أردوغان : لم اصور صورة "سلفي" في حياتي، ومن ركب تلك الصورة رجل خسيس غير مؤذب سيدفع الثمن


أردوغان : لم اصور صورة "سلفي" في حياتي، ومن ركب تلك الصورة
 رجل خسيس غير مؤذب سيدفع الثمن  

سؤال موجه لـ أردوغان : عندما يتحدثون عن حرية الإعلام يقومون بانتقادكم مثلا  صورة "سلفي" التي قاموا بمنتجتها، ووضعوها في غلاف أحد المجلات، فعندما نتحدث عن حرية الإعلام، ماهو تقييمكم  لمثل هذه التصرفات ؟

جواب أردوغان : ماذا أستطيع أن أقول، بالنسبة لي أرجع إلى ما يقوله القانون في هذا الموضوع، لا أضيف عليه شيئا، أنا لم اصور صورة "سلفي" في حياتي، بعضهم يقوم بذلك ويصور نفسه، لكن أنا لم أفعل ذلك، أنا لست حقيرا إلى حد أن أدور بظهري إلى ثابوت أحد الشهداء وألتقط صورة "سلفي" كل ما في الامر أنهم قاموا بتركيب تلك الصورة ومنتجتها حتى تبدوا كما يريدون، ومن ركب تلك الصورة رجل خسيس غير مؤذب يستحق متابعته وفقا للإجراءات القانونية الجاري بها العمل، وقد كلفت محامين بمتابعته في تلك القضية، لن نتجاوز هذه المسألة بسهولة، لأن فيها إحتقارا لشهيد، نحن نعطي إعتبارا كبيرا للشهداء ، ولكنهم هم لا يهتمون بالشهداء ولا يقيمون لهم وزنا، يجب على أمثال هؤلاء أن يضعوا صورهم في تلك المجلات، وعليهم أن يضعوا صور الزعماء الذين يتبعونهم، ليس صورتي انا، أقول مرة أخرى إن حرية الإعلام المكتوب والمسموع والمرئي، مضمونة ومكفولة بالقانون فقط، ولكن عندما يتعدى أحد على شخصي ومبادئي فلن أصمت، سيدفعون الثمن .