أردوغان : الهاتف النقال والحاسوب والأنترنت لم تعد تعد أمورا ثانوية، بل أصبحت وسائل أساسية لا يمكن تصور الحياة من دونها، نحن نتسابق مع العالم ولا مجال لنا في الصفوف الخلفية


أردوغان : إرتفع عدد المشتركين في شبكات الهاتف النقال من 10 ملايين مشترك في التسعينات إلى 73 مليون مشترك حاليا  وأصبح عدد المشتركين في شبكات الأنترنت من 150 ألف إلى 47 مليون مشترك حاليا، مدة الإتصال بالأنترنت إرتفعت إلى 400 دقيقة للفرد، لقد تم تعميم شبكات الأنترنت ليس فقط بالنسبة للأفراد ولكن أيضا بالنسبة للآلات، كل هذه التطورات التي تشهدها تركيا أضافت إلى ميزانية الدولة عائدات مهمة، البلاد قطعت خطوات كبيرة بشأن تقنية الاتصالات وقامت باستثمارات ضخمة من أجل إعداد بنية تحتية في ذلك المجال  وقد وصل حجم سوق قطاع تكنولوجيا المعلومات في تركيا إلى 70 مليار ليرة تركية
ونحن نعرف جيدا أن الهاتف النقال والحاسوب والأنترنت لم تعد تعد أمورا ثانوية، بل أصبحت وسائل أساسية لا يمكن تصور الحياة من دونها، نحن نتسابق مع العالم ولا مجال لنا في الصفوف الخلفية، نحن نسعى لإعداد أرضية مناسبة لتعميم تقنية الجيل الخامس للإتصالات، يبدوا أن هذه التكنولوجيا ستغير كثيرا من طريقة حياتنا فيما يتعلق بمجال البنوك والتعليم ، هذه الأنظمة الذكية ستفتح لنا آفاقا جديدة لنعيش ثورة تكنولوجية



 عندما كنا نعد الأرضية للجيل 4.5 للإتصال أكدنا على تعميم هذه التقنية على كافة المؤسسات والشركات، وبهذه الطريقة يمكننا تعميم هذه التكنولوجيا في كافة انحاء تركيا، بل وتصديرها إلى الخارج، بهذه الطريقة يمكننا الإنتقال من الإستهلاك إلى الإنتاج، أدعو الله عز وجل أن يجعل هذه التكنولوجيا خيرا على قطاع الإتصالات   

مقتطف من كلمة أردوغان اليوم 27-10-2015 في مراسم التوقيع على ترخيص إستخدام تكنولوجيا شبكة الجيل (4.5G)