلام الداخلية والخارجية الداعمة لها، وبالخصوص في بعض الدول الغربية،  أقول للجميع سيأتي يوم يحاسبون فيه على ما إقترفته أيديهم، إنني ادين بشدة هذه الجهات التي تتآمر على تركيا، ووسائل الإعلام الداعمة لها   

مقتطف من كلمة أردوغان في لقائه العاشر مع المخاتير الأتراك 26-8-2015

‫أردوغان : جهات داخل وخارج تركيا، لا تروق لها قوة تركيا الراهنة، يستهدفون مقام رئيس الجمهورية، مشكلتهم هي كيفية إضعاف تركيا التي تقوى



أردوغان : هناك جهات داخل وخارج تركيا، لا تروق لها قوة تركيا الراهنة، وتبذل قصارى جهدها لزرع بذور الفتنة في البلاد، إنهم يقومون بتلفيق الإتهامات والإفتراءات، يقولون بأن رئيس الجمهورية هو من يريد إشعال نار الحرب ووضع البلاد في أزمة، إنهم يستهدفون مقام رئيس الجمهورية، لا يروق لهم قوة تركيا الراهنة، لا يريدون لهذه الدولة أن تصل إلى المراتب العليا على الصعيد العالمي، كل مشكلتهم هي كيفية إضعاف تركيا التي تقوى

إنهم يحاولون إدخال تركيا في حلقة النار، ويدعمون ويسندون المنظمات الإرهابية، ألا يصفقون لهذه المنظمات الإرهابية، نحن على علم تام بهذه الجهات ووسائل الإعلام الداخلية والخارجية الداعمة لها، وبالخصوص في بعض الدول الغربية،  أقول للجميع سيأتي يوم يحاسبون فيه على ما إقترفته أيديهم، إنني ادين بشدة هذه الجهات التي تتآمر على تركيا، ووسائل الإعلام الداعمة لها   

مقتطف من كلمة أردوغان في لقائه العاشر مع المخاتير الأتراك 26-8-2015

أردوغان : وعدوا الكثير من الوعود، إلا أن كلام الليل يمحوه النهار، ما الذى ننتظره منهم غير ذلك؟



أردوغان : على الرغم من أن المنظمة الإرهابية ( بيكاكا ) قد وعدت الكثير من الوعود لإيقاف إطلاق النار، إلا أنهم وكعادتهم يخالفون أقوالهم، ووعودهم، ألم تعدوا أنكم ستقومون بإنهاء العمليات الإرهابية، ألم تعدوا بوقف إطلاق النار، لماذا لا توفون بوعودكم، إلى الآن لم تعملوا ىشيئا من أجل مصلحة البلاد، على العكس من ذلك أنتم تستهدفون الرئاسة التركية ورئاسة الوزراء، وتقومون بأعمال شغب ضد المواطنين

 ألم نخطوا الخطوات من أجل تطبيق بنود المصالحة الوطنية، ألم تقوموا بخرق هدنة إطلاق النار، ألم تستهدفوا رجال الأمن وهم نائمون في بيوتهم، ألم تستهدفوا المواطنين، ألم تستهدفوا ضباط الصف و جنود قواتنا المسلحة، ألم تستهدفوا قوى الأمن الداخلي، ألم تضعوا المتفجرات في الطرق، ألم تقوموا بإحراق الشاحنات

 إنكم لا تعلمون ولا تعرفون حب الوطن، ألم تستهدفوا تلك المشاريع التي يعمل فيها إخوتي الأكراد، لماذا تقومون بإحراق هذه الشاحنات، وتقومون بقطع الطرق، وتستهدفون عربات مشاريع التنمية، ألا يعمل في هذه المشاريع إخوتي الاكراد، أليست البلديات التابعة لهم تحت سيطرتهم، أقول لكم إخوتي المخاتير هذه هي أعمالهم، فمالذي تنتظرونه منهم غير ذلك؟     

مقتطف من كلمة رجب طيب أردوغان في لقائه العاشر مع المخاتير الأتراك 26-8-2015

أردوغان : شعبي يقض وحذر ولا يثق بهم، و كرئيس للجمهورية أتحمل المسؤولية الكاملة لما يجري في تركيا



أردوغان : الشعب التركي يستوعب جيدا حجم المؤامرات التي تحاك ضد الوطن،  هؤلاء الذين يستهدفون هذه الدولة لا يفهمون تطلعات هذا الشعب، شعبي يقض وحذر ولا يثق بهم، وبالرغم من كل هذه الأعمال الإرهابية، تركيا كجسم واحد مصممة على تخطي هذه المحنة في هذه المرحلة الحساسة التي تعيشها، وأنا كرئيس للجمهورية التركية أتحمل المسؤولية الكاملة لما يجري في تركيا، والأمر نفسه ينطبق على الحكومة التركية، وعلى عاتق الوزراء ونواب البرلمان

 وهنا أريد أن أسأل الجميع، حول حزمة القوانين التي أصدرتها الحكومة لأمن وسلامة تركيا، لماذا لم تدعم المعارضة هذه القوانين؟ ألم يترك نواب المعارضة مجلس الأمة رفضا لهذه التعديلات ؟ إن الدولة، والحكومة، قامت بتنفيذ مسؤولياتها، وهي لا تزال تواصل تنفيذ تلك المسؤوليات بكل دقّة وثبات، فلماذا لم تفي المنظمة الإرهابية (بيككا) بوعودها، لماذا لم تترك السلاح، أنتم تشاهدون الآن بأم أعينكم الأسلحة مازالت موجودة، والعمليات الإرهابية مازالت مستمرة

أقول في هذه الأجواء توجه الشعب التركي إلى انتخابات 7 حزيران الماضي، أنا أعرف جيدا أجواء الإنتخابات في تركيا، لقد زرت العديد المدن والمحافظات، كنا نتمنى أن تكون نتائج هذه الإنتخابات من أجل مصلحة الشعب، ولكن الأحزاب لم تتفق على تشكيل حكومة حائزة على الأغلبية بإمكانها نيل ثقة البرلمان  

مقتطف من كلمة رجب طيب أردوغان في لقائه العاشر مع المخاتير الأتراك 26-8-2015

أردوغان في لقائه العاشر مع المخاتير الأتراك، إستضاف 400 مختار في المجمع الرئاسي



أردوغان في لقائه العاشر مع المخاتير الأتراك
أردوغان إستضاف 400 مختار في المجمع الرئاسي  
من المحافظات التالية :  افيون، آق سراي، كانكيري، اسكيشهير، جوروم، كيركالي، قونية، قرشهر، نيغدة، يوزغات

أردوغان قال في كلمته أمام المخاتير الأتراك :

