أردوغان : اليوم نفتتح مدرسة نفتخر بها، ألغينا حظر الحجاب الذي فرض على بناتنا


حضر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان حفلا بمناسبة بدء العام الدراسي 2015-2016 وافتتاح ثانوية أحمد ثاني غزيجي للأئمة والخطباء للبنات وألقى في الحفل خطابا قال فيه : نريد منكم أن تكونوا أناسا يقدمون الخير لوطنهم وأمتهم وكونوا قادة لبلدكم التي هي أمانة السابقين والأجداد والشهداء لنا .

أردوغان : نفتتح مدرسة نفتخر بها

وتحدث أردوغان عن المشاكل التي واجهتها تركيا قبل ثماني سنوات من كون التعليم الأساسي إجباريا لثماني سنوات دون انقطاع لحرمان الطلاب من التوجه إلى مدارس الأئمة والخطباء قائلا

أردوغان  : لقد غيرنا المنظومة التعليمية لتصبح 4+4+4 وافتتحنا ثانويات مهنية كما تم تحويل الثانويات العامة البالغ عددها 925 مدرسة إلى ثانويات مهنية وتعليمية وثانويات أئمة وخطباء ، ووضعنا 21 مادة تعليمية اختيارية حتى يستطيع طلابنا اختيار ما يبدعون فيه ويميلون إليه، كما ألغينا اعتبارات الدرجات حتى تكون هناك عدالة في امتحانات القبول بالجامعات، ونحن اليوم نفتتح هذه المدرسة التي ستكون فخرا لاسطنبول، وبالمناسبة أشكر كل القائمين عليها وأتمنى التوفيق لطلابنا ومعلمينا في هذه السنة الجديدة


أردوغان : ألغينا حظر الحجاب الذي فرض على بناتنا

وتطرق رجب طيب أردوغان إلى موضوع حظر الحجاب في المدارس سابقا فقال :

أردوغان : أزلنا حظر الحجاب والضغوط على حرية بناتنا ووضعنا حرية الزي المدرسي، وغيرنا المناهج التعليمية لتكون موضوعية ديمقراطية حرة ووزعنا الكتب المدرسية على طلابنا بالمجان، وغيرنا النظام التعليمي في تركيا الذي كان يفتقر في السابق الى الكثير ووصلنا إلى حد لن يتخيله هذا الجيل

أردوغان : تركيا تعيش عصر الإنترنت والكمبيوتر والتواصل في العالم الافتراضي ولكن يجب علينا أن نكون واقعيين ونتعامل بالمحبة وتبادل الاحترام والاهتمام بالأصدقاء والعائلة لأن الحب يحتاج كل الاهتمام والرعاية 

أردوغان : هؤلاء الذين يستهدفون وحدة بلادنا ووحدتنا، لا ينتمون إلى وطننا، لن نسمح لهم بخلق الفوضى وابتزاز أصحاب المحلات والتجار


أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في اجتماعه مع عمداء الأحياء في تركيا يوم 29-9-2015 بأننا سنظل يدا واحدة إلى الأبد ضد الإرهاب الذي يحاول أن يزعزع استقرارنا وأمننا وهو يحاول جاهدا الإيقاع بين الأتراك والأكراد في حين أننا نعمل على توثيق عرى الأخوة فيما بيننا 

 أردوغان، في اجتماعه الحادي عشر مع المخاتير الأتراك إستضاف حوالي 400 مختار على مأدبة غداء في المجمع الرئاسي، من أضنة، وأديمان، واسطنبول، وأرزنجان، وغازي عنتاب، وهاتاي، وكرمان، وكهرمان مرعش ، وكيليس، وكوتاهية، وسيواس ، وطرابزون.

أردوغان : أسأل الله أن يتقبل فريضة الحج من مواطنينا 

 أردوغان : إنني أعزي أهالي أولئك الذين فقدوا حياتهم في حادثة الرافعة وفي حادثة منى أول أيام عيد الأضحى خلال موسم الحج وأتمنى الشفاء العاجل للجرحى وأرجو من الله القبول من مواطنينا الذين أدوا فريضة الحج لهذا العام .

وأضاف رجب طيب أردزغان قائلا :  أيضا أعزي أهالي شهدائنا الأبرار وأفراد الأمن والمدنيين الذين استشهدوا أو أصيبوا خلال مواصلتنا لأعمالنا الناجحة ضد الإرهاب الذي يحاول زعزة أخوتنا، ولا شك أننا نستلهم من شهدائنا قوة الإصرار والاستمرار في طريق نضالنا رغم ما تتركه من آلام ودموع لمن قضو نحبهم 

أردوغان : العمليات مستمرة بلا هوادة ضد الإرهاب

وأشار أردوغان إلى أن بلاده مستمرة في محاربة الإرهاب بلا هوادة موضحا أن الإرهاب سينتهي وأننا لن نسمح للإرهابيين بخلق الفوضى وابتزاز أصحاب المحلات والتجار وأننا بالنيابة عن شهدائنا ووطننا سنستمر في ملاحقتهم 

أردوغان :  تركيا قامت بإنجازات كبيرة في مجالات الحرية والديمقراطية في السنوات الـ12 الماضية وستضع حدا للإرهاب، المنطقة تمر بمرحلة حرجة لاسيما في سوريا وهناك أسباب لظهور هذه الأزمة ، ونحن ندرك جيدا الدعم الخارجي للإرهاب الذي
 يعمل بكل قواه على إيذاء الناس والمواطنين، ولكن تضامننا ووحدة شعبنا ستظل راسخة 

أردوغان : المنظمة الإرهابية لا تنتمي لوطننا

 أردوغان : ليس لأحد الحق في إطلاق النار على المواطنين أو قوى الأمن وتخريب سيارات الإسعاف وإضرام النار في الشاحنات وفي المساجد والمدارس والمنازل والمحلات ونضالنا مستمر من أجل راحة شعبنا ، ولا يمكن لمنظمة مثل هذه أن تنتمي لوطننا وسنعمل على إيقاف من يستهدف وحدتنا وسلامة أمتنا حتى لو كان ممن قد دخل معنا في البرلمان 

‫أردوغان : يجب أن نحب بعضنا البعض لأجل الله فقط، ليس لأجل المال والجاه، أنداك ستنفتح لنا جميع الطرق والأبواب


أردوغان : نحن نحبكم في الله، نحب الخلق من أجل الخالق، نحن لم نفرق بين أحد منكم، أنا ولدت وترعرعت في حي قاسم باشا، وكنت دوما  أفتخر بحياتي في هذه المنطقة الشعبية، كنا نترعرع مع الإخوة الرومان، كنا ندرس معهم في نفس الصف، لم يكن بيننا أي خلاف أو تفرقة، كنا نحب بعضنا البعض، واليوم كما تشاهدون هناك في العديد من الدول الأوروبية من يطرد الرومان، نحن عندما كنا نفتح أبوابنا للاجئين السوريين، أغلقت أوروبا أبوابها أمامهم، اليوم لدينا مليوني لاجئ، كم يوجد بأوروبا؟ نحن فتحنا أبوابنا أمام اللاجئين لأننا نحب الإنسان ونعطيه القيمة كإنسان، هذا هو الفرق بيننا، نحن لا نفرق بين أحد، هذا كردي  هذا عربي هذا روماني هذا تركماني، نحن لأن الله خلقنا وخلقهم نحبهم، ولا نفرق بينهم ولا نقوم بالعنصرية إتجاههم ولن يحصل ذلك أبدا، يجب علينا أن نحب بعضنا البعض لأجل الله فقط، ليس لأجل المال والجاه، إذا أحببنا بعضنا البعض لأجل الله ستنفتح لنا جميع الطرق، مجددا أبارك العام الدراسي الجديد 2015-2016 للطلاب والأساتدة والآباء والأمهات، وأتمنى النجاح للجميع ونقول يا الله، بسم الله الرحمن الرحيم  
مقتطف من كلمة أردوغان في مدرسة بياليه باشا في اسطنبول بمناسبة العام الدراسي الجديد 28-9-2015  

أردوغان‬ يزور مدرسة بياليه باشا الإبتدائية التي أنهى فيها تعليمه الأساسي عام 1965




بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد 2015 و2016 قام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بزيارة مدرسة بياله باشا الواقعة في منطقة قاسم باشا بمدينة إسطنبول حيث أنهى فيها أردوغان تعليمه الأساسي عام 1965 

وألقى أردوغان كلمة مختصرة خلال مراسم افتتاح السنة الدراسية الجديدة، أكد فيها على أهمية العمل الدؤوب والتفاني في الإخلاص من أجل تحقيق الأهداف المرسومة للأفراد والشعوب والدول. وذكر بأنه ترعر في منطقة قاسم باشا الشعبية ودرس في هذه المدرسة في ظروف صعبة وإمكانات محدودة مبينا أنه كان دوما يفتخر بحياته في هذه المنطقة الشعبية

وخلال زيارته لمدرسة بيالة باشا الابتدائية التي تخرج فيها الرئيس أردوغان، تحدث مع الطلاب والأساتذة وزار بعض الصفوف وهنأ الطلاب والمعلمين وأولياء الأمور بالعام الدراسي الجديد متمنا أن يكون عام خير لتركيا وشعبها 

أردوغان ينتقد بشدة عدم رفع علم تركيا، في تجمع أقامه حزب الشعوب الديمقراطي في مدينة هامبورغ الألمانية


