أردوغان لبوتين : إن ثبت هذا الإفتراء فسأقدم استقالتي وبالمقابل على من لم يستطع الإثبات أن يتخلى عن منصبه



أردوغان لبوتين : إن ثبت هذا الإفتراء فسأقدم استقالتي وبالمقابل على من لم يستطع الإثبات أن يتخلى عن منصبه

أردوغان : لا أحد لديه الحق في الإدلاء والافتراء على تركيا فيما يتعلق بشراء النفط من المنظمة الإرهابية د.ع.ش وتركيا لم تفقد قيمها الأخلاقية لتشتري النفط من منظمة إرهابية، قلت هذا في باريس وأعيده هنا ، على من يدعي هذا أن يثبت ادعاءاته، وإن ثبت هذا فسأقدم استقالتي من منصب رئيس الجمهورية، وبالمقابل على من لم يستطع إثبات هذا أن يتخلى أيضا عن منصبه، لأن من متطلبات السياسة الصدق الذي لازلت أستمر به حتى لحظتي هذه

 من المعروف للجميع أن تركيا تشتري النفط والغاز الطبيعي من عدد من الدول وهي روسيا وأذربيجان وإيران وشمال العراق وقطر والجزائر ونيجيريا، يجب أن يثبتوا مزاعمهم حيال شراء تركيا للنفط من التنظيم، بالوثائق، وفي هذا السياق، نحن لدينا وثائق تثبت أن جورج حسواني المواطن الروسي السوري هو السمسار بين داعش والنظام ودول أخرى في مجال بيع النفط، جورج حسواني هو الذي يقوم بتجارة النفط المهرب، وهذا مثبت لدى وزارة الخزانة الأمريكية
مقتطف من كلمة أردوغان يوم 02-12-2015 خلال مراسم منحه شهادة الدكتوراه الفخرية من قبل جامعة قطر