أردوغان : تركيا تمر بواحدة من أكثر الفترات الحرجة في تاريخها، لا يوجد لدينا أي وقت نضيعه، إن الانتخابات البرلمانية المبكرة التي ستشهدها تركيا في الأول من نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، ستكون بمثابة اختيار بين الاستقرار والفوضى، موعدنا 1 نوفمبر، هذا التاريخ سيحدد كيف سندخل عام 2016

أردوغان : هناك جهات داخل وخارج تركيا، لا تروق لها قوة تركيا الراهنة، وتبذل قصارى جهدها لزرع بذور الفتنة في البلاد

أردوغان : أريد أن أوضح لهؤلاء الذين إتهموني بعرقلة تشكيل حكومة ائتلافية،وأقول لهم  بأن صلاحيات منصب الرئيس واضحة، وأنا أتحرك في إطارها، وصلاحيات منصب رئيس الوزراء واضحة ويتحرك هو في إطارها، جميع الانتقادات التي توجه لي بهذا الخصوص لا تعكس الحقيقة

 أردوغان : هل تم تشكيل حكومة حائزة على الأغلبية وبإمكانها نيل ثقة البرلمان، وقمت أنا بإعاقتها؟ أنا لا امتلك أساسا سلطة تخولني فعل ذلك، إن من لم يتمكنوا من تقديم حلول واقعية لمشاكل الشعب، يحاولون الهرب من المسؤولية عبر استهدافي، في حين أنني لن أشارك في الانتخابات

أردوغان : إن كل من ينظر للإرهاب نظرته إلى الزهرة أو الطفل البشوش، ويعتبر المنظمة الإرهابية بمثابة جمعية للهواة، لا يمكن أن يصفه الشعب بالبرئ والمسالم ( في إشارة إلى حزب الشعوب الديمقراطي )

أردوغان : الانتخابات البرلمانية المبكرة التي ستشهدها تركيا في الأول من نوفمبر المقبل، ستكون بمثابة اختيار بين الاستقرار والفوضى، موعدنا 1 نوفمبر، هذا التاريخ سيحدد كيف سندخل عام 2016


أردوغان : هناك جهات داخل وخارج تركيا، لا تروق لها قوة تركيا الراهنة، وتبذل قصارى جهدها لزرع بذور الفتنة في البلاد، و لإحباط ذلك المجهود، أعتقد أن الانتخابات البرلمانية المبكرة التي ستشهدها تركيا في الأول من نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، ستكون بمثابة اختيار بين الاستقرار والفوضى، موعدنا 1 نوفمبر، هذا التاريخ سيحدد كيف سندخل عام 2016
رجب طيب أردوغان في لقائه العاشر مع المخاتير الأتراك اليوم 26-8-2015
اعتبر الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن الانتخابات البرلمانية المبكرة التي ستشهدها تركيا في الأول من نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، ستكون بمثابة اختيار بين الاستقرار والفوضى.

وأضاف أردوغان، خلال استقباله اليوم الأربعاء، مجموعة من المخاتير في القصر الرئاسي بأنقرة، أن "هناك جهات داخل وخارج تركيا، لا تروق لها قوة تركيا الراهنة، وتبذل قصارى جهدها لزرع بذور الفتنة في البلاد."

وردا على اتهامات المعارضة له بأنه عرقل تشكيل حكومة ائتلافية، قال أردوغان "أود أولا أن أوضح أن صلاحيات منصب الرئيس واضحة، وأنا أتحرك في إطارها، وصلاحيات منصب رئيس الوزراء واضحة ويتحرك هو في إطارها"، مؤكدا أن جميع الانتقادات التي توجه له بهذا الخصوص لا تعكس الحقيقة.

وأضاف أردوغان "إن من لم يتمكنوا من تقديم حلول واقعية لمشاكل الشعب، يحاولون الهرب من المسؤولية عبر استهدافي. في حين أنني لن أشارك في الانتخابات".

واستطرد أردوغان قائلا "هل تم تشكيل حكومة حائزة على الأغلبية وبإمكانها نيل ثقة البرلمان، وقمت أنا بإعاقتها؟ أنا لا امتلك أساسا سلطة تخولني فعل ذلك".

وقال أردوغان "إن كل من ينظر للإرهاب نظرته إلى الزهرة أو الطفل البشوش، ويعتبر المنظمة الإرهابية بمثابة جمعية للهواة، لا يمكن أن يصفه الشعب بالبرئ والمسالم". في إشارة إلى حزب الشعوب الديمقراطي. 

‏أردوغان‬ يستقبل وزيرة خارجية جمهورية شمال قبرص التركية، أمينة جولاق، في المجمع رئاسي



‫‏أردوغان‬ يستقبل وزيرة خارجية جمهورية شمال قبرص التركية،
أمينة جولاق، في المجمع رئاسي

أمينة جولاق، تزور تركيا تلبية لدعوة من وزير الخارجية التركي
مولود جاووش اوغلو
President Recep Tayyip Erdoğan received Minister of Foreign Affairs of the Turkish Republic of Northern Cyprus, Emine Çolak at the Presidential Complex.

الرئاسة التركية تنفي مزاعم عدم تمكن أردوغان من الحصول على موعد لزيارة واشنطن


نفت رئاسة الجمهورية التركية، ادعاءات حول عدم تمكن رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان الحصول على موعد محدد من البيت الأبيض لزيارة واشنطن، ووصفتها بــ "العارية عن الصحة".  

وأفادت مصادر مطلعة في الرئاسة التركية، أن زيارة أردوغان المرتقبة إلى الولايات المتحدة ما تزال على أجندة جدول أعماله، وأنه لم تجر أي إتصالات بين الطرفين بعد بخصوص تحديد موعد الزيارة.   

وأضافت المصادر ذاتها، أن زيارة الرئيس التركي لوشنطن هي في مرحلة تقييم، قد يتمخض عنها إبلاغ وزارة الخارجية التركية للقيام بالإجراءات اللازمة في هذا الخصوص، مشددة على أن مزاعم تجنب واشنطن تحديد موعد لزيارة أردوغان لا أساس لها من الصحة على الإطلاق.