أردوغان‬ ينتقد بشدة عدم رفع علم تركيا، في تجمع أقامه حزب الشعوب الديمقراطي في مدينة هامبورغ الألمانية

الآية الشريفة من كتاب الله تبارك وتعالى { يأيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم إن الله عليم خبير } هي خير عنوان للإجتماع الحادي عشر  لعمداء الأحياء والقرى بعموم تركيا، الذي ترأسه رجب طيب أردوغان، وتحدث فيه عن أهمية الوحدة بين مكونات الشعب التركي، لمواجهة المؤامرات التي تستهدف وحدة تركيا، أرضا وشعبا، لذا كان تنظيم البيكاكا الإرهابي هدفا لكلمته كاشفا أبعاد المؤامرات التي يسعى من خلالها لضرب أسس الوحدة الوطنية، مؤكدا أن هذا التنظيم عدو للإخوة الأكراد، مشيرا إلى قيامه باستهداف عربات الإسعاف والإطفاء والجوامع والمدارس والمستشفيات والبيوت وأماكن العمل، لذا ستواصل القوات المسلحة عملياتها حتى القضاء عليه   

أردوغان : قواتنا مستمرة بالعمليات العسكرية دون توقف في داخل تركيا وخارج الحدود ضد هذا التنظيم الإرهابي، لن نتوقف هنا ولن نتهاون، وسنستمر بهذا الشكل، يجب أن تعلموا أن التنظيم يلفظ أنفاسه الأخيرة، سنحاسبهم باسم الشعب وباسم الشهداء مع استمرار العمليات العسكرية ضدهم    

أردوغان : هل المنظمة التي تحرق وتخرب وتطلق الرصاص على سيارات الإسعاف وعربات الإطفاء والجوامع والمدارس والمنازل، يمكن أن تعمل لصالح المنطقة وسكان المنطقة ؟ إن المنظمة الإرهابية ليست عدوة فقط للإنسانية وللدولة، وإنما أيضاً لجميع أبناء شعبنا ولأخوتنا الأكراد

كما كان حزب الشعوب الديمقراطي هدفا للرئيس أردوغان، الذي إنتقد عدم وجود علم تركي واحد في الإجتماع الإنتخابي للرئيس المشارك للحزب صلاح الدين دميرطاش، في مدينة هامبورغ الألمانية ، مشيرا أن الشعب سيرد عليه في انتخابات الأول من نوفمبر

أردوغان : لون علمنا هو لون دم شهدائنا التي ترمز النجمة لهم أيضا، والهلال رمز استقلالنا، ولا نعترف بعلم آخر، لا تستطيعون خداع هذا الشعب، بالتلويح بعدة أعلام تركية مثلما فعلتم في انتخابات السابع حزيران الماضي، ولكن أنا مؤمن أن شعبي لن يسمح لكم في انتخابات الأول من نوفمبر بذلك، فأنتم لم ترفعوا علما واحدا  لتركيا في اجتماع حزبكم في هامبورغ، رغم رفع أعلام لدول أجنبية أخرى، تقولون أنه لا توجد لديكم مشكلة مع العلم التركي، من تخدعون؟ أنتم لديكم مشكلة مع الشعب ومع العلم ومع الوطن ومع الدولة

أردوغان وفي كلمته أمام العمداء، إنتقد من يطالبونه بعدم التدخل في الحياة السياسية، مشيرا أن ذلك يخدم القوى الإرهابية، معتبرا حسن النوايا اتجاه بعض القوى التي ساهمت في تشكيل الكيان الموازي واستغلال القوى الإرهابية لمسيرة السلام، أخطاءا يتم تلافيها حاليا بالمواجهة الأمنية والعسكرية

أردوغان : المنظمة الإرهابية  بي كا كا تبذل جهدها للإيقاع بين الأتراك والأكراد، في حين أننا نعمل على توثيق عرى الأخوّة، ومادامت المنظمة الإرهابية لا تريد العمل في الإطار الديمقراطي والقانوني، فإن لدينا القوة والإمكانية والإرادة للحديث معها باللغة التي تفهمها، هذه 
الحرب التي تشنها تركيا هي ضد الإرهابيين والمنظمة الإرهابية، وليست ضد جزء من مواطنيها،  تركيا تولي أهمية وحساسية كبيرة لتلك النقطة وستستمر في ذلك

رأي أردوغان حول الأخبار التي تناقلتها وسائل الإعلام عن تغيير سياسة تركيا حيال سوريا



أوضح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان  رأيه في الأخبار التي تناقلتها وسائل الإعلام عن تغيير سياسة تركيا حيال سوريا قائلا :  لم تتغيرسياسة تركيا حيال سوريا منذ أن كنت في رئاسة الوزراء إلى اليوم، واليوم هناك تنظيم داعش وهناك النظام السوري وتنظيمات أخرى ومواقفها وأعمالها واضحة، وقد تحدثت عن " مرحلة انتقالية " تساهم في تحقيقها مختلف الأطراف والدول ولكن كما عبرت دائما أنه لا يمكن  تحقيق حل مع بقاء الأسد، ولا أحد من المعارضة يرغب بوجوده ولو كان هناك حل بالأسد لحصل منذ خمس سنوات، ولو أن في قلب الأسد أدنى حب لسوريا أو شعبها لتنحى، ثم إنه ليس لدينا أي مشكلة مع الشعب السوري ولا مع سوريا، ولكن على الأسد والعالم ألا ينسوا أن لدينا حدودا طولها 911 كيلومترا مع سوريا، ونحن نعيش تحت تهديد المنظمات الإرهابية وصبرنا له محدود ، ونحن من يستضيف مليوني لاجئ من سوريا والعراق ، ونحن مسلمون ولا يمكن أن نسد الأبواب في وجوه من يلجؤون إلينا ولو كانوا من النصارى أو الأزيديين ونحن لم نغلق الباب في وجه أحد من المظلومين

أردوغان يعلق على حادثة منى : لا أرى بصحة الاتهامات الموجهة إلى المملكة العربية السعودية، من الخطأ أن نتحدث بناءا على العاطفية


رد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على أسئلة الصحفيين في مدينة إسطنبول يوم 25-9-2015 وكان من بينها سؤال يتعلق بالكارثة التي حدثت أثناء الحج في مكة المكرمة حيث قال الرئيس أردوغان : " لا شك أن تحمل مسؤوليات كبيرة كاحتضان الحج قد ينتج عنه بعض الأخطاء والنواقص أيضا. وأعتقد أن حكومة المملكة العربية السعودية ستتخذ بعض الإجراءات لتفادي الأخطاء التي قد تحصل كما اتخذتها عقب حادثة سقوط الرافعة ".

وأجاب أردوغان على أسئلة الصحفيين عقب اجتماعه مع الرئيس المقدوني جورجي إيفانوف في مدينة إسطنبول وعلق على حادثة منى وما أثير من نقاش على الساحة التركية حول إمكانية قيام تركيا بتنظيم مناسك الحج مستقبلا وقال : " من الخطأ أن نتحدث بناء بالعاطفية. وأنا أعلم شخصيا أن المملكة العربية السعودية تعمل جاهدة لتحسين البنية التحتية والفوقية وتضع مخططات ومشاريع وتسعى إلى تنفيذها من أجل تلبية مطالب الحجاج وتأمين راحتهم ورفع أعداد الحجاج. كما أعلم مدى جهودها لتطوير المواصلات أيضا. ولا ننس أن البلدان الإسلامية تطالب المملكة بزيادة الحصص المخصصة لها بشكل مستمر ولكنها غير قادرة على تلبية كل المطالب ، وحتى نحن في بلدنا نسعى لرفع العدد من 70 ألف حاج إلى 100 ألف حاج وأنا مدرك أن الجميع له مطالب كثيرة وتحاول المملكة تلبيتها بأقصى قدر ممكن رغم الأشغال المكثفة التي تجري هناك. وطالما الأمر كذلك فلا أرى بصحة الاتهامات الموجهة إلى المملكة العربية السعودية من وجود خلل إداري أو سوء التنظيم أو ما شابه ذلك والذين يتحدثون في هذه المواضيع هم من لا يتحملون المسؤولية " .

