أردوغان وداود أوغلو يفتتحان مشروع "القرن" لنقل مياه تركيا إلى شمال قبرص



افتتح الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم السبت، مشروع نقل مياه الشرب والري الزراعي من بلاده إلى جمهورية شمال قبرص التركية. 

وقال أردوغان، في كلمة له خلال مراسم افتتاح مشروع "القرن":  "البارحة حققنا نجاحا كبيرا في السماء، بإطلاق القمر الصناعي(توركسات 4B) للاتصالات، واليوم نحقق نجاحا مماثلا في البحر، من خلال نقل المياه من تركيا إلى جمهورية شمال قبرص التركية، عبر خط أنابيب يمر من تحت البحر الأبيض المتوسط". 

وحضر مراسم الافتتاح رئيس جمهورية شمال قبرص التركية، "مصطفى أقنجي"، ورئيس الوزراء التركي "أحمد داود أوغلو"، ونظيره القبرصي، "عمر كاليونجي"، في ملعب "أنامور" في ولاية مرسين، جنوبي البلاد. 
 وأضاف أردوغان أن "هذا الشعب سيّر السفن على اليابسة، وحقق حلم إنشاء نفق مرمراي الذي يربط ضفتي إسطنبول الأوروبية والآسيوية عبر نفق من تحت البحر، واليوم أنجز مشروع القرن لنقل المياه إلى قبرص التركية من تحت البحر، وسيحقق في العام المقبل مشروع  نفق أوراسيا، الذي سيربط بين طرفي مدينة إسطنبول عبر مضيق البوسفور، المخصص لنقل المركبات". 

وتابع قائلا:  "ندشن اليوم مشاريع أطلقناها عندما كنا في رئاسة الوزراء.. لن تعاني جمهورية شمال قبرص التركية على مدى نصف قرن من مشكلة مياه الشرب والري الزراعي". 

واستطرد الرئيس التركي: "أي جهد يرمي لإبعاد تركيا عن خدمة أبنائها يعد ضربة موجهة لمستقبل بلادنا وشعبنا"، مضيفا "لاحظوا أنه كلمت خطت تركيا خطوة نحو مسار النمو، والقوة، والديمقراطية ظهرت أمامها بعض العقبات كالإرهاب والانقلابات العسكرية وغيرها، لمنعها من تحقيق أهدافها". 

وفي المقابل، قال رئيس جمهوية شمال قبرص التركية مصطفى أقنجي، في كلمة له، "إن الماء الذي سينقل عبر مشروع القرن سيزيد الإنتاج، وسيحقق التنمية الاقتصادية في جمهورية شمال قبرص التركية". 

وأشار أقنجي، إلى أهمية المشروع  لقبرص، قائلا: "لأول مرة ينجز مشروع، باستخدام تقنيات جديدة، سيخلق أفاقا جديدة لبلادنا، وسيزيد من قوة الاكتفاء الذاتي له". 

بدوره، أعرب "عمر كاليونجي" رئيس وزراء قبر ص الشمالية عن شكره لتركيا، قائلا "نشكر شعب الأناضول وجمهورية تركيا، التي كانت تقاسمنا خبزها، واليوم  قاسمتنا ماءها". 

أقنجي يشكر أردوغان في افتتاح مشروع نقل المياه من تركيا لشمال قبرص


أعرب رئيس جمهورية شمال قبرص التركية، مصطفى أقنجي، عن شكره للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في كلمته اليوم السبت، خلال حفل افتتاح سد "غشيت كوي" في مدينة غيرنة ضمن مشروع نقل مياه الشرب والري من تركيا إلى بلاده. 

وقال أقنجي في كلمته "اليوم بالنسبة لشمال قبرص هو يوم ميلاد، سيقسم المؤرخون تاريخ بلادنا إلى ما قبل وما بعد اليوم، وصول هذه المياه لأراضينا مهم لهذه الدرجة". 

وأشاد أقنجي بالجهد الذي بذله أردوغان من أجل المشروع، قائلا، إن أردوغان وقف خلف هذا المشروع بفكره ووجدانه، وبذل جهدا كبيرا من أجله. 

وأضاف أقنجي أن تركيا، بالإضافة لما فعلته من أجل بلاده في الماضي، تشارك الآن المياه معها، وأكد على أهمية هذا المشروع من أجل مستقبل بلاده، ومستقبل عملية السلام في قبرص. 

كما تحدث أقنجي عن أهمية ترشيد استخدام تلك المياه، والاستفادة منها بشكل أمثل. 

أردوغان: نأمل أن تسهم المياه التركية في دفع عملية السلام في قبرص



أعرب الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، عن أمله في أن تسهم المياه التي ستنقل من بر الأناضول التركي إلى شمال قبرص، عبر مشروع نقل المياه بين البلدين، في دفع عملية السلام في الجزيرة المقسمة منذ 1974. 

وقال أردوغان، خلال مشاركته اليوم السبت في حفل افتتاح سد "كجيت كوي"، في مدينة "غرنة" بجمهورية شمال قبرص التركية، ضمن مشروع نقل المياه من تركيا إلى شمال قبرص "فليأخذ أمل السلام نصيبه من تلك المياه القادمة من الأناضول، كما ستأخذ أراضي قبرص نصيبها". 

وأضاف أردوغان "في حال رغب القبارصة الجنوبيين في الاستفادة من هذه المياه، سنطلق عليها مياه السلام، ونزودهم بمياه من عندنا، لأننا نولي كل الاهتمام بالإنسان، فهو أساس الحياة ومنطلقها بالنسبة لنا".  

وفيما يتعلق بعملية السلام في الجزيرة، قال أردوغان "نحن نرغب بصدق في التوصل لحل لتلك المشكلة التي تشغل أجندة الأمم المتحدة والمجتمع الدولي منذ حوالي نصف قرن"، واعتبر أردوغان أن القبارصة الأتراك، كانوا دائما الطرف الذي يرغب في سلام عادل ودائم في الجزيرة.


الهدف من المشروع

ويهدف المشروع، الذي أُطلق عليه "مشروع القرن"، إلى نقل المياه من تركيا إلى جمهورية شمال قبرص التركية، عبر البحر الأبيض المتوسط. 

وينقل المشروع 75 مليون متر مكعب من المياه سنويًّا لتلبية حاجة الشطر الشمالي من جزيرة قبرص، من سد "ألاكوبرو" بولاية مرسين جنوبي تركيا، عبر خط أنابيب يمر تحت البحر إلى سد "غشيت كوي"، قرب مدينة غيرنة بشمالي قبرص.