أردوغان وداود أوغلو : تركيا لن تتوانى أبدا في الرد على أي انتهاك واختراق لأجوائها وحدودها وسيادتها


أردوغان : بالرغم من كل التحذيرات، طائرة عسكرية مجهولة إنتهكت أجوائنا صباح اليوم، وأُسقطت من قبل طائراتنا إف 16، بحس قواعد الإشتباك، ويجب على الجميع أن يحترموا حق تركيا في الدفاع عن حدودها وسيادتها 

داود أوغلو :  تركيا لن تتوانى أبدا في الرد على أي انتهاك واختراق لأجوائها وحدودها وسيادتها، يجب على العالم بأسره أن يعلم أننا سنقدم كافة التضحيات، ونتخذ جميع التدابير عندما يتعلق الأمر بأمن حدودنا وحياة وكرامة مواطنينا، وينبغي تناول رد فعل قواتنا المسلحة الفوري لانتهاك الطائرات للأجواء التركية اليوم في هذا الإطار    

داود أوغلو : ليست لدينا أطماع بأراضي أي دولة أخرى، وعلى الجميع أن يدرك أنّ لتركيا حق الدفاع عن أمن أراضيها، لا سيما أننا نبّهنا إلى ذلك مراراً، وأكّدنا عليه خلال اجتماعنا الأمني الأخير، وإنّ رد تركيا على انتهاك أجوائها وأراضيها رغم التحذيرات المتكررة، حق قومي ودولي

داود أوغلو : على المجتمع الدولي، أن يعمل من أجل إطفاء النار في سوريا، رسالتنا واضحة حيال من يقصف تركمان "باير بوجاق"، وعرب حلب، وأكراد وعرب وتركمان إعزاز( مدينة في ريف حلب)، سواء كان النظام السوري، أو التنظيمات الإرهابية، أو أي عناصر خارجية، فالشعب السوري يستحق الحياة بسلام وكرامة مثل بقية الشعوب 
داود أوغلو : على العالم بأسره أن يكون مدركا وواثقا من أننا سنقوم بما يلزم، من أجل إحلال السلام في تركيا ومحيطها، وضمان ديمقراطية وطمأنينة وأمن بلادنا داخل حلقة النار هذه   

جدير بالذكر، أن طائرتين تابعتين لسلاح الجوي التركي من طراز "إف-16"، أسقطتا المقاتلة الروسية، بموجب قواعد الاشتباك، عقب تحذيرها 10 مرات خلال 5 دقائق.

وكانت رئاسة الأركان التركية ذكرت في بيان لها على موقعها الإلكتروني، أنّ مقاتلة "مجهولة الهوية"، واصلت انتهاكها الأجواء التركية، رغم التحذيرات، وقامت إثر ذلك، طائرتين تركيتين من طراز (F 16)، كانتا تقومان بدورية في المنطقة، بإسقاطها في تمام الساعة 09:24 من صباح اليوم بالتوقيت المحلي.

بدورها، أكدت وزارة الدفاع الروسية، في بيان لها اليوم، أن مقاتلة حربية من طراز "سوخوي 24" تابعة لسلاحها الجوي، أسقطت في سوريا.