المملكة السعودية ستكون أكثر حزما في قراراتها تفاديا لما حصل

وأضاف أردوغان أن تنظيمات بهذه الضخامة في العالم قد تحصل فيها مشاكل بين الحين والآخر وليس في الحج فقط وذكر بأنه يجب علينا النظر إلى القسم الممتلئ من الكوب

أردوغان : أنا أعرف جيدا ومتابع عن كثب لما تتحمله السعودية من هذا التنظيم الكبير سواء في فريضة الحج أو العمرة ، ولست بصدد أن أقول أن هذا صواب وهذا ليس من الصواب لأن كل تنظيم كبير بهذه الضخامة وللأسف يحمل معه بعض المشاكل ، وأنا على يقين أنه كما فعلت السعودية بشأن حادثة الرافعة ستكون أكثر حزما في قراراتها تفاديا لما حصل

أردوغان :  ليس من السهل جمع  أكثر من أربعة ملايين حاج في المكان والزمان نفسه، هذه الأمور ليست بتلك السهولة أي نقل قرابة أربعة ملايين من الحجاج من عرفات ونزولهم في نفس الوقت إلى مزدلفة ومنى، وكما تعلمون حدوث أي ارتباك أو تدافع أو خوف وسط الازدحام الشديد يؤدي إلى نتائج وخيمة مع الأسف، ولا نريد وقوع مثل هذه الحوادث ولا نتمنى أن يتكرر وأسأل الله لهم الرحمة 

أردوغان : ولدت وترعرعت في حي قاسم باشا، نحن عباد الله، سلمنا أنفسنا لخدمة هذا الشعب



أردوغان : ولدت وترعرعت في حي قاسم باشا، 
أنهيت تعليمي الإبتدائي في مدرسة” بياليه باشا”
 
نحن عباد الله، سلمنا أنفسنا لخدمة هذا الشعب

أردوغان : أنا ولدت وترعرعت في حي قاسم باشا، دائما أفتخر بانتمائي لهذه المنطقة، قد يكون هناك من يصغر هذه الأمور، لكن هذا ليس مهما بالنسبة لنا، أنا من خلال إرادة الشعب إنتقلت من منصب إلى آخر، نحن عباد الله، سلمنا أنفسنا لخدمة هذا الشعب، الحمد لله والشكر لله أنهيت تعليمي الإبتدائي في مدرسة” بياليه باشا” الآن هذه المدرسة يدرس بها 950 تلميذ، عندما سأتجول في هذه المدرسة سأقول للتلاميذ، يجب عليكم أن تمتلكوا الإرادة القوية، وبعد ذلك ستبنون مستقبلكم بإذن الله عز وجل، وستصلون إلى مناصب مهمة في الدولة، يجب عليكم ألا تتراجعوا إلى الوراء، إذا عزمتم على شيئ فتوكلوا على الله وبذلك ستصلون إلى النجاح، يجب أن تكونوا إخوة تحبون بعضكم البعض لأجل الله، نحن نحبكم لأجل الله، نحن لم نفرق بين  أحد، بالنسبة لنا جميع سكان تركيا البالغ عددهم 78 مليون نسمة هم إخوة ومواطنون متساوون

مقتطف من كلمة أردوغان في مدرسة بياليه باشا في اسطنبول بمناسبة العام الدراسي الجديد 28-9-2015

أردوغان : في ظرف 13 عاما فقط، رفعنا عدد الفصول الدراسية من 347 ألف إلى 581 ألف، رفعنا عدد الجامعات من 76 إلى 193


أردوغان : في ظرف 13 عاما  فقط،
رفعنا عدد الفصول الدراسية من 347 ألف إلى 581 ألف،
رفعنا عدد الجامعات من 76 إلى 193  


إفتتاح مباني جديدة في ثانوية أحمد ساني كيزيجي للأئمة والخطباء  للفتيات بمناسبة العام الدراسي الجديد، كان فرصة للرئيس رجب طيب أردوغان للحديث عن الإنجازات التعليمية التي شهدتها تركيا منذ عام 2002 وحتى الآن، في إشارة إلى فترة حكم حزب العدالة والتنمية التركي، أردوغان أشار إلى ازدياد نسبة الإقبال على هذه المدارس من 600 ألف إلى 1 مليون و 200 ألف طالب وطالبة، أردوغان تحدث في كلمته أيضا عن الجهود التي بذلت لرفع الحظر عن الحجاب    ليس في المدارس الدينية فقط، بل في كافة مؤسسات الدولة،


أردوغان : رفعنا نسبة الإقبال على مدارس الأئمة والخطباء إلى 50 بالمائة خلال فترة حكمنا، كما فتحنا دروس السيرة وتفسير القرآن الكريم بشكل إختياري لطلابنا لكي يعرفوا دينهم، وبذلنا كافة الجهود     لرفع الحظر عن دخول بناتنا المحجبات إلى الجامعات والدوائر الحكومية، فلا فرق بين بناتنا المحجبات وغير المحجبات، الجميع يمارس حقوقه   كاملة في المجال الدراسي والعملي

أردوغان أشار أن عدد الفصول الدراسية خلال 79 سنة قبل وصولهم إلى سدة الحكم، بلغ 347 ألف فصل دراسي، مؤكدا أنهم أضافوا 234 ألف فصل دراسي جديد فقط خلال 13 عاما الأخيرة، ليصبح عدد الفصول الدراسية 581 ألف، كما رفعوا عدد الجامعات من 76 إلى 193 جامعة، منتقدا التنظيمات الإرهابية التي تستهدف المدارس والمستشفيات 

أردوغان : لم تبقى محافظة في تركيا، ليس فيها جامعة، المواطنون في هكاري وموش وفان، حينما لم تكن لديهم جامعات، كانوا قلقين من إرسال أولادهم إلى مدن أخرى للدراسة، لكن اليوم أنشأنا الجامعات في هذه المدن أيضا، والذين يدعمون الإرهاب لا يعلمون قيمة هذه النعم، هؤلاء مع الأسف يدمرون ويحرقون مدارسنا ومساجدنا ومستشفياتنا وسيارات الإسعاف، لكن شعبنا سيرد عليهم  في التوقيت المناسب

هذا وطالب أردوغان كافة التلاميذ والطلبة بدراسة التاريخ والعمل من أجل المستقبل، مشيرا إلى أن الاخوة والمساواة هما السلاح الناجع لمواجهة القوى الإرهابية التي تستهدف وحدة تركيا ومستقبلها

وذكر رجب طيب أردوغان أن جميع سكان تركيا البالغ عددهم 78 مليون نسمة هم أخوة ومواطنون متساوون ومن الدرجة الأولى، مؤكدا على أهمية الوحدة والتعاضد

أردوغان : عليكم أن تعلمو بأن كل من يسعى إلى تقسيم أفراد هذا الشعب إستناداً أصولهم وسلوكهم وأي من اختلافاتهم، إنما يسعى للنيل من مستقبلكم
 

أردوغان : في مدارس الأئمة والخطباء كانوا يقولون لنا هل أتيتم إلى هنا لتغسلو الموتى ؟ مستقبلكم ضائع


أردوغان : لماذا تعرقلون مسيرة هؤلاء الشباب، هذا بالنسبة لي سباق، أتركوا الشباب يدرسون في المدارس التي يريدونها، لماذا تقطعون الطريق أمامهم، لماذا تربطون أرجلهم بالسلاسل، وتضعون العقبات أمامهم، هم يقولون نحن نريد الحريات، وعندما نتحدث نحن عن هذه الحريات في التعليم يعارضونها، لقد حاولو مرارا أن يعرقلوا مدارس الأئمة والخطباء من أجل إحداث شلل تام في نظامها، كانو يشعرون بعدم الإرتياح عندما يرون تخرج الطلاب من هذه المدارس، وكانوا يقولون إن تركيا لا تحتاج إلى هذا الكم الهائل من الأئمة والمؤذنين، طبعا هذه المدارس ليس هدفها فقط تخريج الأئمة والمؤذنين فحسب، نحن عندما تخرجنا من مدارس الأئمة والخطباء كانوا يقولون لنا، لماذا أتيتم إلى هنا؟ وكنا نقول لهم أتينا من أجل الدراسة، ويقولون لنا هل أتيتم إلى هنا لتكونوا أئمة وتغسلو الموتى ؟ إن مستقبلكم هنا ضائع، كنا نبكي لسماع مثل هذه العبارات، طبعا الموتى يحتاجون أيضا إلى من يغسلهم، والأئمة هم من يأتون إلى الأمام عندما تقام الصلاة، ولكني أقول المسلم الحقيقي هو الذي يعرف أمور دينه جيدا، يجب على المسلم ان يكون قادرا على غسل موتاه، لا يحتاج إلى إمام أو مؤذن حتى يغسل له موتاه، إذا كنا نجهل مثل هذه المعلومات فسيصبح موتانا في الطرقات، لا أحد يقوم بغسلهم، الذين كانوا يقولون لنا تلك العبارات كانوا يفكرون من الناحية المادية فقط، طبعا هذه الأمور كانت تحدث معنا في فترة الحزب الواحد الحاكم في تركيا أنداك      

مقتطف من كلمة أردوغان اليوم 28-9-2015 خلال مشاركته في افتتاح ثانوية الأئمة الخطباء في اسطنبول

‫أردوغان : كلية الرئاسة تختلف عن القصر الرئاسي لدينا كثير من الخبراء يتقاعدون في سن 60 سنستفيد منهم


أردوغان : كلية الرئاسة تختلف عن القصر الرئاسي
 لدينا كثير من الخبراء يتقاعدون في سن 60 سنستفيد منهم 

سؤال مقدم البرنامج : أنتم كرئيس جمهورية تركيا، تم اختياركم من قبل الشعب عن طريق إقتراع مباشر، طبعا هذا تغيير مهم في تركيا، أنتم كرئيس لـ تركيا، ماهي الأمور والخطوات التي ستتخذون إجرائها 

جواب أردوغان : أهم مهمة بالنسبة إلي الآن هي أن أقدم أشياء مفيدة لشعبي و بلدي، نحن الآن نجلس في كلية الرئاسة، هنا يعمل كثير من الزملاء، نريد أن ندعمهم بفريق عمل من الخبراء ذوا اختصاصات معمقة، ذلك سينتج لنا نتائج مفيدة أكبر لبلدنا، طبعا كلية الرئاسة تختلف عن القصر الرئاسي، الكلية أكبر وأوسع، هنا نستدعي الخبراء الذين يستطيعون أن يقدموا شيئا جديدا لتركيا، لدينا في بلدنا كثير من الخبراء يتقاعدون في سن ألـ 60 سنستفيد منهم ،  لقد تم تأسيس مجلس المستشارين الأعلى لهذا الغرض، وهو  يشمل عددا كبيرا من الخبراء في مختلف المجالات و الإختصاصات، نريد أن نضيف لهذا المجلس خبراء آخرين، لنعزز فريق عملنا داخل كلية الرئاسة  

