أردوغان للشباب : تاريخنا العريق يجعلنا أقوياء يجعلنا نتمسك بالمستقبل، من أجل ذلك يحاولون تحريفه


أردوغان للشباب : تاريخنا العريق يجعلنا أقوياء يجعلنا نتمسك بالمستقبل، من أجل ذلك يحاولون تحريفه ، الأمثلة أمامكم في جناق قلعة وكل صفحات حرب الإستقلال، عشرات الآلاف من الشهداء كانوا مثالا يحتدى به في الدفاع عن هذه الأرض،  قدموا أرواحهم من أجل هذا الوطن، تاريخنا أستاذ شاهد، يجب أن نتمسك به

 في صفحات تاريخنا ستجدون أن هناك شبابا في الرابعة عشر فدوا بحياتهم من أجل هذا الوطن، وقفوا بالمرصاد أمام العدو لمنعه من التقدم إلى الأمام، نعم هذه الأمثلة موجودة في جناق قلعة، نعم هذا الشعب القوي الذي لا يركع أمام الأعداء، كان دائما مكافحا من أجل شرف هذه الأمة، نعم  تاريخنا العريق يجعلنا أقوياء يجعلنا نتمسك بالمستقبل، من أجل ذلك يحاولون تحريفه،  نحن نأخد ميراثنا من تاريخنا وثقافتنا، لن ندعهم يحرفون هذا التاريخ ويفترون عليه

تاريخنا مليئ بالأبطال الشرفاء، بالسياسيين النزهاء برجال العلم الأتقياء، برجال الأعمال الفضلاء، الذين بذلوا الغالي والنفيس من أجل تطور ونمو وازدهار هذا الوطن، هؤلاء جميعا أضاءوا لنا هذا الطريق من أجل استكمال المشوار، رغم الصعوبات والعراقيل والمؤامرات التي كانوا يتعرضون لها، كما نتعرض لها اليوم أيضا

نعم إن التاريخ يعيد نفسه، فكلما أرادت تركيا التخلص من قيودها وسلاسلها وأغلالها، كلما كانت هدفا لمخططات ومؤامرات الأعداء من أجل إيقاف نموها، فمرة يشعلون فتيل الفتنة بين السنة والعلويين، ومرة بين الأتراك والأكراد والعرب والتركمان، الهدف هو استهداف جسور الأخوة والمحبة التي تجمع  أطياف الشعب التركي، الهدف هو زعزعة الإستقرار من أجل إيقاف النمو الذي أصبحت تركيا تتمتع به في السنوات الأخيرة   

مقتطف من كلمة أردوغان يوم 24-10-2015 أمام تجمع شبابي في مدينة غازي عنتاب