أردوغان : في عام 1998 منعت من السياسة وكتبوا عني في الصحف أنني لن أستطيع حتى تولي منصب المختار في حي ما


 أردوغان : في عام 1998 حكم علي بالسجن بسبب مقطع شعري قرأته، ومنعت من السياسة، وكتبوا عني في الصحف أنني لن أستطيع حتى تولي منصب المختار في حي ما، أنظروا حتى منصب المختار يحتقرونه، إستعملوا أسلوب ساخر ومهين لوظيفة المختار، رغم أنني لا أرى فرقا بين رئيس الجمهورية ومختار الحي، أنتم مسؤولون أمام أحيائكم ورئيس الجمهورية مسؤول أمام الشعب، فكل هذه المناصب وُضعت لأجل خدمة الوطن والمواطن، إن الشعب هو من طلب من الرئيس والمختار هذه الخدمات عبر انتخابهم، في ذلك الوقت كانت تركيا تدار عن طريق الوصاية، في تلك الفترة كان الشعب التركي متأثرا بتلك الحملة الإعلامية، لقد طوينا تلك الصفحة من تاريخ تركيا، وقطعنا أشواطا كبيرة حتى إستطعنا تعزيز الإرادة الشعبية عن طريق الإنتخابات المحلية والبرلمانية، إن كل منصب المختار أو رئيس الوزراء أو رئيس الجمهورية لا يختلف كثيرا عن بعضه البعض فكلها وضعت لأجل خدمة الشعب التركي
مقتطف من كلمة أردوغان يوم 19-10-2015 في لقائه الثاني عشر مع المخاتير الأتراك في كلية الرئاسة