 مقتطف من لقاء خاص مع رجب طيب أردوغان أجرته معه مؤسسة الإذاعة والتلفزيون التركية (تي ار تي) 16-09-2015

تركيا : منع أغنية حزب العدالة والتنمية التركي 2015 من التداول الشعبي بحجة تضمنها عبارة "بسم الله"


خلال مشاركته في فعالية في مدينة قونية بمناسبة عيد الأضحى المبارك، إنتقد رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو، خطوىة منع أغنية لحزب العدالة والتنمية التركي، من التداول الشعبي، من قبل هيئة الإنتخابات العليا، إبان الحملة الإنتخابية الحالية، بحجة تضمنها لعبارة "بسم الله" قائلا : نحن لا نبدأ عملا ما بدون أن نقول بسم الله   

داود أوغلو : في فترة بدأنا بالإعتقاد خلالها أن حزب الشعب الجمهوري     قد إبتعد أخيرا عن إتخاد مواقف إيديولوجية عن مضايقة الشعب في دينه ومعتقداته قام أحد نواب هذا الحزب، الذي إنزعج من إنشودة حزبية للعدالة والتنمية تتضمن عبارة " هيا باسم الله " قام هذا النائب بمراجعة هيئة الإنتخابات العليا بهدف منع تداول الأغنية، ومع الأسف هذا القرار قد صدر اليوم، إن كانت أغنية ما تُمنع لأنها تنص على باسم الله، وأن يتدخل حزب الشعب الجمهوري من أجل ذلك، فهو لن يمنع البسملة من أفئدتنا وعقولنا وألسنتنا، وها أنذا أقولها " هيا باسم الله"

أردوغان : ليس من الصواب الإصرار على تحميل السعودية مسؤولية حادث منى، وإظهارها بمظهر المذنب


قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في تعليقه على حادث التدافع في مشعر منى :

 أردوغان : ليس من الصواب الإصرار على تحميل السعودية  مسؤولية حادث منى، وإظهارها بمظهر المذنب، في مثل هذه الفعاليات تكون هناك بعض المشاكل أحيانا حتى ولو كانت الاحتمالات ضعيفة، ليس فقط خلال اداء مناسك الحج، اذ تقع احداث مماثلة في فعاليات مختلفة، ولا داعي لتحميل المملكة العربية السعودية فاتورة الحادث، فالواقع عكس ذلك، أعرف جيدا الإهتمام الذي توليه السلطات السعودية لتنظيم الحج، لذلك لا يمكنني أن أقول أن هذا التنظيم كان خطأً، لكل عبئ ثقيل بعض النواقص، ليس من السهل إدارة مليوني حج، يتوجهون إلى ذات المكان في ذات اللحظة، وقد لاحظت عن كثب، خلال أدائي الحج والعمرة، التنظيم والاهتمام الذي تبديه السلطات السعودية في تنظيم موسم الحج، وأنا واثق أن السلطات السعودية ستتخذ قرارات صارمة بعد حادث تدافع منى، مشابهة للقرارات التي اتخذتها بعد حادث سقوط الرافعة في الحرم

وبخصوص الاقتراحات المتعلقة بتغيير طريقة تنظيم الحج، بحيث لا تقتصر على المملكة العربية السعودية وحدها، قال أردوغان "التفكير بشكل عاطفي أمر خاطئ"، مؤكدا أن السلطات السعودية تعمل بشكل دائم على تطوير البنية التحتية وجميع الاستعدادت المتعلقة بالحج

جاء ذلك في تصريحات صحفية، أدلى بها أردوغان يوم أمس الجمعة عقب لقائه رئيس مقدونيا جورج إيفانوف في إسطنبول 


أردوغان يستقبل أمير قطر في قصر طرابيا صباح اليوم باسطنبول


أردوغان يستقبل أمير دولة قطر في اسطنبول، الزعيمان بحثا العلاقات الثنانية بين البلدين والانتهاكات الإسرائيلية للمسجد الأقصى والقضايا الإقليمية والدولية 


و تناول اللقاء العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية و الدولية، و ركز الزعيمان على ضرورة تكثيف المساعي الدولية للوقوف ضد الانتهاكات التي تستهدف المسجد الأقصى من قبل إسرائيل، كما أعرب الزعيمان عن قلقهما من حصار غزة و توسيع المستوطنات اليهودية، و أكد أردوغان و آل ثاني على ضرورة حماية الأرضية الشرعية وزيادة الدعم الدولي للضغط على إسرائيل، كما تناول الزعيمان اخر المستجدات على الساحتين السورية و اليمنية، هذا و أدى أردوغان صلاة الجمعة في جامع الفاتح، و من ثم شارك في جنازة المحامي منجي انجي، و عقب الجنازة انتقل أردوغان إلى بلدية اسطنبول الكبرى حيث إلتقي بنظيره المقدوني.

أردوغان : سياسة تركيا تجاه سوريا لم تتغير، وهي نفسها المتّبعة منذ كنت رئيسا للوزراء


أردوغان : يوجد في سوريا الآن دع ش ومنظمات أخرى والنظام، وما أسميته أنا "عملية انتقالية" قصدت به ما سيتم القيام به للتعامل مع الموقف في سوريا والدول التي ستضطلع بذلك، لقد قلت سابقا إنه لا يمكن بأي حال من الأحوال إنقاذ سوريا في وجود الأسد، كما أن المعارضة السورية لا توافق على حل بوجود الأسد، ليست لدينا مشكلة مع الداخل السوري، ولكن على الأسد والعالم ألا ينسوا أن لدينا حدودا طولها 911 كيلومترا مع سوريا، ونحن تحت تهديد المنظمات الإرهابية في كل وقت، ولصبرنا حدود، لو كان الأسد يحب سوريا وشعبها مقدار ذرة لكان قد ترك منصبه ورحل، تركيا استضافت مليونين من اللاجئين ،  المسؤولين الأتراك يلتقون مع مسؤولي البلاد الأخرى المعنية، لمناقشة كيفية التعامل مع مشكلة اللاجئين، حيث يلتقون مع الأمريكيين والروس والإيرانيين والأردنيين والسعوديين والقطريين والأوروبيين، أنا أتأسف لأن دولا كقطر والسعودية فقط هي من قدمت الدعم لتركيا فيما يتعلق باللاجئين، في حين لم تستجب الدول الأخرى.

رجب طيب أردوغان يدلي بتصريحات للصحفيين عقب لقائه رئيس مقدونيا جورج إيفانوف في إسطنبول اليوم الجمعة

أردوغان يستقبل أمير دولة قطر في اسطنبول، الزعيمان بحثا العلاقات الثنانية بين البلدين والانتهاكات الإسرائيلية للمسجد الأقصى والقضايا الإقليمية والدولية


استقبل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الجمعة، في قصر "طرابيا" في إسطنبول، أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

وأفادت مصادر في رئاسة الجمهورية التركية، اليوم، أن الزعيمين  بحثا في اللقاء الذي استمر ساعة ونصف العلاقات الثنانية بين البلدين، والقضايا الإقليمية والدولية.

وأشارت المصادر أن الزعيمين أكدا ضرورة إبداء موقف مشترك ضد الانتهاكات الإسرائيلية في القدس والمسجد الأقصى، وتكثيف الجهود من أجل تحرك المجتمع الدولي ضد الإعتداءات الإسرائيلية.


وأعرب الزعيمان عن قلقهما إزاء الانتهاكات الإسرائيلية في القدس، وتوسعة الأنشطة الاستيطانية، والحصار المفروض على غزة، مشيرين إلى أهمية بذل الجهود المشتركة من أجل توفير الدعم اللازم لحماية الشعب الفلسطيني، وأهمية زيادة  الدعم الدولي للضغط على إسرائيل.

وذكرت المصادر أن الزعيمان بحثا القضايا الإقليمية، وفي مقدمتها الأزمة السورية واليمنية.

أردوغان يستضيف 30 طفلا في قصر هوبر باسطنبول بمناسبة عيد الأضحى


‫‏أردوغان يستضيف 30 طفلا في قصر هوبر باسطنبولبمناسبة عيد الأضحى المبارك  24-9-2015

 أردوغان شارك فرحة العيد مع أطفال الشهداء والأطفال الذين تتكفل بهم وزارة الأسرة والشؤون الاجتماعية التركية

أردوغان  تبادل الأحاديث مع الأطفال، وتفاعل معهم في جو عائلي من الألفة والرأفة، ولعب معهم لعبة الأرجوحة، وقدم أردوغان بعد ذلك الهدايا للأطفال

وحضر في هذا اللقاء إبنته سمية أردوغان، ووزيرة الأسرة والشؤون الاجتماعية آيشان غورجان ... أول امرأة محجبة تتولى منصبًا وزاريًا،  في تاريخ الجمهورية التركية، وذلك ضمن الحكومة المؤقتة، التي شكلها أحمد داود أوغلو، لتصريف الأعمال، حتى إجراء انتخابات مبكرة مطلع نوفمبرالمقبل

رسالة أردوغان بمناسبة عيد الأضحى المبارك


أصدر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان رسالة بمناسبة عيد الأضحى المبارك قال فيها : "يجب علينا نشر بهجة العيد بالمصافحة والتحية والعناق وتقاسم لحوم الأضاحي وإكرام الضيوف، وعلينا ألا ننسى زيارة كبارنا وإسعاد صغارنا وألا نهمل الأيتام والعجز والغرباء في تبادل فرحة العيد" .

