أردوغان : ليس من الممكن منع التصحر في العالم بوجود أناس لا ضمير لهم، الدول الفقيرة تدفع ثمن الأضرار التي تحدثها الدول الصناعية

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في خطاب له في الدورة الـ12 لمؤتمر الأطراف لاتفاقية مكافحة التصحر للأمم المتحدة : ليس من الممكن منع التصحر في العالم بوجود أناس لا ضمير لهم، لذا علينا أولا أن نثري ضمائرنا مع العدالة والاحترام والسلام والرحمة حتى نتمكن من إنقاذ الأرض، وبهذه الطريقة سنتقرب للبيئة ونمنعها من التصحر 


التصحر مشكلة يجب حلها لأنها تجبر الناس على مغادرة أراضيهم بسببها

الدول الفقيرة تدفع ثمن الأضرار التي تحدثها الدول الصناعية
يجب أن لا يضحى بالناس من أجل الاستيلاء على الموارد الطبيعية
نحن عند نقطة تحول فعلينا أن نترك العالم ينعم بالعيش للأجيال القادمة 

وأعرب أردوغان عن أن ظاهرة الاحتباس الحراري وتغير المناخ والتصحر والجفاف كانت من أكثر القضايا أهمية في النظام العالمي والتي تؤثر على الجميع وتؤدي إلى مشاكل كبيرة، وأضاف أردوغان قائلا :

أردوغان : هذه المشاكل تؤثر بشكل أساسي على الاقتصاد والأمن والتنمية والحياة الاجتماعية بالإضافة إلى البيئة فالتصحر هو المشكلة الأكثر أهمية والتي تجبر السكان على مغادرة أراضيهم بعد الصراعات والحروب 


وأشار الرئيس أردوغان إلى أن أكثر من 10 مليون هكتار من الأراضي الزراعية تفقد كل عام وقد دمرت 5.2 مليون هكتار من الأراضي التي كانت غابات، والتي كانت تغذي الهواء لنحو 1 مليار نسمة، وعقب السيد الرئيس أردوغان أنه من المتوقع أن ينخفض الإنتاج الغذائي إلى نسبة 12٪ بحلول عام 2035 بسبب سوء استخدام الأراضي

وأشار رجب طيب أردوغان الى أن البلدان الأقل نموا والبلدان النامية كانت أكبر ضحايا من هذه السلبيات قائلا:

أردوغان : إن البلدان الفقيرة وبخاصة في إفريقيا وأمريكا الجنوبية وجنوب آسيا يدفعون ثمن الضرر الناجم عن تلويث البلدان الصناعية للبيئة، يتم سحق أقل البلدان نموا والتي تحمل أعباء ثقيلة جراء هذه المشاكل وهؤلاء لا يملكون أدنى مسؤولية تجاه هذا، وعلى الجميع أن يفهم أن هذه الصورة غير العادلة يجب ألا تستمر 


ووصف الرئيس رجب طيب أردوغان العصر الماضي بأنه عصر التضحية بالبشر من أجل الاستلاء على الموارد الطبيعية وعصر توقفت فيه العدالة قائلا  :

أردوغان : كان الإنسان ضحية في الماضي، وتم التغاضي عن العدل من أجل إمتلاك مصادر الثروة الطبيعية، 
يجب علينا جميعا أن نفهم أن هذا النظام الذي لا يرحم الإنسان يجب ألا يستمر في القرن ال21، ففي عصر بعيد عن السلام لا قيمة لحياة الإنسان فيه، وليس من الممكن منع التصحر في عالم تصحرت فيه الضمائر، وعلينا أولا أن نثري ضمائرنا بالعدالة والاحترام والسلام والرحمة حتى نتمكن من إنقاذ الأرض، وبهذه الطريقة سنتقرب للبيئة ونمنعها من التصحر 
أردوغان : تركيا قامت بتشجير 40 مليون هكتارا من الأراضي وأعادت تأهيلها في 12 عاما وزرعت ثلاثة مليارات ومئتين وخمسين مليون شجرة، وقد أنفقت وزارة شؤون الغابات والمياه  لأجل هذا العمل حوالي 93 مليار ليرة تركية،  نحن عند نقطة تحول فعلينا أن نترك العالم ينعم بالعيش للأجيال القادمة ونحن جميعا علينا مسؤوليات في هذا الصدد

أردوغان : تركيا أجرت خلال رئاسة قمة العشرين G20 مشاريع هامة متعلقة بتغير المناخ والطاقة وذلك من أجل التنمية المستدامة وتطوير الوسائل المالية لمساعدة البلدان النامية ودول الجزر الصغيرة النامية والبلدان الإفريقية للتكيف مع تغير المناخ، الهدف من هذه الجهود هو تحقيق النمو المستدام ومكافحة الفقر في البلدان الأقل نموا في الوقت الذي تعزز الرفاهية على مستوى العالم