أجندة رجب طيب أردوغان اليوم 




أردوغان يكلف داود أوغلو بتشكيل حكومة مؤقتة لتصريف الأعمال لحين إجراء الانتخابات المبكرة

‫أردوغان يكلف داود أوغلو بتشكيل حكومة مؤقتة لتصريف الأعمال لحين إجراء الانتخابات المبكرة



أردوغان يكلّف، زعيم حزب العدالة والتنمية، رئيس الوزراء الحالي، أحمد داود أوغلو، بتشكيل حكومة مؤقتة، لتصريف الأعمال إلى حين إجراء انتخابات مبكرة وتشكيل حكومة جديدة

"اللجنة العليا للإنتخابات" تعلن الأول من نوفمبر المقبل موعداً للانتخابات التركية المبكرة، عقب فشل تشكيل حكومة خلال 45 يوماً من صدور نتائج الانتخابات العامة التي جرت في حزيران/يونيو الماضي
كلف الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، زعيم حزب العدالة والتنمية، رئيس الوزراء الحالي، أحمد داود أوغلو، بتشكيل مجلس وزراء مؤقت (حكومة مؤقتة لتصريف الأعمال لحين اجراء انتخابات مبكرة وتشكيل حكومة جديدة).

وجاء التكليف خلال استقبال رئيس الجمهورية، لـ"داود أوغلو" في القصر الرئاسي بأنقرة، حيث عيّن أردوغان، زعيم العدالة والتنمية (أكبر حزب ممثل في البرلمان) رئيسا للحكومة المؤقتة، بموجب المادة 114 من دستور البلاد.  

كما طلب أردوغان الذي أصدر قرارا بالتوجه لانتخابات مبكرة - عقب فشل الأحزاب في تشكيل حكومة ائتلافية - بقاء مجلس الوزراء الحالي على رأس عمله، لحين تشكيل الحكومة المؤقتة. 

جدير بالذكر أن حزبا "الشعب الجمهوري" و"الحركة القومية" أعلنا عدم رغبتهما في المشاركة في الحكومة المؤقتة.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قرر أمس الاثنين، إعادة الانتخابات البرلمانية في البلاد بعد التشاور مع رئيس البرلمان "عصمت يلماز"، واستناداً للصلاحيات الممنوحة له وفقاً للمادتين 104 و116 من الدستور.

وتنص المادة 116 من دستور البلاد، على أنه يمكن للرئيس بعد التشاور مع رئيس البرلمان، اتخاذ قرار بإجراء انتخابات جديدة، في حال فشل الحزب المكلّف بتشكيل حكومة خلال 45 يومًا من انتخاب ديوان رئاسة البرلمان الجديد، وتجرى الانتخابات بحسب القانون، في الأحد الأول بعد مرور 90 يومًا على صدور القرار. 

وكانت اللجنة العليا للانتخابات أعدت مسودة جدول زمني، تنص على إجراء انتخابات نيابية مبكرة في الأول من تشرين الثاني/ نوفمبر، لتقلص بذلك المهلة المنصوص عليها في الدستور لإجراء انتخابات نيابية مبكرة من 90 يومًا إلى 60.

يشار إلى أن المفاوضات التي أجراها داود أوغلو  بعد تكليفه بتشكيل الحكومة عقب انتخابات 7 حزيران/يونيو الماضي، مع رئيس حزب الشعب الجمهوري، كمال قليجدار أوغلو، وزعيم حزب الحركة القومية، "دولت باهجة لي"، باءت بالفشل، حيث أكد داود أغلو في تصريحاته عدم التوصل إلى أرضية مشتركة لتشكيل حكومة ائتلافية.

أردوغان : أسأل الجميع ماذا قدمت أحزاب المعارضة لهذا الشعب؟ ماذا قدمت الحكومات السابقة للعمال



أردوغان : عندما أردنا تمرير الحُزم والتعديلات الديمقراطية في الجمهورية التركية، كانت الأحزاب المعارضة ضد هذه التعديلات،  كنا نريد رفع مستوى الديمقراطية في تركيا، وعلى العكس تماما الأحزاب المعارضة، كانت تتعاون مع القوى الداخلية والخارجية المعادية لتركيا، من أجل إفشال هذه الحُزم والتعديلات

 منذ وصولنا إلى السلطة في عام 2002 العديد من الإصلاحات شهدتها تركيا، شملت الحياة السياسية، والديمقراطية، والاجتماعية، والاقتصادية، والقضائية،  أسأل الآن الجميع ماذا قدمت أحزاب المعارضة لهذا الشعب

 خلال 12 عاما الماضية، أولينا إهتماما كبيرا لمشاكل العمال، وأصدرنا العديد من القوانين من أجل حماية حقوقهم الوظيفية، وزيادة أجورهم، وتحسين معيشتهم، وضمان ممارستهم لأعمالهم في ظروف جيدة، لقد حققنا الكثير من النجاحات والقفزات النوعية في هذا الشأن، هناك العديد من القوى الداخلية والخارجية لا تتقبل مثل هذه النجاحات، أسأل الجميع مرة أخرى ماذا قدمت الحكومات السابقة لهؤلاء العمال؟ نحن نعمل ونبذل قصارى جهدنا من أجل تحقيق الرفاهية لجميع المواطنين   

رجب طيب أردوغان يقول يوم 22-4-2014   

أردوغان يقرر إعادة الإنتخابات البرلمانية، سيُعلنُ عن هذا القرار خلال 48 ساعة من قبل مجلس الوزراء


قرر الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" إعادة الإنتخابات البرلمانية في تركيا بعد التشاور مع رئيس البرلمان "عصمت يلماظ" ، و استنادا إلى المادتين 104  و 116  من الدستور ، بحسب بيان الرئاسة التركية مساء اليوم

كما قال البيان الصادر عن الرئاسة أن الرئيس التركي أردوغان سيلتقي برئيس الوزراء أحمد داود أوغلو غدا الثلاثاء في تمام الساعة 11.00 بحسب التوقيت المحلي 

و لأول مرة في تاريخ تركيا قام رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان باستخدام سلطته من أجل اعادة الانتخابات، و بعد اتخاذ أردوغان هذا القرار سيُعلنُ عنه خلال 48 ساعة من قبل مجلس الوزراء

و يُحَتّم اجراء الانتخابات المبكرة يوم الأحد الذي يلي موعد انتهاء 90 يوما من الاعلان عن قرار اجراء إعادة الانتخابات، إلا أن هيئة الانتخابات العليا يمكنها تقليص هذه المدة إلى 60 يوما

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قال يوم الجمعة الماضي : سأجري لقاء جديدا مع رئيس البرلمان عصمت يلماز، بعد انتهاء مدة الـ 45 يوماً ، وستتجه البلاد عقبها نحو إجراء انتخابات مبكرة، والتاريخ المقرر للإنتخابات في الوقت الحالي هو 1 نوفمبر

ووفقًا للدستور التركي، يتخذ البرلمان، أو رئيس الجمهورية، قرار إجراءالانتخابات المبكرة، فيما تحدد اللجنة العليا للانتخابات تاريخ إجرائها