توجه أردوغان إلى العالم الإسلامي وتركيا برسالة تهنئة بمناسبة عيد الأضحى المبارك قائلا : "أهنئكم بكل المشاعر القلبية متمنيا من الله عز وجل أن يعود هذا العيد على بلدنا والأمة الإسلامية بالخير، وأن يكون عيدنا وسيلة لتجديد الأخوة وتعزيز التضامن والمحبة بيننا".

"علينا أن نملأ في هذا العيد بيوت المحتاجين بالحب والفرحة "

إن العيد يحتوي في مضمونه الأخوة الأبدية نبدؤها بالتكبير لتعانق جميعا كـ 78 مليونا من الشعب بمزيد من المودة والحب والوفاء والإخلاص. والأضحية ما هي إلا رمز للتضحية وعلينا أن ندرك جيدا معاني هذا العيد العميقة .

وينبغي في هذا العيد ألا ننسى الأسر الفقيرة ، نؤدي واجب النحر ونفتح قلوبنا قبل أيدينا لبعضنا البعض. وفي هذه الأيام يؤدي الحجاج فريضة الحج في مناخ تغيب فيه فروق اللغة والعرق واللون والثقافة والانتماءات الإقليمية بين ملايين المسلمين وهم في وقفة عرفات يدعون الله ويصلون في أخوة حقيقية علينا أن نتعظ بذلك، وأتمنى من الله تعالى أن يتقبل الحج من الحجاج والأضاحي من المضحين .

"باتت الدموع والدماء تلقي بظلالها على فرحة العيد "

العيد أيام فرح وسعادة مع كل البشر ومع جميع إخوتنا ، ولكن لسوء الحظ تتدفق دماء المسلمين في شوارع العالم الإسلامي بدلا من دماء الأضاحي في البلدان التي كانت في الماضي تنعم بالرفاهية والسلام، أما اليوم أصبحت وللأسف مدنا مهجورة يصعب العيش فيها ، في كل من فلسطين وسوريا والعراق وليبيا ومصر واليمن وكذا إخوتنا في ميانمار، وباتت الدموع والدماء تلقي بظلالها على فرحة العيد في القدس والمسجد الأقصى القبلة الأولى للمسلمين التي تدنس اليوم من قبل الجنود الإسرائيليين.

" يريدون تقاتل الأشقاء مع بعضهم البعض عبر سيناريوهات جديدة كل يوم"

إن منطقتنا تمر بآفة كبيرة حيث جيراننا وسط نار ملتهبة وهناك من يريدون تسريب هذه النار إلى بلادنا بسيناريوهات جديدة يعدَونها كل يوم ويريدون أن يقتل الأخ أخاه غدرا بتأجيج الفتنة بين أبناء أمتنا.
وهؤلاء أناس لا يعرفون إلا القتل يفتقرون إلى الإنسانية والأخلاق ويقتلون المدنيين العزل في الشوارع ويقتلون الأطفال وكبار السن والتجار وموظفي الحكومة من المدنيين يستفزون ويعتدون ونحن نعلم الغرض مما يفعلون .

"إن هذا البلد الذي يريدون زرع الفتنة فيه سيظل ملاذا لجميع المظلومين"

إن الغرض من وراء تصعيد الأعمال الإرهابية في بلدنا هو زرع الفتنة بين أفراد مجتمع لديهم التاريخ المشترك والمستقبل والحلم ذاته وبلادنا ستبقى رغم الفتن الملاذ الآمن لجميع المظلومين .

"كل مواطنينا متساوون"

إن كل مواطن يعيش في هذه البلاد يتمتع بنفس الحقوق والحريات والإمكانات المستقبلية وسيظل تاريخنا شاهدا على وحدتنا وأخوتنا مثلما كان بالأمس وكذلك اليوم وغدا. 

"عيد الأضحى سيكون البشارة لنا بإذن الله"

سيكون هذا العيد بإذن الله تعالى إرهاصات لأيام سعيدة قادمة اجعلوا فرحة العيد تدوم بالمصافحة والتحية والعناق، علينا ألا ننسى زيارة الكبار ونضع البسمة لصغارنا نور عيوننا ولا ننسى الفقراء وذوي الحاجة في هذه الأيام ، وعلينا ألا ننسى المرضى في المستشفيات والذين ليس لهم قريب وقرين يرعاهم حيث يجب علينا أن نطبع الأمل والبسمة على تلك الوجوه الحزينة.

"لنحمي إخوتنا اللاجئين"

نحن كشعب استضفنا منذ أربعة أعوام مليوني لاجئ من سوريا والعراق واستضفنا اللاجئين على موائدنا وأعطينا درسا للإنسانية والعالم بهذا التصرف ، وفي هذا العيد علينا ألا ننسى أخوتنا الذين شردتهم الحروب وابتعدوا عن أوطانهم وأرضهم ومنازلهم وهم في شوق للعودة إليه وهؤلاء إخوتنا وهم كالمهاجرين ونحن الأنصار ويجب علينا ألا نهملهم .

"لنقف بجانب عوائل شهدائنا الأبرار ولا ننساهم"

وفاء منا للأبطال الذين ضحوا بأرواحهم ، نسأل الله أن يحيطهم برحمته، علينا ألا ننسى عوائل الشهداء وذويهم في هذا العيد وألا نتركهم وحيدين في عزائهم .

وفي نهاية حديثي أقدم لكم مع مشاعري القلبية كل الحب والتهنئة في هذا العيد الذي أتمنى أن يجمعكم على الخير وأن يتقبل الله أضاحيكم وأهنئ أيضا في هذا العيد مواطنينا في الخارج وكل الأمة الإسلامية .



أردوغان يستقبل العيد في اسطنبول، و داود أوغلو  يستقبل العيد في ديار بكر
 الزعيمان يباركان العيد للعالم الإسلامي

وقف الديانة التركي يوزع لحوم أضحيتين لـ أردوغان على فقراء بغزة


وزع وفد من وقف الديانة التركي، التابع لرئاسة الشؤون الدينية التركية، صباح اليوم الخميس، لحوم أضحيتين لرئيس الجمهورية التركية رجب طيب أردوغان، على عائلات فقيرة في قطاع غزة. 

وقال تحسين قازان، أحد أعضاء وفد وقف الديانة التركي: "جئنا إلى هنا لذبح أضاحي وتوزيعها على الفقراء في قطاع غزة". وأضاف "اليوم ذبحنا أضحيتين للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ووزعنا لحومهما على أربع عائلات فقيرة في غزة". 

وأشار أن وقف الديانة التركي، سيذبح، يوم غد الجمعة، 200 عجل بلغت تكلفتها نصف مليون دولار أمريكي، وسيوزع لحومها على العائلات الفقيرة في قطاع غزة. 

وقال قازان إن "أهل غزة يعيشون حياة صعبة جدا وينتظرون من المسلمين أن يهتموا بأمورهم ونحن سنوصل رسالتهم إلى أهل تركيا"، داعيا الشعب التركي إلى مساندة ودعم الفلسطينيين في غزة بشكل دائم. وتابع "استقبلنا أهل غزة بشكل جيد وحسن، ونحن نعيش الآن وكأننا في بيوتنا وليس في وطن غريب". 

ووصل، صباح اليوم الخميس، أول أيام عيد الأضحى، وفد من وقف الديانة التركي، إلى قطاع غزة عبر معبر بيت حانون (إيريز) للمشاركة في ذبح، وتوزيع لحوم 200 أضحية على آلاف الفقراء في غزة. وسيغادر، الوفد التركي المكون من ثلاثة أشخاص، في تاريخ 27 أيلول/ سبتمبر الجاري.



أردوغان يستقبل العيد في اسطنبول، و داود أوغلو  يستقبل العيد في ديار بكر
 الزعيمان يباركان العيد للعالم الإسلامي

ويتزامن حلول عيد "الأضحى" لهذا العام، مع ظروف اقتصادية وإنسانية قاسية يعيشها نحو 1.8 مليون فلسطينيي في قطاع غزة، بسبب الحصار الإسرائيلي، وما خلفته الحرب الأخيرة من تشريد لعشرات آلاف الفلسطينيين بعد تدمير منازلهم، وارتفاع لنسبتي الفقر والبطالة، إلى مستويات قياسية. 

ووفق إحصائية صادرة عن البنك الدولي، في مايو/أيار الماضي، فإن نسبة البطالة في قطاع غزة وصلت 43%، وتعد الأعلى في العالم، وأن نحو 80%، من سكان القطاع يحصلون على إعانة اجتماعية، ولا يزال 40 % منهم يقبعون تحت خط الفقر. 

وتفرض إسرائيل حصارًا على قطاع غزة، منذ فوز حركة "حماس" في الانتخابات البرلمانية عام 2006، ثم شددته في منتصف عام 2007. 

وتعمل العديد من المؤسسات الشعبية والحكومية التركية في قطاع غزة على تقديم المساعدات للفلسطينيين، وإقامة المشاريع التنموية، وأبرزها جمعية "ياردم إلي (يد المساعدة)"، و مؤسسة التعاون والتنسيق والتنمية والتعاون التركية "تيكا"، ومؤسسة الهلال الأحمر التركي، وهيئة الإغاثة الإنسانية التركية.

