أردوغان يحضر حفل أداء اليمين في البرلمان ويكلف داود أوغلو بمهمة تشكيل حكومة جديدة


حضر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان حفل أداء اليمين في البرلمان من طرف المنتخبين حديثا، وتم الترحيب بالنواب مع الاحتفال الرسمي، وحضر  أردوغان كلمة الافتتاح للدورة الـ 26 للبرلمان ومراسم أداء اليمين 

وكان في استقبال الرئيس أردوغان بحفل رسمي من اسطنبول، النائب إسماعيل كهرمان الذي يعد ثاني أكبر الأعضاء سنا في البرلمان، مع حرس الشرف، ودخل أردوغان قاعة الجلسات العامة، فيما أعلن القائم بأعمال رئيس البرلمان العضو الاكبر سنا في البرلمان النائب من مدينة أنطاليا دنيز بيكال بدأ الجلسة بعد وصول أردوغان

وبعد أن قرأ الحضور نشيد الاستقلال استمع أردوغان الكلمة الافتتاحية لرئيس البرلمان بالنيابة، دنيز بايكال وحضر مراسم أداء اليمين 
هذا وإستقبل الرئيس رجب طيب أردوغان مساء أمس في مجمع الرئاسة، زعيم حزب العدالة و التنمية ورئيس الوزراء أحمد داود أوغلو بعد أدائه اليمين الدستورية أمام الجمعية العامة لمجلس الأمة التركي

و خلال الإستقبال كلّف الرئيس أردوغان زعيم حزب العدالة و التنمية داود أوغلو بمهمة الحكومة الجديدة الـ 64 للجمهورية التركية

و هناك أمام داود أوغلو مدة 45 يوماً لرفع قائمة مجلس الوزراء إلى مصادقة رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان، غير أنه من المتوقع أن يعلن داود أوغلو أسماء أعضاء حكومته في أقرب وقت

و أعقاب مصادقة رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان على قائمة مجلس الوزراء سيُتلى برنامج الحكومة أمام مجلس الأمة، و بعد قراءة برنامج الحكومة بيومين سيتم البدء بالتباحث حوله في المجلس، و أعقاب الإنتهاء من بحث البرنامج بيوم واحد سيجري تصويت لمنح الثقة للحكومة

جدير بالذكر، أن تركيا شهدت في 1 تشرين الثاني/نوفمبر الحالي، انتخابات نيابية مبكرة، لجأت إليها الحكومة، بعد فشل الأحزاب السياسية في تشكيل حكومة ائتلافية إثر الانتخابات النيابية التي جرت في 7 حزيران/يونيو الماضي، التي لم يفز فيها أي حزب بأغلبية تمكنه من تشكيل الحكومة منفردًا، وحسب النتائج، فقد فاز حزب العدالة والتنمية بـ 317 مقعدًا من أصل 550 (عدد مقاعد البرلمان) وهو ما يمكنه من تشكيل الحكومة منفردًا، فيما حصد حزب الشعب الجمهوري 134 مقعدًا، وحزب الشعوب الديمقراطي 59 مقعدًا، وحزب الحركة القومية 40 مقعدًا.