‫‏أردوغان : الإسلام بريء من تلك التنظيمات التي يستغلها مهندسو السياسة لإشعال صراع داخل حضارتنا



أردوغان : التنظيمات الإرهابية التي تستغل الدين، وتستخدمه كسلاح لا يرحم تُهدد مستقبل المسلمين، تلك التنظيمات لا علاقة لها بالإسلام، نحن لم نتعلم الإسلام بهاته الطريقة، إذا دققتم فسترون أن المستهدف الوحيد لهذه التنظيمات الإجرامية، هم المسلمون، هذه التنظيمات الإرهابية هي وسائل وحشية يستخدمها مهندسو السياسة الذين يريدون إشعال صراع، ليس بين الحضارات فحسب، بل خلق صراع داخلي في حضارتنا

أردوغان : هناك حقيقة تظهر أمامنا بوضوح، المسلمون يمثلون أصغر أتباع الديانات في العالم من حيث معدل أعمارهم الذي يقدر ب 23 عاما، أدعوا علماء المسلمين إلى بذل جهود مشتركة، لتعليم شبابنا الدين الإسلامي على الوجه الصحيح، من أجل الحفاظ على هويتهم وعدم انحرافهم إلى الأيديولوجيات المتطرفة، أنتم علماء المسلمين مرشدون لأجيالنا القادمة، أنتم من سينقذ الشباب من الأفكار المتطرفة، عن طريق توجيههم إلى النور والعلم والحكمة، إن الوحدة والتشاور هو السبيل لخروج العالم الإسلامي من الصورة القاتمة  
جاء ذلك في كلمة ألقاها أردوغان، اليوم الجمعة، في الجسلة الختامية بـ "القمة الأولى لعلماء المسلمين في آسيا ودول محيط الهادئ"، التي انطلقت فاعلياتها الثلاثاء الماضي، في إسطنبول، بمشاركة 125عالماً من 125 دولة، ونظمتها وزارة الشؤون الدينية التركية.