أردوغان يعزي المسلمين في ضحايا التدافع بمنى


وجه الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، رسالة تعزية إلى جميع المسلمين، عقب مصرع حجاج في حادث تدافع وقع اليوم الخميس في مشعر منى.

وفي بيان صادر عن المكتب الإعلامي لرئاسة الجمهورية، قال أردوغان : "نترحّم على إخواننا، الذين انتقلوا إلى الرفيق الأعلى، في موسم الحج الحالي، بما فيهم أولئك الذين قضوا في حادث سقوط الرافعة في الكعبة".

وأضاف "هذه الكارثة المؤلمة، التي وقعت في أول أيام عيد الأضحى المبارك، عقب حادثة الكعبة، سببت حزنًا شديدًا للعالم الإسلامي بأسره. أسأل الله أن يرحم من قضوا في حادث التدافع وهم يؤدون فريضة الحج، وأن يلهم ذويهم الصبر، ويشفي إخواننا المصابين".

وصرح المتحدث الرسمي للمديرية العامة للدفاع المدني، العقيد عبدالله الحارثي، "بأنه عند الساعة التاسعة (6 ت.غ) من صباح اليوم الخميس، وأثناء توجه حجاج بيت الله الحرام إلى منشأة الجمرات لرمي جمرة العقبة حدث ارتفاع وتداخل مفاجئ في كثافة الحجاج المتجهين إلى الجمرات عبر شارع رقم (204) عند تقاطعه مع الشارع رقم (223) بمنى، ما نتج عنه تزاحم وتدافع بين الحجاج وسقوط أعداد كبيرة منهم في الموقع".

وأسفر الحادث عن وفاة 717 حاجًا وإصابة 863 آخرين.


أردوغان يستقبل العيد في اسطنبول، و داود أوغلو  يستقبل العيد في ديار بكر
 الزعيمان يباركان العيد للعالم الإسلامي


أردوغان عقب أداء صلاة عيد الأضحى المبارك في اسطنبول : الأسد يريد تأسيس "سوريا صغيرة" من دمشق إلى اللاذقية


قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن رئيس النظام السوري، بشار الأسد، يريد تأسيس سوريا صغيرة تبدأ من دمشق وتمتد عبر حماة وحمص إلى اللاذقية، وهي منطقة تشكل 15% من مساحة سوريا

وأضاف أردوغان، في تصريحات صحفية أدلى بها عقب أداء صلاة عيد الأضحى المبارك في اسطنبول، أن الأسد يريد تأسيس دولة خاصة به، تسيطر عليها وتدعمها قوى سيادية معينة، وهذه المنطقة تنفتح على البحر الأبيض المتوسط



أردوغان يستقبل العيد في اسطنبول، و داود أوغلو  يستقبل العيد في ديار بكر، 
الزعيمان يباركان العيد للعالم الإسلامي


وأكد أن بلاده تدافع عن وحدة التراب السوري، وتريد لشعب سوريا أن يحصل عن منطقة خالية من التنظيمات الإرهابية، مشيرًا إلى تأكيدها على ضرورة إقامة منطقة آمنة، ليتمكن اللاجئون السوريون في تركيا من العودة إليها.

وأضاف أنه تحدث مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين حول ذلك خلال لقائهما أمس في موسكو.

وأفاد الرئيس التركي أن الدعم الروسي والإيراني للنظام السوري لم يعد سرًّا، والبلدان يصرحان بذلك علنًا، مشيرًا إلى أنه أبلغ بوتين بأن الأسد، يريد تأسيس سوريا صغيرة تبدأ من دمشق وتمتد عبر حماة وحمص إلى اللاذقية، وهي منطقة تشكل 15% من مساحة سوريا تسيطر عليها وتدعمها قوى سيادية معينة.

ولفت إلى أنه اتفق مع نظيره الروسي على أن يبدأ وزراء خارجية تركيا وروسيا والولايات المتحدة الأمريكية العمل معًا على الملف السوري، خلال اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، وبناء على ذلك يمكن، فيما بعد، ضم المملكة العربية السعودية وإيران، إذا رغبتا، ولاحقًا الاتحاد الأوروبي والأردن وقطر.

 وفي شأن آخر، اعتبر أردوغان أن وزارة الخارجية الأمريكية  "أخطأت" بعدم اعتبار "وحدات حماية الشعب" الكردية في سوريا تنظيمًا إرهابيًّا، موضحًا أن "حزب الاتحاد الديمقراطي" و"وحدات حماية الشعب" تنظيمات إرهابية بالنسبة لبلاده.

وأعرب عن اعتقاده بأن واشنطن ستعيد النظر في هذا "التقدير الخاطئ".

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، جون كيربي، الثلاثاء الماضي، في الموجز الصحفي من واشنطن، "لا نعتبر وحدات حماية الشعب منظمة إرهابية، ولقد أثبتوا نجاحهم في الحرب ضد داعش في سوريا".

أردوغان يستقبل العيد في اسطنبول، و داود أوغلو يستقبل العيد في ديار بكر، الزعيمان يباركان العيد للعالم الإسلامي


أردوغان يستقبل العيد في اسطنبول، و داود أوغلو  يستقبل العيد في ديار بكر، الزعيمان يباركان العيد للعالم الإسلامي

وبارك الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لشعبه وللعالم الإسلامي بمناسبة عيد الأضحى المبارك وأعرب أردوغان بعد أدائه صلاة العيد في الشطر الأوروبي من إسطنبول عن أمله أن تكون كلمة الشعب التركي في الإنتخابات المبكرة المقبلة، ضامنة لأمن واستقرار البلاد  

أردوغان : لقد أدراكنا عيد الأضحى في فترة عصيبة جدا، إن الأول من نوفمبر المقبل ستكون الإنتخابات العامة بانتظار تركيا، إنه انتخاب مكرر و مبكر، نأمل أن تكون بصيرة شعبنا كفيلة باتخاد القرار الصائب في الإنتخابات المقبلة، وإن شاء الله سنتجاوز بعد ذلك المحن، إنني اهنئ الشعب التركي والعالم الإسلامي بالعيد مرة أخرى 

هذا وقد أدى رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو  صلاة عيد الأضحى المبارك في جامع ديار بكر الكبير، وشدد داود أوغلو بعد صلاة العيد على وحدة وأخوة أبناء الشعب من كل الأعراق، خاصة الأكراد والأتراك              

داود أوغلو : بمناسبة عيد الأضحى المبارك، أريد أن اجدد توجيه رسالة التآخي لإخواني في كل أرجاء بلادنا، فجامع دياربكر الكبير أخ لجامع بورصة الكبير وغيره، أمس كنت في قونيا وزرت ضريح مولانا جلال الدين الرومي، واليوم أنا في أرض الأنبياء في ديار بكر، وكما لا يمكن لعرفات أن ينفصل عن العيد، كذلك لا يمكن لبورصة أن تبتعد عن هكاري، ولا يمكن لإسطنبول أن تبتعد عن شانلي أورفا، أبناء هذه الأمة الذين إحتفلوا بأعيادهم بتكبير واحد منذ عصور، سيستمرون بالإحتفال بأعيادهم معا حتى يوم الدين
   

أردوغان : علاقتنا مع روسيا وصلت مستويات متقدمة خلال السنوات العشر الأخيرة، حجم التبادل التجاري بين البلدين كان 31 مليار دولار العام المنصرم، ونهدف لرفعه إلى 100 مليار دولار عام 2020


قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن "العلاقات الثنائية التركية الروسية بلغت خلال السنوات العشر الأخيرة مستويات متقدمة، وأن حجم التبادل التجاري لا يزال يحافظ على نموه خلال هذه الفترة، رغم تأثر علاقتنا قليلًا من التطورات الاقتصادية السلبية التي شهدها العالم". 

وخلال تصريحات صحفية مشتركة مع نظيره الروسي "فلاديمير بوتين"،  قبيل لقائهما في الكرملين، على هامش مشاركته في افتتاح مسجد موسكو المركزي، اليوم الأربعاء، أضاف أردوغان "عقب ترميم المسجد ظهر أثر تاريخي جميل في إحدى مناطق موسكو، يمكن إقامة العديد من الفعاليات المهمة بداخله". 

وأوضح الرئيس التركي، أن "حجم التبادل التجاري بين أنقرة وموسكو  خلال 2014 الماضي كان 31 مليار دولار، فيما بلغ 11 مليار دولار خلال النصف الأول من العام الحالي 2015"، مضيفا "إننا نهدف إلى رفع هذا الحجم إلى 100 مليار دولار عام 2020، وآمل أن نحقق هذا الهدف". 

وأعرب أردوغان عن شكره لنظيره الروسي لمشاركته في افتتاح المسجد، ولجهوده التي بذلها بهذا الشأن 

وفي المقابل أكد بوتين، أن موسكو وأنقرة على تواصل دائم في أعلى المستويات، وهناك علاقات بين برلماني البلدين، إضافة إلى العلاقات بين الحكومتين.    

وأشار بوتين، إلى "استمرار الشراكة التجارية بين تركيا وروسيا، رغم بعض الصعوبات في المجال الاقتصادي، وزيادة حجم الاستثمارات المتبادلة بينهما"، مضيفا "هناك الكثير من القضايا التي يجب بحثها، ورؤيتكم  (أردوغان) هنا يسرنا".