وتنص المادة 116 من دستور البلاد، على أنه يمكن للرئيس بعد التشاور مع رئيس البرلمان، اتخاذ قرار بإجراء انتخابات جديدة، في حال فشل الحزب المكلّف بتشكيل حكومة خلال 45 يومًا من انتخاب ديوان رئاسة البرلمان الجديد، وتجرى الانتخابات بحسب القانون، في الأحد الأول بعد مرور 90 يومًا على صدور القرار

 وينظر الجميع الآن إلى القصر الرئاسي، اذ من المنتظر تشكيل حكومة انتخابات قبيل توجه الشعب إلى صناديق الاقتراع، و سيقوم رئيس مجلس الأمة التركي الكبير عصمت يلماز بتحديد عدد الوزراء الذين سيشاركون في الحكومة المؤقتة وفقا لتوزيع الأحزاب في البرلمان

والحكومة الانتخابية، هي حكومة مؤقتة يتم تشكيلها لحين إجراء الانتخابات المبكرة لدى تحقق أمرين؛ الأول الفشل في تشكيل حكومة إئتلافية خلال مهلة الـ 45 يومًا التي يمنحها الدستور، والثاني اتخاذ الرئيس التركي قرار إجراء الانتخابات المبكرة



و من المفترض في الحكومة المؤقتة أن يكون هناك 11 وزيرا من حزب العدالة و التنمية و 6 من حزب الشعب الجمهوري و 4 من حزب الحركة القومية و 4 من حزب الشعوب الديمقراطي

الا ان حزب الحركة القومية أعلن انه لن يشارك في الحكومة المؤقتة بسبب حساسيته تجاه حزب الشعوب الديمقراطي، و كان حزب الشعب الجمهوري قد أعلن مسبقا انه لن يشارك في الحكومة المؤقتة أيضا

فيما أعرب حزب الشعوب الديمقراطي انه لا مانع عنده من المشاركة في الحكومة المؤقتة، هذا و يجب أن تستقيل الحكومة الحالية من أجل تفعيل مسيرة الحكومة الانتقالية، إستعدادا للإنتخابات المبكرة

الشباب الأكراد يوجهون رسالة إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان


الرسالة تؤكد على إستعداد مئات الآلاف من الشباب الكرد على الوفاء بجميع المسؤوليات التي تقع على عاتقهم في سبيل الوحدة والتآخي والتعايش ورفرفة العلم التركي المجيد عالياً خفاقاً

بعث الشباب المنحدرين من أصل كردي برسالة إلى رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان أفادوا فيها " إننا شهود على تضحياتكم، والأكراد والأتراك أخوة"
 

و جاءت في رسالة الشباب الأكراد العبارات التالية : إننا إتخذنا هذا الوطن وطناً لنا و إعتبرنا العلم التركي المجيد المزين بالنجمة و الهلال شرفاً لنا، كما أننا شباب شهدنا خيانة الإرهابيين المستهدفين لوحدة البلاد و تعرّضنا لمظالم تنظيم (بي كي كي ) الإرهابي
و أكد هؤلاء الشباب على كون الشباب الأكراد أكبر المتضررين من التنظيمات الإرهابية و الكيانات الأخرى التي بدأت منذ أكثر من ربع قرن بشن الهجمات الآثمة على الشعبين التركي و الكردي

و أكدت الرسالة على إستعداد مئات الآلاف من الشباب الكرد على الوفاء بجميع المسؤوليات التي تقع على عاتقهم في سبيل الوحدة و التآخي و التعايش و رفرفة العلم التركي المجيد عالياً خفاقاً

TRT

سيناريو الانتخابات المبكرة في تركيا : إنتهت المدة القانونية والبالغة 45 يوما لتشكيل الحكومة الإئتلافية في تركيا، الأنظار الآن تتجه إلى أردوغان بشأن الانتخابات المبكرة


انتهت يوم أمس مدة تشكيل الحكومة الإئتلافية في تركيا و البالغة 45 يوما، الأنظار الآن تتجه إلى إلى رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان الذي سيستقبل اليوم رئيس مجلس الأمة التركي الكبير عصمت يلماز، و من ثم من المنتظر أن يتخذ قرار الانتخابات المبكرة، و بعد اتخاذ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان هذا القرار، سيُعلن عنه خلال 48 ساعة من قبل مجلس الوزراء

ويتوجب تشكيل الحكومة المؤقتة خلال خمسة أيام عقب نشر القرار في الجريدة الرسمية
و قد أعلن رئيس الوزراء أحمد داوود أغلو الطريق الذي سيتبعه في حال أنيطت إليه مهمة تشكيل هذه الحكومة، وأعلن داوود أوغلو أنه سيتقدم بطلب إلى حزب الشعوب الديمقراطي الذي أعرب عن أنه سيشارك في الحكومة المؤقتة، بالإضافة إلى بعض النواب من حزبي الشعب الجمهوري و الحركة القومية اللذان أعلنا عن عدم مشاركتهما فيها

و افاد رئيس الوزراء أن الدستور يسمح بالتقدم بطلب إلى الأشخاص و أنه سيتصرف على هذا النحو قائلا : سأتقدم بطلب لكافة الأحزاب، والرفض أو القبول سيكون من تقديرهم، يجب عدم الرفض، فالتوتر قد يقل في حال مُثلت كافة الأحزاب في الحكومة المؤقتة، نحن نعمل على معادلة تضم النواب الذي عملوا 3 دورات بالإضافة إلى الجدد وفقا لقانون الدورات الثلاثة

و لأول مرة في تاريخ تركيا سيقوم رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان باستخدام سلطته من أجل اعادة الانتخابات، و بعد اتخاذ أردوغان هذا القرار سيُعلنُ عنه خلال 48 ساعة من قبل مجلس الوزراء

و يُحَتّم اجراء الانتخابات المبكرة يوم الأحد الذي يلي موعد انتهاء 90 يوما من الاعلان عن قرار اجراء إعادة الانتخابات، إلا أن هيئة الانتخابات العليا يمكنها تقليص هذه المدة إلى 60 يوما

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قال يوم الجمعة الماضي : سأجري لقاء جديدا مع رئيس البرلمان عصمت يلماز، بعد انتهاء مدة الـ 45 يوماً ، وستتجه البلاد عقبها نحو إجراء انتخابات مبكرة، والتاريخ المقرر للأنتخابات في الوقت الحالي هو 1 نوفمبر

ووفقًا للدستور التركي، يتخذ البرلمان، أو رئيس الجمهورية، قرار إجراءالانتخابات المبكرة، فيما تحدد اللجنة العليا للانتخابات تاريخ إجرائها

وفشلت المفاوضات التي أجراها رئيس الوزراء المكلف، رئيس حزب العدالة والتنمية، أحمد داود أوغلو، مع رئيس حزب الشعب الجمهوري، كمال قليجدار أوغلو، وزعيم حزب الحركة القومية، "دولت باهجة لي"، بهدف تشكيل حكومة ائتلافية، وبات من المتوقع إجراء انتخابات برلمانية مبكرة في تركيا.

