إتصال هاتفي بين أردوغان وأوباما


بحث الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، ونظيره الأمريكي "باراك أوباما، عدداً من القضايا الإقليمية والدولية، أبرزها آخر التطورات على الساحة السورية، وذلك في اتصال هاتفي جرى بينهما، مساء أمس الخميس. 

وذكر بيان صادر عن الرئاسة التركية في هذا الشأن، أن الزعيمين، بحثا خلال الاتصال، آخر مستجدات الحرب على تنظيم "داعش" الإرهابي، والعمليات العسكرية الروسية في سوريا، فضلا عن الهجمات الإرهابية لتنظيم "بي كا كا"، وقمة العشرين. 

وأشار البيان إلى أنَّ "أردوغان"، و"أوباما"، بحثا كذلك سبل تعزيز التعاون بين بلديهما في الحرب على "داعش"، والإجراءات اللازم اتخاذها بعد بدء العمليات العسكرية الروسية في سوريا. 

 وشدد الرئيسان على ضرورة تعزيز قوة المعارضة السورية المعتدلة، بحسب البيان الرئاسي. 
وفي سياق آخر قدم "أوباما" تعازيه لنظيره التركي، في الضحايا الذين سقطوا جراء التفجير الإرهابي المزدوج الذي وقع في العاصمة أنقرة السبت الماضي، معربا عن إدانته الشديد للاعتداء، وشدد هو و"أردوغان" على ضرورة إنهاء الهجمات الإرهابية لتنظيم "بي كا كا".