أردوغان يشارك في افتتاح جامع موسكو الكبير الذي اسهمت تركيا في انشائه 

وعقد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اجتماعًا مع نظيره الفلسطيني، محمود عباس، اليوم الأربعاء في العاصمة الروسية موسكو، وجاء الاجتماع المغلق بين الرئيسين على هامش مشاركتهما في افتتاح مسجد موسكو المركزي، بحضور نظيرهما الروسي فلاديمير بوتين.  

وكان الزعيمان تطرقا في كلمتيهما، أثناء افتتاح المسجد، إلى الانتهاكات الإسرائيلية بحق المسجد الأقصى في الآونة الأخيرة، وقال عباس إن "العدوان الممنهج الذي يتعرض له المسجد الاقصى المبارك أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين في القدس الشرقية عاصمة دولة فلسطين ما هو إلا نموذجا على الإرهاب"، فيما لفت أردوغان إلى أن الممارسات العنصرية الإسرائيلية تجاه الفلسطينيين وانتهاكها قدسية المسجد الأقصى في القدس تتجه بالمنطقة إلى منحى خطير

وكان أردوغان وصل العاصمة الروسية موسكو، صباح اليوم، في زيارة رسمية، ليوم واحد، وشارك في افتتاح المسجد المركزي في موسكو، برفقة نظيريه الروسي، فلاديمير بوتين، والفلسطيني، محمود عباس، ثم اجتمع مع الأخير

أردوغان يرفض عبارة "صمت السلاح" قائلاً : لايمكن قبول هذه العبارة بعد الآن، بل لن نقبل إلا بترك السلاح والتخلص منه نهائيا بدفنه في الإسمنت ومن يرفض ذلك فعليه ترك البلاد ومغادرتها نهائيا


قال الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، إن عدد قتلى تنظيم "بي كا كا" الإرهابي، الذين سقطوا في العمليات العسكرية التي يشنها جيش بلاده بالداخل والخارج، وصل إلى أكثر من ألفي شخص، مشيراً إلى تدمير عدد من مستودعات الذخيرة والملاجئ التابعة للتنظيم في جبال قنديل (شمال العراق).

واتهم الرئيس التركي في حديثه خلال مقابلة تلفزيونية أجراها، مساء أمس الثلاثاء، مع قناتين محليتين، حزب الشعوب الديمقراطي (معارض غالبية أعضائه من الأكراد) بـ"أنه يستمد قوته من الإرهابيين، وهو السبب الأساسي في وقف عملية السلام الداخلي، وتدميرها".

وأكد "أردوغان"، استمرار العمليات العسكرية للجيش ضد الإرهابيين، قائلاً "إنَّ من يقتل عناصر الشرطة وهم نيام لا يمكن له إطلاقا أن يكون ابناً لهذا الوطن".

وأعرب الرئيس التركي، عن رفضه لعبارة "صمت السلاح" قائلاً " لايمكن قبول هذه العبارة بعد الآن، بل لن نقبل إلا بترك السلاح والتخلص منه نهائيا بدفنه في الإسمنت، ومن يرفض ذلك فعليه ترك البلاد ومغادرتها نهائيا".

وأشار "أردوغان" إلى أن الإرهابيين وعملياتهم المسلحة، كانوا السبب الرئيس في عدم وجود أي تنمية أو مشاريع استثمارية في منطقة جنوب شرقي البلاد، بحسب قوله

وحول الاعتداءات الإسرائيلية الأخيرة على المسجد الأقصى، قال "أردوغان" إنَّ "إسرائيل تلعب بالنار وتقدم على خطوات خاطئة، مشيراً إلى أنَّ "العالم الإسلامي برمته في صف واحد ضد هذا (الاعتداءات الإسرائيلية)، وهناك تنسيق في الجهود لمواجهة تلك الانتهاكات"



أردوغان : شروطنا كانت واضحة، يجب على المنظمة الإرهابية  بي كا كا  أن تترك السلاح، قلنا ذلك مرارا وتكرارا، وإن كانوا ينتظرون من قواتنا المسلحة ورجال أمننا ترك السلاح، فهذا محض خيال، لا يمكن أن يحدث، لأن السلاح يشكّل أداة لتحقيق الطمأنينة والأمان، من أجل الحفظ على هذه الدولة أرضا وشعبا ( 26-8-2015 )


أردوغان من موسكو : حل أزمة اللاجئين يمر عبر إعادة الأمان إلى بلادهم

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن حل أزمة اللاجئين الحالية ليس عبر إغلاق الحدود في وجوههم، أو تركهم يموتون في البحار، وإنما عبر تحويل بلادهم إلى أماكن يمكنهم العيش فيها بأمان.

وأفاد أردوغان، في كلمة ألقاها اليوم الأربعاء خلال افتتاح المسجد المركزي في العاصمة الروسية موسكو، أن الضمير الإنساني، والإنسانية نفسها هي من مات وظُلم وتضرر في البحر المتوسط، وبحر إيجه، معربًا عن رغبته بتوجيه رسالة إلى البلدان الأوروبية والدول والشعوب والعالم بأسره، وهي مقولة الأديب الروسي تولستوي إن "الخير هو أهم عمل في الحياة".

وتطرق إلى الانتهاكات الإسرائيلية الأخيرة للمسجد الأقصى، فقال إن الممارسات العنصرية الإسرائيلية تجاه الفلسطينيين وانتهاكها قدسية المسجد الأقصى في القدس تتجه بالمنطقة إلى منحى خطير، مضيفًا أن على الإنسانية بأسرها أن تخجل من المشاهد الحزينة للفارين من مناطق كسوريا والعراق ومصر وليبيا واليمن إلى حدود أوروبا.


وتولت إنشاء المسجد المركزي في موسكو الإدارة الدينية في روسيا، كما قامت رئاسة الشؤون الدينية، ووقف الديانة التركيين، بعملية تصميمه الداخلي على الطراز العثماني الكلاسيكي.


وذكر بيان لوقف الديانة، أن الوقف تولى التصميم الداخلي والأشغال الفنية الدقيقة، لمسجد موسكو المركزي، وأهدى إلى مسلمي روسيا منبر ومحراب الجامع وثرياته، بالإضافة إلى لوحات الخط العربي، المخطوطة على الطراز العثماني الكلاسيكي العائد للقرنين الـ ١٦ والـ ١٧ الميلاديين". وأضاف البيان أن الوقف تولى كذلك نسج سجادات الجامع وفقا لتصاميم خاصة، وصناعة أبوابه بتصميم يتناسب مع جوه الروحاني.

وتبلغ الطاقة الاستيعابية للمسجد، حوالي ١٠ آلاف مصلي.

أردوغان يشارك في افتتاح جامع موسكو الكبير الذي اسهمت تركيا في انشائه


شارك الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في افتتاح جامع موسكو الكبير، الذي اسهمت تركيا في انشائه، تبلغ الطاقة الاستيعابية للمسجد، حوالي ١٠ آلاف مصلي، وتولت إنشاء المسجد المركزي في موسكو الإدارة الدينية في روسيا، كما قامت رئاسة الشؤون الدينية، ووقف الديانة التركيين، بعملية تصميمه الداخلي على الطراز العثماني الكلاسيكي.

وذكر بيان لوقف الديانة، أن الوقف تولى التصميم الداخلي والأشغال الفنية الدقيقة، لمسجد موسكو المركزي، وأهدى إلى مسلمي روسيا منبر ومحراب الجامع وثرياته، بالإضافة إلى لوحات الخط العربي، المخطوطة على الطراز العثماني الكلاسيكي العائد للقرنين الـ ١٦ والـ ١٧ الميلاديين". وأضاف البيان أن الوقف تولى كذلك نسج سجادات الجامع وفقا لتصاميم خاصة، وصناعة أبوابه بتصميم يتناسب مع جوه الروحاني.

أردوغان يصل موسكو في زيارة رسمية، يشارك في افتتاح جامع موسكو الكبير الذي اسهمت تركيا في انشائه


وصل الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، العاصمة الروسية موسكو، صباح اليوم، في زيارة رسمية، ليوم واحد، ومن المقرر أن يشارك أردوغان في افتتاح المسجد المركزي في موسكو، برفقة نظيريه الروسي، فلاديمير بوتين، والفلسطيني، محمود عباس

وعقب افتتاح المسجد، يعقد أردوغان اجتماعًا في الكرملين مع بوتين، يعقبه لقاء آخر يجمعه بالرئيس الفلسطيني، ويرافق أردوغان في زيارته كل من وزير الطاقة والموارد الطبيعية، علي رضا ألابويون، ووزير الخارجية، فريدون سينيرلي أوغلو، ووزير الاقتصاد، نهاد زيبكجي.