وتنص المادة 116 من دستور البلاد، على أنه يمكن للرئيس بعد التشاور مع رئيس البرلمان، اتخاذ قرار بإجراء انتخابات جديدة، في حال فشل الحزب المكلّف بتشكيل حكومة خلال 45 يومًا من انتخاب ديوان رئاسة البرلمان الجديد، وتجرى الانتخابات بحسب القانون، في الأحد الأول بعد مرور 90 يومًا على صدور القرار

 وينظر الجميع الآن إلى القصر الرئاسي، اذ من المنتظر تشكيل حكومة انتخابات قبيل توجه الشعب إلى صناديق الاقتراع، و سيقوم رئيس مجلس الأمة التركي الكبير عصمت يلماز بتحديد عدد الوزراء الذين سيشاركون في الحكومة المؤقتة وفقا لتوزيع الأحزاب في البرلمان

والحكومة الانتخابية، هي حكومة مؤقتة يتم تشكيلها لحين إجراء الانتخابات المبكرة لدى تحقق أمرين؛ الأول الفشل في تشكيل حكومة إئتلافية خلال مهلة الـ 45 يومًا التي يمنحها الدستور، والثاني اتخاذ الرئيس التركي قرار إجراء الانتخابات المبكرة

و من المفترض في الحكومة المؤقتة أن يكون هناك 11 وزيرا من حزب العدالة و التنمية و 6 من حزب الشعب الجمهوري و 4 من حزب الحركة القومية و 4 من حزب الشعوب الديمقراطي

الا ان حزب الحركة القومية أعلن انه لن يشارك في الحكومة المؤقتة بسبب حساسيته تجاه حزب الشعوب الديمقراطي، و كان حزب الشعب الجمهوري قد أعلن مسبقا انه لن يشارك في الحكومة المؤقتة أيضا

فيما أعرب حزب الشعوب الديمقراطي انه لا مانع عنده من المشاركة في الحكومة المؤقتة، هذا و يجب أن تستقيل الحكومة الحالية من أجل تفعيل مسيرة الحكومة الانتقالية، إستعدادا للإنتخابات المبكرة

أردوغان : الفائدة المصرفية هي سبب التضخم الإقتصادي، كلا المؤشرين ينخفضان ويرتفعان مع بعضهما البعض



أردوغان : الفائدة هي سبب التضخم الإقتصادي، يجب أن تركزوا على هذه المقولة، التضخم الإقتصادي سببه الفوائد المرتفعة، نعم بعد استلامنا  الحكم في تركيا عام 2002، قمنا بتخفيظ مؤشرات الفائدة إلى خانة واحدة، تركيا عاشت وستعيش مع حزب العدالة والتنمية هذا الجو الاقتصادي الآمن، وسيكون ضمان الفوائد المنخفضة والتضخم المالي المنخفض ضمن أولوياتنا المهمة

 مرة اخرى أقول حيث توجد الفائدة يوجد التضخم، كلا المؤشرين ينخفضان ويرتفعان مع بعضهما البعض،  الفائدة المصرفية لم ولن تكون في صالح بلدي، هذه حقائق عايشناها، نعم لقد عشنا فترات بلغ فيها التضخم الإقتصادي أرقام مهولة، الحمد لله الوضع اليوم مختلف تماما،  المعادلة واضحة، عندما تكون أرقام الفائدة عالية، الإستثمار الأجنبي لن يأتي إلى تركيا، على الشعب التركي معرفة هذه الحقائق، يجب أن يثقوا بحكومتهم

رجب طيب أردوغان يقول يوم 27-5-2014

أردوغان : يجب تخفيض مؤشرات الفوائد في جميع المصارف، نؤيد الربح الذي لا يؤدي إلى الخسارة على المدى البعيد



أردوغان : نحن نرحب دائما بجميع المستثمرين العقلانيين، نؤيد خطواتهم، ونساندهم في استثماراتهم، لأن فائدة الحكومة والدولة تأتي من هذه الإستثمارات، يجب أن تكون التأمينات والعمالة والحوافز والمنافسة مناسبة وفي متناول الجميع، من أجل جذب المستثمرين سواء من الداخل او الخارج، يجب تخفيض مؤشرات الفوائد في جميع المصارف، نحن مع الربح السليم الذي لا يؤدي إلى الخسارة على المدى البعيد للجمهورية التركية

 إذا ما نظرتم إلى المؤشرات في الولايات المتحدة أو اليابان ستجدونهم ينجحون بتطبيق هذه المؤشرات ، لماذا نحن لا نطبق مثل هذه المعايير والمقاييس والمؤشرات، بالطبع هم يربحون لأنهم يفكرون في مصلحة دولتهم على المدى القريب والبعيد، نحن أيضا يجب ان نفعل نفس الشيئ، يجب أن نطبق هذه الأنظمة    

رجب طيب أردوغان يقول يوم 27-5-2014

انتهاء أعمال الجزء البحري من مشروع نفق أوراسيا سادس أطول نفق في العالم الذي يربط بين طرفي اسطنبول


حضر رئيس الوزراء التركي، داود أوغلو، اليوم السبت، اللحظات الأخيرة من انتهاء أعمال حفريات الجزء المار تحت قاع البحر من مشروع نفق "أوراسيا" المخصص للمركبات في مضيق البوسفور باسطنبول. 

ورافق "داود أوغلو"، وزير النقل والمواصلات والملاحة البحرية، " فريدون بيلغين"، وعدد آخر من المسؤولين، شهدوا انتهاء حفريات الجزء البحري من نفق أوراسيا، الذي سيربط بين طرفي مدينة إسطنبول، على غرار مشروع قطار "مرمراي".

ويمتد النفق على مسافة 14.6 كيلومترًا، منها 3.4 كم تحت قاع مضيق البوسفور، إضافة إلى جزء في الطرف الأوروبي، وآخر في الجانب الآسيوي.
 والنفق مزود بآلية مقاومة للزلازل، تسهل عملية تمدد وتقلص البنية الاسمنتية، أو انحنائها لدى وقوع الزلازل، بحيث لا تشكل خطرًا على حركة المرور بداخله.

ويبلغ ارتفاع نفق أوراسيا (14) متراً، ويتكون من طابقين للذهاب والإياب، وسيكون سادس أطول نفق في العالم.

 وبعد تشغيله يمكن لنحو (90) ألف سيارة العبور بين طرفي المدينة يومياً، الأمر الذي سيختصر مدة (100) دقيقة بالسيارة، إلى (15) دقيقة، وسيحدّ من أثر التلوث البيئي، واستهلاك الوقود.

