أردوغان : هذا النظام هو السبب في ما يحدث، يجب ألا يستمر، لن نسمح لداعميه بتوسيع نفودهم في منطقتنا


أردوغان : كل المشاكل التي تعيشها منطقتنا اليوم هي نتيجة الطائفية والفتن المذهبية، والمتسبب الأكبر في ذلك هو نظام الأسد وداعميه الذين بدل ان يتجاوبوا مع مطالب الشعب، قامو بالتجاوب مع النظام الوحشي في سوريا الذي قتل 400 ألف شخص  

نحن نرفض رفضا كليا هذه السياسة التي تحاول توسيع نفوذها في منطقتنا على حساب الشعوب، لن ندع لهم هذه الفرصة تستمر بهذه الدرجة، هذه الصراعات التي إستمرت لأزيد من 5 سنوات تركت تأثيرات سلبية على هذه المنطقة، وبالطبع إرهاب الدولة الذي يمارسه النظام السوري على الأبرياء تسبب في مقتل 400 ألف إنسان  في سوريا، وتهجير 12 مليون من منازلهم ووطنهم   

#أردوغان : هذا النظام الوحشي هو السبب في ما يحدثيجب ألا يستمر، لن نسمح لداعميه بتوسيع نفودهم في منطقتنا ...
‎Posted by ‎رجب طيب أردوغان بالعربية‎ on‎ 20 ديسمبر، 2015

هذا النظام القمعي يجب ألا يستمر على قيد الحياة، هذه الأزمة قد تخطت الحدود، وتسببت في مشاكل كثيرة كان آخرها الطائرة التي إنتهكت أجوائنا، تبعيات هذه الأزمة وصلت أيضا إلى اوروبا، هذه الأزمة ولدت لنا ظهور د.ع.ش الذي يتغذى بشكل مكشوف أو مخفي من النظام السوري، 

 إن الإسلام بريء من د.ع.ش، والأعمال التي يقوم بها التنظيم إرهابية ليس لها علاقة بديننا وأخلاقنا وحضارتنا، هذا التنظيم يحاول أن يشوه ديننا، لا يمكن بأي حال من الأحوال أن نقرن اسم الإسلام بهذه التنظيمات، فشتان بينهما، ونحن لن نسمح بوجود هذه التنظيمات في منطقتنا    
إلى جانب الأزمة في سوريا، يعيش العراق واليمن أوضاعا مماثلة من المظاهر الطائفية والفتن المذهبية، ولأجل أن يصبح الجيل القادم يعيش حياة أفضل، يجب أن نتحد، يجب أن نبذل قصارى جهدنا من أجل وضع حلول عملية لكل المشاكل التي تتخبط فيها منطقتنا، إذا استطعنا أن نتقدم ولو خطوة صغيرة لتنفيذ ما تقتضيه المسؤولية الملقاة على عاتقنا، حينها نكون قد شرعنا في الحل    

مقتطف من كلمة أردوغان يوم 02-12-2015 خلال مراسم منحه شهادة الدكتوراه الفخرية من قبل جامعة قطر