أردوغان : ما يعاني منه العالم اليوم أثبت أن هناك علاقة وطيدة بين السياسة والإقتصاد والأمن


أردوغان : لن يتأتى لنا الإستثمار إلا عن طريق الشراكة بين القطاع العام والخاص، وفي العالم توجد طاقة مهمة لتمويل مختلف المشاريع، لكن يجب علينا أن نتجنب مسألة الغيرة من بعضنا البعض، وعلى الدول جميعا إضافة إلى مجموعة دول العشرين أن تقطع خطوة ملموسة  من أجل تشجيع الإستثمار، نحن اليوم نحتاج إلى مصادر تمويل أخرى      ، مثلا أن نعقد شراكة مع البنك الإسلامي للتنمية، وسنناقش هذا الموضوع في اجتماع مجموعة العشرين

ضيوفنا الأعزاء، إن قوة مجموعة العشرين تتمثل في قدرتها على التفاهم والإتفاق، الإقتصاد يعتبر من أهم الملفات التي كانت سببا في إنشاء مجموعة العشرين، لكن أيضا لا يجب إغفال السياسة والأمن، مثلا في تركيا مادامت مناطق الجنوب الشرقي فقيرة من حيث الإستثمارات مقارنة مع المناطق الغربية، فالمشكلة مرتبطة أساسا بالأمن، وعندما يتم تسوية المشاكل في هذه المناطق ستزيد الإستثمارات، وستتمتع بنفس الخدمات التي تقدم في المحافظات الغربية في تركيا، لكن المشكلة أساسا في هذه المناطق مرتبطة بالإرهاب
مثال آخر وهو أوكرانيا، نعم إن الأزمة الأوكرانية أثبتت أن هناك علاقة وطيدة بين السياسة والإقتصاد والأمن، كذلك المشكلة العراقية، لقد تسبب إحتلال العراق بأزمة كبيرة، واليوم الأزمة في سوريا تتفاقم يوما بعد يوم، سوريا تعاني من مشاكل الإرهاب، مشكلة الإرهاب في سوريا تتولد عنها مشاكل وأزمات إقتصادية، نحن عندما نتحدث في قمة مجموعة العشرين عن القضية السورية والمشاكل في العراق، فالأمر لا يتعارض مع التوجه الإقتصادي لمجموعة العشرين، نحن نبحث عن آلية دولية لحل مثل هذه المشاكل سواء كانت إقتصادية أو سياسية أو أمنية، هذا سيعود بالنفع على كافة دول العالم 

مقتطف من كلمة أردوغان اليوم 11-11-2015 في اجتماع مجلس العلاقات الاقتصادية الخارجية التركية