وتبلغ تكلفة المشروع حوالي مليار و245 مليون و122 ألف دولار، وسيخصص النفق للسيارات والحافلات الصغيرة والمتوسطة، ولن يسمح للدراجات الهوائية والنارية باستخدامه.

أردوغان : البنك المركزي هو حر ولكن من حقنا التدخل من أجل مصلحة المواطنين



أردوغان : البنك المركزي هو حر ولكن من حق رئيس الوزراء التدخل من أجل مصلحة المواطنين، لأن أي تضخم في الإقتصاد الحكومة هي من يتحمل المسؤولية، المواطن التركي لا يذهب إلى البنك المركزي بل يأتي إلى رئاسة الوزراء والحكومة ليسأل عن هذا هذا التضخم، مواقفنا واضحة وأقولها مرة أخرى الفوائد مرتفعة، يجب أن تنخفض هذه الفوائد من أجل الإستثمار، يجب على البنك المركزي اتخاذ التدابير اللازمة من أجل تشجيع الإستثمار الداخلي والخارجي   

رجب طيب أردوغان يقول يوم 27-5-2014

وكان رجب طيب أردوغان، قد وجه في العديد من المرات انتقادات إلى رئيس البنك المركزي "باشجي"، مرارًا لعدم خفضه الفائدة بالقدر الكافي رغم الارتفاع القياسي في سعر الدولار، فيما أبدى "باباجان" دعمه لسياسة البنك المركزي، موضحًا أن رئيس البنك سيقدم على الخطوات اللازمة بهذا الصدد

أردوغان : موقف الإتحاد الأوروبي من تركيا غير لائق، حزب العدالة والتنمية لم يأتي إلى الحكم عبر عناوين الصحف



أردوغان : أين موقف الإتحاد الاوروبي مما حصل في مصر، لم يصفوا ما حدث في مصر بالإنقلاب العسكري ضد الديمقراطية، أين موقفهم من الأزمة السورية، إلى الآن لا يوجد موقف واضح من الإتحاد الأوروبي والغرب مما يحدث في سوريا، للأسف مازالوا يديرون ظهرهم لذات المبادئ التي كان يدعون إليها، إنهم يرددون الحرية والديقراطية وفي نفس الوقت يخالفونها

هذا هو الغرب الذي إلتزم الصمت حول الإنقلاب العسكري في مصر، هذا هو الغرب ينافق عندما يتعلق الأمر بالديمقراطية، الغرب الذي سكت عن مأساة سوريا، إنهم يتكلمون ويصدرون القرارات فقط عندما يتعلق الأمر بتركيا، إنهم يتعاملون معنا وفق إزدواجية في المعايير، سلوكهم هذا ضد تركيا واضح جدا، مواقفهم  غير لائقة  بمكانة وسمعة الإتحاد الأوروبي

 أقول لهم إن أي قرار يتخذونه  بشأن المعلومات الخاطئة المتداولة عن تركيا في الإعلام و الصحف ووسائل التواصل الاجتماعي لا يلزم  تركيا بأي شيئ، إن الحكومة التركية وحزب العدالة والتنمية لم يأتي إلى الحكم عبر عناوين الصحف، تلك القرارات التي يصدرونها ضد تركيا لا نعير لها إهتماماً ولا نلقي لها بالاً

 نحن جئنا إلى الحكم  عبر الديمقراطية، الطريق إلى الحكم في تركيا يمر عبر صناديق الاقتراع، نعم، صناديق الاقتراع في تركيا هي كل شيء في الديمقراطية، أقول رغم جميع المؤامرات والألاعيب التي تتعرض لها تركيا أصبحنا في المقدمة  

رجب طيب أردوغان يقول يوم 27-5-2014

أردوغان في تصريح صحفي أدلى به عقب أدائه صلاة الجمعة : 1 نوفمبر تاريخ الانتخابات المبكرة في تركيا


رئيس الجمهورية أردوغان يقول إنه سيتشاور مجدداً مع رئيس مجلس الأمة التركي عصمت يلماز من جديد بعد انتهاء مدة الـ 45 يوما وستتجه البلاد عقبها نحو إجراء انتخابات مبكرة في 1 نوفمبر المقبل 

جاء ذلك في تصريح صحفي أدلى به أردوغان عقب أدائه صلاة الجمعة  في جامع حضرة علي بولاية إسطنبول

أردوغان : سأجري لقاء جديدا مع رئيس البرلمان عصمت يلماز بعد انتهاء مدة الـ 45 يوما وستتجه البلاد عقبها نحو إجراء انتخابات مبكرة

أردوغان جدد تأكيده على أنه لن يكلف زعيم حزب الشعب الجمهوري كمال كليجدار أوغلو بمهمة تشكيل الحكومة الإئتلافية قائلا : كيف أكلف شخصا لا يعرف الطريق إلى المجمع الرئاسي ويصر على ذلك 

ورداً على سؤال بشأن الهجمات الإرهابية التي تصاعدت في الأسابيع الأخيرة تحدث رئيس الجمهورية أردوغان قائلاً : لدينا شهداء وإننا نتألم لكن بمشيئة الله سنخرج منتصرين من هذا الأمر ولن تذهب دماء شهدائنا سُدى

أردوغان : إن الهم الوحيد للإرهابيين هو كيفية إثارة الإضطراب في هذا البلد و كيفية تقسيمه و لهذا ينبغي على شعبنا فرز أفراد التنظيم الإرهابي الإنفصالي

أردوغان : لن نتهاون قطعيا في موضوع الإرهاب فالدولة تسعى من أجل تحقيق الاستقرار ورفاهية مواطينها كما أن القوات المسلحة التركية وقوات الأمن بجميع وحداتها عازمة على بذل كل ما بوسعها في هذا الصدد


ووفقًا للدستور التركي، يتخذ البرلمان، أو رئيس الجمهورية، قرار إجراءالانتخابات المبكرة، فيما تحدد اللجنة العليا للانتخابات تاريخ إجرائها. 

وفشلت المفاوضات التي أجراها رئيس الوزراء المكلف، رئيس حزب العدالة والتنمية، أحمد داود أوغلو، مع رئيس حزب الشعب الجمهوري، كمال قليجدار أوغلو، وزعيم حزب الحركة القومية، "دولت باهجة لي"، بهدف تشكيل حكومة ائتلافية، وبات من المتوقع إجراء انتخابات برلمانية مبكرة في تركيا. 

