أردوغان : علاقتنا مع روسيا وصلت مستويات متقدمة خلال السنوات العشر الأخيرة، حجم التبادل التجاري بين البلدين كان 31 مليار دولار العام المنصرم، ونهدف لرفعه إلى 100 مليار دولار عام 2020


قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن "العلاقات الثنائية التركية الروسية بلغت خلال السنوات العشر الأخيرة مستويات متقدمة، وأن حجم التبادل التجاري لا يزال يحافظ على نموه خلال هذه الفترة، رغم تأثر علاقتنا قليلًا من التطورات الاقتصادية السلبية التي شهدها العالم". 

وخلال تصريحات صحفية مشتركة مع نظيره الروسي "فلاديمير بوتين"،  قبيل لقائهما في الكرملين، على هامش مشاركته في افتتاح مسجد موسكو المركزي، اليوم الأربعاء، أضاف أردوغان "عقب ترميم المسجد ظهر أثر تاريخي جميل في إحدى مناطق موسكو، يمكن إقامة العديد من الفعاليات المهمة بداخله". 

وأوضح الرئيس التركي، أن "حجم التبادل التجاري بين أنقرة وموسكو  خلال 2014 الماضي كان 31 مليار دولار، فيما بلغ 11 مليار دولار خلال النصف الأول من العام الحالي 2015"، مضيفا "إننا نهدف إلى رفع هذا الحجم إلى 100 مليار دولار عام 2020، وآمل أن نحقق هذا الهدف". 

وأعرب أردوغان عن شكره لنظيره الروسي لمشاركته في افتتاح المسجد، ولجهوده التي بذلها بهذا الشأن 

وفي المقابل أكد بوتين، أن موسكو وأنقرة على تواصل دائم في أعلى المستويات، وهناك علاقات بين برلماني البلدين، إضافة إلى العلاقات بين الحكومتين.    

وأشار بوتين، إلى "استمرار الشراكة التجارية بين تركيا وروسيا، رغم بعض الصعوبات في المجال الاقتصادي، وزيادة حجم الاستثمارات المتبادلة بينهما"، مضيفا "هناك الكثير من القضايا التي يجب بحثها، ورؤيتكم  (أردوغان) هنا يسرنا".


أردوغان يشارك في افتتاح جامع موسكو الكبير الذي اسهمت تركيا في انشائه 

وعقد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اجتماعًا مع نظيره الفلسطيني، محمود عباس، اليوم الأربعاء في العاصمة الروسية موسكو، وجاء الاجتماع المغلق بين الرئيسين على هامش مشاركتهما في افتتاح مسجد موسكو المركزي، بحضور نظيرهما الروسي فلاديمير بوتين.  

وكان الزعيمان تطرقا في كلمتيهما، أثناء افتتاح المسجد، إلى الانتهاكات الإسرائيلية بحق المسجد الأقصى في الآونة الأخيرة، وقال عباس إن "العدوان الممنهج الذي يتعرض له المسجد الاقصى المبارك أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين في القدس الشرقية عاصمة دولة فلسطين ما هو إلا نموذجا على الإرهاب"، فيما لفت أردوغان إلى أن الممارسات العنصرية الإسرائيلية تجاه الفلسطينيين وانتهاكها قدسية المسجد الأقصى في القدس تتجه بالمنطقة إلى منحى خطير

وكان أردوغان وصل العاصمة الروسية موسكو، صباح اليوم، في زيارة رسمية، ليوم واحد، وشارك في افتتاح المسجد المركزي في موسكو، برفقة نظيريه الروسي، فلاديمير بوتين، والفلسطيني، محمود عباس، ثم اجتمع مع الأخير