أردوغان في جلسة B20 : الحوار الاجتماعي المتين بين مانحي العمل والعمال شرط أساس لنجاح الإقتصاد والتوظيف


قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، خلال كلمته الافتتاحية في جلسة مجموعة الأعمال (B20) ومجموعة العمل (L20) المنبثقة عن مجموعة العشرين، إنّ الحوار الاجتماعي المتين بين مانحي العمل والعمال، شرط أساسي لتطبيق السياسات الاقتصادية الناجحة، وخلق فرص العمل الفعالة، وإنّ نجاح هذا الحوار في إطار قمة العشرين، يبعث السعادة

 أردوغان :  يجب عقد حوار اجتماعي قوي بين ممثلي العمال وأصحاب العمل من أجل تنفيذ سياسات فعالة في الاقتصاد والتوظيف، ومن دواعي السرور أن نرى هذا الحوار ضمن قمة مجموعة العشرين G20

وأوضح أردوغان أنّ أهداف تركيا في قمة العشرين، تتمثّل في النمو المستدام والمتزن، بالإضافة إلى الشمولية، وأضاف أردوغان، أنّ النمو لا يعني تضخّم الأرقام فقط، مشيراً إلى وجوب استفادة كافة طبقات المجتمع من زيادة الرفاهية الحاصلة
أردوغان : تركيا سعت إلى تحقيق أولويات خلال رئاستها قمة مجموعة العشرين G20 وأهمها " الشمولية والنمو القوي المستدام والمتوازن" لا تكمن أهمية النمو في الأرقام بقدر ما تكمن في الجودة والنوعية، يجب على جميع شرائح المجتمع أن تحظى بقدر كاف من الاقتصاد، نوعية النمو مهمة أيضا كأهمية الكمية، ونحن ننظر إلى الشمولية كوسيلة لخلق المزيد من فرص العمل ذات الجودة العالية، وارتفاع مستويات المعيشة، والتغلب على عدم المساواة وتعزيز الازدهار

وأشار الرئيس التركي أنّ تركيا، أولت اهتماماً كبيراً لخلق فرص عملٍ للنساء والشباب، 
وأشار أنّ الزعماء المشاركين، سيناقشون خلال جلسات القمة قضايا النمو وخلق فرص العمل، إضافة إلى العديد من القضايا الاقتصادية العالمية

وأكّد أردوغان أنّ المقترحات التي تقدّمت بها مجموعة الأعمال ومجموعة العمل، ستساهم في إغناء الحوارات التي ستجري بين زعماء قادة قمة العشرين