أردوغان : نحب المخلوق من أجل الخالق، إستقبلنا ضيوفنا بصدر رحب ولم نفرق بينهم


أردوغان : التفرقة بين البشر ليست من صفاتنا، تركيا لم تغلق أبوابها أمام المظلومين، تركيا فتحت أبوابها أمام اللاجئين واستقبلتهم بصدر رحب ووفرت لهم كل ما في استطاعتها من ظروف العيش الكريم، لم نفرق بينهم في الدين والعرق واللغة، نحن نحب المخلوق من أجل الخالق، الإنسانية موجودة فينا، فالله الذي خلقنا خلقهم أيضاً

 إذا خالفنا هذه المبادئ نكون حينها قد خدمنا مخططات د.ع.ش، لذلك فهناك بعض الدول الأوروبية التي تمارس سياسة التمييز على اللاجئين، إنهم يصرحون علنا ويقولون، نحن سناخد فقط اللاجئين المسيحيين ولن نسمح للاجئين المسلمين بدخول بلداننا، لكن تركيا على العكس من ذلك فتحت أبوابها للجميع  ولم تفرق بين أحد   

نحن نقول بزيادة سوء الأزمة في سوريا يزداد تدفق عدد اللاجئين إلى الدول المجاورة، و المشكلة ليست منحصرة في سوريا فقط، وإنما أيضا في العراق، وهذه الدولتان مجاورتان لتركيا وشهدتا أزمة إنسانية كبيرة، يجب تناول هذا الأمر في كلا البلدين معاً، نحن لدينا ضيوف من سوريا و من العراق في كافة الولايات التركية
 نحن اليوم بحاجة لوضع استراتيجية شاملة، بهدف توفير الاستقرار في كلا البلدين، وأقولها مرة أخرى إذا لم يتم إيجاد حل عادل للإزمة السورية فلا يمكن إيقاف موجة نزوح وتدفق اللاجئين إلى منطقتنا ودول أوروبا، يجب حل هذه الأزمة من جدورها   

 مقتطف من كلمة أردوغان يوم 02-12-2015 خلال مراسم منحه شهادة الدكتوراه الفخرية من قبل جامعة قطر