أردوغان يستهل زيارته لليابان بأداء صلاة العشاء في مسجد طوكيو، كما زار المركز الثقافي التركي


إستهل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان زيارته الرسمية إلى العاصمة اليابانية طوكيو، والتي تستغرق يومين، بأداء صلاة العشاء في  مسجد طوكيو، هذا ومن المقرر ان يلتقي أردوغان الإمبراطور  أكيهيتو، ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي وذلك لمناقشة العلاقات الثنائية والقضايا ذات الإهتمام المشترك  

و ضمن إطار إتصالاته في اليابان، زار أردوغان أولاً مسجد طوكيو و المركز الثقافي التركي ، وفي تصريح أدلى به أعقاب هذه الزيارة أكد رجب طيب أردوغان على كون الدين الإسلامي ديناً للسلام و قال "إنني على ثقة بأن نداء الإنسانية في هذه المرحلة التي يسودها الإرهاب ، و الداعي إلى تأسيس عالم بعيد تماماً عن الحروب ، سيحظى بمزيد من القبول يوماً بعد يوم". 

و أعرب أردوغان عن تمنياته بتأسيس عالم يتركز جل إهتمامه على الإنسان و قال " إننا عندما نستضيف حالياً في تركيا 2.5 مليون لاجئاً بواقع 2.2 مليون سوري و 300 ألف عراقي ، إنما نقوم بذلك بحكم واجبنا الإسلامي و الإنساني و الوجداني"

و ستقام مراسم الإستقبال الرسمية لرئيس أردوغان في اليابان يوم غد الخميس.، و خلال زيارته التي ستستغرق يومين سيلتقي رئيس أردوغان بإمبراطور اليابان أكيهيتو و رئيس الوزراء شينزو آبه، و سيُمنح رئيس الجمهورية أردوغان دكتوراه فخرية من قبل جامعة واسيدا، كما سيلقي خطاباً أمام رجال الأعمال اليابانيين في الندوة التي تنظمها وكالة دعم الإستثمارات و الترويج التابعة لرئاسة الوزراء
ويرافق السيد الرئيس عقيلته السيدة الأولى أمينة أردوغان، ووزير الشؤون الخارجية فريدون سينيرلي أوغلو ووزير الطاقة والموارد الطبيعية علي رضا ألابويون، ولدى وصوله إلى مطار هانيدا في طوكيو، كان في استقبال أردوغان مساعد وزير الدولة للشؤون الخارجية ياسودا ناكاياما، والسفير التركي في طوكيو أحمد بولنت مريج ومسؤولون آخرون