وتنص المادة 116 من دستور البلاد، على أنه يمكن للرئيس بعد التشاور مع رئيس البرلمان، اتخاذ قرار بإجراء انتخابات جديدة، في حال فشل الحزب المكلّف بتشكيل حكومة خلال 45 يومًا من انتخاب ديوان رئاسة البرلمان الجديد، وتجرى الانتخابات بحسب القانون، في الأحد الأول بعد مرور 90 يومًا على صدور القرار.

‫أردوغان : الأعضاء الذين إنضموا إلى الإتحاد الأوروبي ليس لأنهم كانوا مؤهلين بل إنضمو لأهداف وأغراض أخرى



أردوغان : الأعضاء الذين إنضموا إلى الإتحاد الأوروبي ليس لأنهم كانوا مؤهلين لذلك بل إنضمو لأهداف سياسية فقط، الإتحاد الأوروبي له أغراض من إتباع هذه السياسة، أقول إلى الآن صبرنا موجود، نريد الإنضمام إلى الإتحاد الأوروبي كدولة مؤهلة، إن الإتحاد الأوروبي يعرف جيدا أنه محتاج لتركيا، ويعرف أنه سيكسب بانضمام تركيا إليه، ويعلم أن تركيا لن تشكل عبئا عليه

 تركيا قد إستحقت الإنضمام إلى الإتحاد الأوروبي من زمن بعيد، لقد إجتزنا جميع الإمتحانات والقوانين والمعايير اللازمة من أجل الإنضمام إلى الإتحاد الأوروبي، لكن الموقف السياسي دائما كان حاضرا، سياساتهم معنا فيها نوع من التمييز، الإتحاد الأوروبي لا يتعامل معنا بذات المصداقية التي نتعامل بها معه، وإلى الآن نحن نصبر على سلوكهم هذا المتبع ضد تركيا   

رجب طيب أردوغان يقول يوم 27-5-2014

أردوغان يستقبل رئيس الشون الدينية محمد غورمز ومفتي الولايات على مأدبة عشاء بالمجمع الرئاسي



أردوغان بدأ كلمته بالبسملة "بسم الله الرحمن الرحيم" مرحبا بضيوفه  بالقول "مرحبا بكم في المجمع الرئاسي، وبيت الأمة"  

أردوغان شدد في كلمته على أهمية التنمية الروحية في حل المشاكل التي تواجهها الأمة اليوم، مشيرا إلى أن المفتين لديهم مسؤوليات أكبر الآن، عليهم بذل المزيد من الجهد لحماية بلدنا والأمة من التفكك الاجتماعي

أردوغان : إننا قادرون على حل مشاكل أمتنا اليوم ، من خلال إيلاء أهمية أكبر في إحياء التنمية الروحية 

أردوغان: المسلمين الذين ابتعدوا عن هدي القرآن والسنة، وقعوا في فخ الطائفية، والنزعة العرقية والمادية، 

أردوغان : تركيا اليوم تمر بفترة حرجة للغاية، على الساحتين الداخلية والخارجية، بالتزامن مع استمرار استعار نيران المعارك في دول الجوار 

أردوغان : في هذه الأيام، العالم الإسلامي يحتاج الوحدة والتضامن والأخوة أكثر من أي وقت مضى، هناك مشروع يهدف إلى ضرب العالم الإسلامي باستخدام أبناء الدين الواحد، لتدمير المسلمين على يد المسلمين بلا رحمة، ومن واجبنا في مثل هذه البيئة، أن نحذر إخواننا المسلمين ونبين لهم هذه الحقيقة

أردوغان : يجب علينا أن نتشاور حول المشكلات التي يعاني منها العالم الإسلامي دون خوف أو تردد لإيجاد حل جدري لها

‫أردوغان : القوى التي تحاول النيل من عزيمة تركيا لا يمكن لها إعطاء دروس للغير في الديمقراطية



أردوغان : القوى الداخلية والخارجية التي تحيك المؤامرات والآلاعيب ضد تركيا، لا يمكنها أن تعطي لنا دروسا في الديمقراطية، هذا التاريخ قد إنتهى، إنكم لن تستطيعوا النيل من عزيمتنا، جهودكم ذاهبة في مهب الريح، أنتم فقط تُسَودون صفحاتكم في التاريخ، وتركيا باقية، أقول للعصابات والمنظمات الإرهابية، إنكم لن تحصلوا منا على أي شيئ، لن نسمح لكم بتعكير صفو السلام الذي ننعم به

 وبالرغم من كل الصعوبات التي واجهتنا في الداخل والخارج، تركيا خلال 12 عاما الماضية قطعت أشواطا كبيرة على جميع الإصعدة، قمنا بالإصلاحات والخدمات اللازمة التي جعلت من البلاد شيئا آخرا يختلف كليا عن تركيا في الماضي، قارنوا بين الحكومات السابقة والحكومة الحالية، الديمقراطية في بلدنا أصبحت تتمتع بمعايير أفضل وأكثر تقدما، نحن مستمرون في نفس هذا الطريق الذي سلكناه وخططناه مع بعضنا البعض قبل 12 عاما الماضية

رجب طيب أردوغان يقول يوم 13-05-2014

أردوغان يلتقي رئيس البرلمان التركي عصمت يلماز لبحث تشكيل الحكومة في البلاد

التقى الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، في القصر الرئاسي بالعاصمة أنقرة، اليوم الأربعاء، رئيس البرلمان التركي، عصمت يلماز، حيث ناقش معه تشكيل الحكومة في البلاد. 

ووفقا للمعلومات التي حصلت عليها الأناضول، من مصادر في الرئاسة التركية، فقد تناول الاجتماع الذي لم يسمح للصحفيين بحضوره، تشكيل حكومة انتخابية في البلاد. 

والحكومة الانتخابية، هي حكومة مؤقتة يتم تشكيلها لحين إجراء الانتخابات لدى تحقق أمرين؛ الأول الفشل في تشكيل حكومة خلال مهلة الـ 45 يومًا التي يمنحها الدستور، والثاني اتخاذ الرئيس التركي قرار إجراء الانتخابات المبكرة. 

ووفقا للدستور التركي، في حال اتخاذ رئيس الجمهورية قرار الانتخابات المبكرة، يكلف الرئيس شخصًا بتشكيل حكومة مؤقتة لحين إجراء الانتخابات، وتشكل الحكومة خلال خمسة أيام من إعلان قرار إجراء الانتخابات المبكرة في الجريدة الرسمية، ولا يجرى تصويت بالثقة على تلك الحكومة التي تستمر في أداء مهامها خلال فترة الانتخابات، وحتى انعقاد البرلمان الجديد.