أردوغان سيشارك في افتتاح جامع موسكو الكبير الذي اسهمت تركيا في انشائه، و عقب افتتاح الجامع سيلتقي الرئيس التركي أردوغان بالرئيس الفلسطيني محمود عباس، و من المنتظر ان يتناول اللقاء القضية الفلسطينية و أحداث الأقصى، هذا و سيلتقي أردوغان بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وسيركز اللقاء على الشأن السوري، إلى جانب العلاقات الثنائية و المواضيع الاقليمية

‫‏أردوغان : لا يعقل أن ندعم التنظيمات التي نحاربها، هذه الادعاءات المغرضة تأتي في إطار تشويه سمعة تركيا


‏أردوغان : لا يعقل أن ندعم التنظيمات التي نحاربها، هذه الادعاءات المغرضة تأتي في إطار تشويه سمعة تركيا 

سؤال مقدم البرنامج : هناك بعض التهديدات التي تهدد أمن تركيا، مثلا داعش، بالطبع تركيا تحارب داعش وفي نفس الوقت تحارب منظمة بيكاكا الإرهابية، قد تكون لهذه التنظيمات تمديدات من الغرب ومن غيره، لكن في المقابل هناك من يتهم تركيا بأنها لا تحارب داعش بشكل جدي بل تتظاهر بذلك، ما رأيك ؟ 

جواب أردوغان : موقف تركيا لم يتغير ولن يتغير حيال الإرهاب، ولا يعقل أبدا أن ندعم التنظيمات التي نحاربها،  هذه الادعاءات المغرضة تأتي في إطار تشويه سمعة تركيا، داعش مثلا ليس تنظيما قديما، كثير من عناصر القاعدة تحولوا إلى داعش، لا أحد الآن يتحدث عن القاعدة، هي عملية توجيه للرأي العام ، وللأسف بعض وسائل الإعلام في تركيا تهاجم الحكومة والدولة أيضا، إنهم يقدمون خدمة للجهات الإرهابية، يستغلون أدوات الإعلام من أجل إعطاء صورة سيئة حول تركيا، وعندما نسأل الغرب وأوروبا وأمريكا حول المزعم التي يطلقونها، يقولون نحن لم نقل شيئا، الإعلام التركي هو الذي قال ذلك، المشكلة تكبر شيئا فشيئا، المنطقة التي نتواجد بها عبارة عن حلقة من النار، أنتجت عددا من التنظيمات الإرهابية، لكن رئاسة أركان الجيش التركي، ووزارة الداخلية والخارجية يقومون بواجبهم حيال هذا الأمر، تركيا تواجه بحزم كافة التنظيمات الإرهابية، بما فيها تنظيم داعش وبيكاكا 

مقتطف من لقاء خاص مع رجب طيب أردوغان أجرته معه مؤسسة الإذاعة والتلفزيون التركية (تي ار تي) 16-09-2015

أغنية حزب العدالة والتنمية التركي 2015 التي سيخوض بها غمار الإنتخابات 1 نوفمبر المقبل


أغنية حزب العدالة والتنمية التركي 2015
التي سيخوض بها غمار الإنتخابات 1 نوفمبر المقبل

خرجنا إلى الطريق بالحب، تجددنا، نحن محبون لهذا الوطن
هيا باسم الله، لدينا كلمات سنقولها، وتوجد طرق أخرى سنسلكها معا، تعالوا لنسير معا، هيا باسم الله، آثارنا على كل شبر في الوطن ، وآمالنا تمتد إلى المستقبل، هيا باسم الله ... 

هذه كلمات الأغنية الإنتخابية لحزب العدالة والتنمية "أكبارتي" التي سيخوض بها غمار الإنتخابات، والتي إفتتح بها المؤتمر التعريفي بمرشحي حزب العدالة والتنمية،  والذي كان فرصة لزعيم الحزب ورئيس الوزراء أحمد داود أوغلو، لبدء حملته الإنتخابية بمطالبة مرشحي حزبه بالتواصل مع الجماهير وعدم الإنقطاع عنها

 الإستمرار في مواجهة الإرهاب، من العناصر الرئيسية لبرنامج حزب العدالة والتنمية الإنتخابي، الذي سيعلن في الرابع من شهر أكتوبر المقبل، لذا أكد داود أوغلو أن العمليات العسكرية تستهدف الإرهاب، وذلك في الرسالة التي بعث بها إلى المواطنين دوي الأصول الكردية


أردوغان إلى روسيا غدا الأربعاء ليشارك في افتتاح جامع موسكو الكبير 23-9-2015


يشارك الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوم غد الأربعاء 23-9-2015 في حفل إفتتاح الجامع الكبير في موسكو، وذلك تلبية لدعوة من نظيره الروسي فلاديمير بوتين

و يشارك أردوغان في افتتاح جامع موسكو الكبير الذي اسهمت تركيا في انشائه، و عقب افتتاح الجامع سيلتقي رئيس الجمهورية أردوغان بالرئيس الفلسطيني محمود عباس، و من المنتظر ان يتناول اللقاء القضية الفلسطينية و أحداث الأقصى
هذا و سيلتقي رئيس الجمهورية بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين.
و سيتركز اللقاء على الشأن السوري، إلى جانب العلاقات الثنائية و المواضيع الاقليمية

أردوغان يعزي حاكم دبي بوفاة نجله


أجرى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اتصالا هاتفيا بالشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، عزاه فيه بوفاة نجله الشيخ راشد

ووفقا لمصادر في رئاسة الجمهورية التركية، فقد أعرب أردوغان عن حزنه العميق لوفاة الشيخ راشد، وتقدم بالعزاء باسمه وباسم الشعب التركي، للشيخ محمد بن راشد وللشعب الإماراتي، سائلا الله أن يلهمهم الصبر

وكان ديوان حاكم دبي، أعلن أمس الأول السبت، وفاة الشيخ راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، الابن الأكبر للشيخ محمد بين الذكور، إثر نوبة قلبية، عن عمر يناهز ٣٤ عاما. وأعلن الحداد لثلاثة أيام في إمارة دبي

أردوغان : كل من يشرب ماء هذا الوطن، ويأخذ رزقه في هذا الوطن، يعرف جيدا الآلاعيب التي تحاك ضد هذا الوطن، يعرف جيدا ما يدور في أذهان الخونة لهذا الوطن


أردوغان : كل من يشرب ماء هذا الوطن، ويأخذ رزقه في هذا الوطن، يعرف جيدا الآلاعيب التي تحاك ضد هذا الوطن، يعرف جيدا ما يدور في أذهان الخونة لهذا الوطن، إن الشعب التركي شعب قوي، يستوعب جيدا حجم المؤامرات التي تحاك ضد الوطن، هؤلاء الذين يستهدفون هذه الدولة لا يفهمون تطلعات هذا الشعب، نعم إن الشعب التركي يقظ وحذر ولا يثق بهم، واليوم في خارج تركيا هناك إخوتنا في أوروبا، رغم بعدهم عنا فهم يحسون معنا نفس الإحساس اتجاه هذا الوطن، نعم هم وطنيون حقيقيون بكل معنى الكلمة، رغم بعدهم عن أرض الوطن، هم يعيشون بروحهم ووجدانهم وضميرهم مع تركيا، العلم التركي يوحدنا، نعم هذا العلم هو الذي سيجعلنا أقوياء متحدين جميعا نتقدم نحو الأمام، إنَّ من قاموا بنزع إرتباطهم نحو هذا الوطن ويحيكون المؤامرات ضد إرادة هذا الشعب سنواجههم جميعا، كل من وضع يده مع الإرهاب ويدعم الإرهابيين سنلاحقه، لن نبدي أدنى تسامح حيال الإرهابيين، سنلاحقهم في جحورهم، هؤلاء لا يعرفون معنى هذا العلم ولا يعرفون قيمة هذا الوطن

مقتطف من كلمة أردوغان في التظاهرة المليونية الحاشدة في منطقة يني كابي بمدينة إسطنبول 20-9-2015

أردوغان يستقبل وفد الأعضاء العرب في الكنيست الإسرائيلي، وأكد أردوغان خلال اللقاء على أهمية حفاظ "عرب 48" على حقوقهم وهويتهم


استقبل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الاثنين، في قصر "خبر" الرئاسي بإسطنبول، وفدا من الأعضاء العرب في الكنيست الإسرائيلي، واستغرق اللقاء، الذي تم بعيدا عن وسائل الإعلام، أكثر من ساعتين؟، ووفقا لمصادر في الرئاسة التركية، فقد ضم وفد أعضاء الكنيست العرب أحمد الطيبي، وجمال زحالقة، وطالب أبو عرار، وأسامة السعدي

وتلقى أردوغان خلال اللقاء معلومات عن الانتهاكات الإسرائيلية للمسجد الأقصى، والتطورات الأخيرة في القدس، كما جرى بحث عملية السلام في الشرق الأوسط، والمصالحة الوطنية الفلسطينية، والاستثمارات التركية في الضفة الغربية وقطاع غزة، والمساعدات الإنسانية المقدمة للفلسطينيين

وأكد أردوغان خلال اللقاء على أهمية حفاظ "عرب ٤٨"، على حقوقهم وهويتهم في إسرائيل، كما اعتبر الانتهاكات الإسرائيلية للمسجد الأقصى "مثيرة للقلق"، وأعرب عن إدانته لتلك الانتهاكات، وأكد على ضرورة أن يتولى المجتمع الدولي زمام المبادرة لمواجهتها

بدورهم أشار أعضاء الكنيست العرب إلى حدوث تطور واضح في السياسة الإسرائيلية تجاه القدس والمسجد الأقصى، وأن الانتهاكات الأخيرة تأتي في هذا الإطار، وأعرب الأعضاء العرب في الكنيست الإسرائيلي، عن شكرهم للرئيس أردوغان، على الحساسية التي يبديها تجاه القضية الفلسطينية وعلى رأسها القدس

ومنذ فجر الأحد قبل الماضي، تقتحم القوات الإسرائيلية يوميًا المسجد الأقصى وتشتبك مع المصلين فيه، وتطلق قنابل الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية والرصاص المطاطي عليهم، ما أسفر عن سقوط عشرات الإصابات بين الفلسطينيين


بدعاء مؤثر جدا ‫‏أردوغان‬ يختم التظاهرة المليونية في مدينة إسطنبول
يوم امس 20-9-2015