أردوغان في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي


أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن بلاده تقود عمليات مكافحة التنظيمات الإرهابية التي تهدد الديمقراطية وحقوق الإنسان الأساسية وعلى رأسها "داعش"، و"بي كا كا" و"جبهة حزب التحرير الشعبي الثوري"، في إطار القانون التركي والدولي. 

جاء ذلك في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء الإيطالي "ماتيو رينزي" اليوم الجمعة، حيث تشاطر أردوغان مع رئيس الوزراء الإيطالي حول عمليات مكافحة الإرهاب التي تنفذها تركيا، مبدياً رغبته بزيارة إيطاليا في الفترة القادمة، بحسب مصادر في الرئاسة التركية. 

وأعرب أردوغان عن انزعاج بلاده من وجود "بي كا كا" في بعض البلدان الأوروبية، مضيفاً "ننتظر من الدول الحليفة موقفاً أكثر استجابة بشأن مكافحة الإرهاب". 

من جانبه، قدم رينزي تعازيه لتركيا باسم الشعب الإيطالي في ضحايا الاعتداءات الإرهابية، مؤكداَ وقوف بلاده إلى جانب تركيا فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب. 

وبحسب مصادر الرئاسة، فإن الزعيمين تطرقا في اتصالهما إلى مأساة اللاجئين وعلى رأسهم السوريون، مؤكدين ضرورة أن يتحرك المجتمع الدولي بهذا الخصوص.