أردوغان في لقائه الثامن مع المخاتير الأتراك : أمام أعضاء منظمة بيككا الارهابية الانفصالية خيارين، ترك السلاح أو ترك البلاد



‫أردوغان في لقائه الثامن مع المخاتير الأتراك 19-8-2015
أردوغان  إستضاف حوالي 350 مختار في المجمع الرئاسي

من بنغول، بيتليس، ديار بكر، أرزينجان، أرضروم، هكاري، اجدير، ملاطية، موش، تونجلي، باتمان، شانلي أورفا 

أردوغان تطرق في كلمته أمام المخاتير الأتراك الى موجة الارهاب التي زادت في الاسابيع الأخيرة متسائلا : هل قمنا باتباع سياسة التفرقة والعنصرية والطائفية بين الأتراك و الأكراد و اللاز و الشركس؟ الجواب لا إطلاقا، بل على العكس تماما نحن بعيدون كل البعد عن هذه الأساليب، اذا ما هو سبب مقتل و استشهاد شبابنا على الرغم من ذلك؟ هل تعلمون ماذا يريد هؤلاء؟ انهم يريدون تجزيء بلادنا؟

 أليس الذين يفقدون حياتهم في الأحداث اليوم هم من سكان المنطقة؟ فالارهابيون يهاجمون سيارات الاسعاف التي تنقل المرضى، و يحرقون الشاحنات التي تنقل المواد اللازمة للمنطقة، و يزرعون الألغام في الشوارع و يمنعون السير و يهدمون المدارس و يرجمون المستشفيات و يدمرون سيارات التبرع بالدم و يمنعون إنشاء السدود و يفجرون أنابيب نقل الغاز الطبيعي

 إن سكان المنطقة هم الذي يتضررون من هذه الأعمال إن من يصر على الارهاب، يستلقى الرد كما يستحق، أمام أعضاء منظمة بي كا كا الارهابية الانفصالية خيارين، ترك السلاح أو ترك البلاد

 أردوغان : تركيا تواجه حاليا أزمة تشكيل حكومة، ومشكلة إرهاب خطيرة، إضافةً إلى التطورات على الحدود مع سوريا. 

أردوغان : تركيا تتجه بسرعة نحو انتخابات مبكرة، صناديق الاقتراع لا تحاسب فقط على الأمور التي تم القيام بها، وإنما كذلك على ما تم تجنب القيام به، أنا واثق من تقدير الشعب ومعرفته وحسه السليم 

 أردوغان : خلال الـ 13 عاما الماضية، شهدت تركيا  تطورات هامة في شرق وجنوب شرق الأناضول، ومن بين هذه التطورات إلغاء حالة الطوارئ، وإنشاء مشاريع البنية التحتية، وافتتاح المدارس والجامعات، والبث التلفزيوني والدعاية الانتخابية باللغة الكردية، لكن بالرغم من كل ذلك لا تزال العمليات الإرهابية مستمرة، لأن هدف الإرهابيين هو تقسيم تركيا

أردوغان : إن الدولة والحكومة التركية قاما بما عليهما وأكثر، من أجل إنجاح عملية السلام الداخلي، إلا أن  المنظمة الإرهابية والحزب الذي ترتهنه، لجآ إلى الأكاذيب والألاعيب لتسميم المناخ الجيد الذي نجم عن العملية، وفضّلا اختيار طريق العنف والقمع، إن عملية السلام تجمدت نتيجة للتطورات الأخيرة، لكن مشروع الوحدة والأخوة لا يزال مستمرا

أردوغان :على المواطنين أن يقفوا إلى جانب الدولة، في مواجهة الإرهابيين، والمخاتير الأتراك لهم دور كبير في هذا الإطار

أردوغان يستقبل رئيس هيئة الأركان العامة للجيش التركي خلوصي أقار، وقادة القوات البرية والجوية والبحرية والدرك بالمجمع الرئاسي 19-8-2015



حضر حفل الاستقبال كل من رئيس هيئة الأركان العامة للجيش التركي خلوصي أقار، وقائد القوات البرية صالح زكي جولاق، وقائد القوات الجوية عابدين أونال، وقائد القوات البحرية الأدميرال بولند بوسطان، وقائد الدرك العام غالب مندي

President Recep Tayyip Erdoğan received Chief of General Staff Hulusi Akar and force commanders at the Presidential Complex

Attending the reception were Chief of General Staff Full General Hulusi Akar, Commander of Land Forces Full General Salih Zeki Çolak, Commander of Air Forces Full General Abidin Ünal, Commander of Naval Forces Admiral Bülent Bostanoğlu and Gendarmerie General Commander Full General Galim Mendi.

أردوغان يشارك في مراسم تسلّم رئيس هيئة الأركان الجديد خلوصي أقار منصبه


  
 أردوغان قدم التهاني لرئيس الأركان الجديد خلوصي أقار، وشكر الرئيس السابق نجدت أوزال، لخدماته على مدار السنوات الأربعة الماضية، خلال كلمته في مراسم تسلّم رئيس هيئة الأركان الجديد منصبه، توعد من يعتدي على وحدة تركيا وشعبها برد مناسب

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، "إن من يعتدي على وحدة تركيا وشعبها، مستعيناً بقوىً خارجية، تلقى الرد الذي يستحقه"، (في إشارة إلى المنظمات الإرهابية، وعلى رأسها منظمة بي كا كا، التي تنفذ اعتداءات على قوات الأمن التركية).

جاء ذلك، في كلمة ألقاها اليوم الثلاثاء، خلال مراسم تسليم مهام قيادة هيئة الأركان التركية، لرئيسها الجديد خلوصي أقار، في العاصمة أنقرة.

وقدم أردوغان التهاني لرئيس الأركان الجديد أقار، وشكر الرئيس السابق نجدت أوزال، لخدماته على مدار السنوات الأربعة الماضية، معتبراً "إدارة الأركان شرفاً ومسؤولية كبيرة".

وذكر الرئيس التركي، "أن البلاد تمرّ في فترة تحتم على القوات المسلحة استمرارها بحالة اليقظة، بجانب المؤسسات الأخرى، ضد كافة القوى الداخلية والخارجية التي تستهدف تركيا ووحدة شعبها الذي لا يتجزأ"، مؤكداً "عدم سماح الدولة بتشكيل كيانات موازية داخل البلاد، والإصرار على مكافحتها".

تجدر الإشارة أن حصيلة الهجمات التي نفذتها، منظمات إرهابية في تركيا، منذ قرابة شهر من الآن، ولا سيما في مناطق شرق وجنوب شرق البلاد، بلغت 35 قتيلًا من رجال الأمن، و12 من المدنيين.

كما أسفرت الغارات الجوية التي يشنها الجيش التركي، على أهداف تابعة للإرهابيين، داخل وخارج تركيا، عن مقتل 390 إرهابيا، وجرح أكثر من 400 آخرين، بينهم 150 أصيبوا بجروح خطيرة.