أردوغان بالعربية يستشهد بحديث نبوي رواه البخاري : المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده


أردوغان : علينا أن نعلم ان الرضى عن الظلم ظلم، ودعم شخض يمارس إرهاب الدولة في سوريا هو أكبر الظلم، يقول رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده ( حديث رواه البخاري ومسلم ) علينا أن نعمل على ضوء هذا الحديث النبوي الشريف، نحن ضد إرهاب الدولة الذي يمارسه الأسد على الأبرياء من شعبه  

 أردوغان : رغم هجمات نظام الأسد على إخوتنا وأخواتنا في سوريا، سنستمر في أنشطتنا الإنسانية على جانبي الحدود، ونحن عازمون على اتخاذ الإجراءات الضرورية لتجنب قدوم موجة هجرة جديدة إلى تركيا، وسنستمر في أداء دورنا من أجل أن ينعم الشعب السوري بالسلام والأمن، ونحن ننتظر من كافة الدول أن تتحرك وفق هذا المنظور وأن تتوقف عن ممارسة السياسات التي ستجر منطقتنا والعالم نحو مزيد من المعاناة

 أردوغان :  لن يخدعنا أحد، بايربوجاق يسكنها التركمان فقط، الذين هم أشقاؤنا وأقرباؤنا، إنهم يتعرضون لقصف من قبل الروس، الذين يدّعون أنهم يقصفون د.ع.ش، لدينا أقارب ( التركمان )  يعيشون هناك تحت القصف المستمر من قبل الطائرات والدبابات والمدفعيات
أردوغان :  أقاربنا ( التركمان )  باتوا لاجئين نحو حدودنا، وقد تم بالفعل وضع بعض منهم في مخيمات داخل تركيا، ويجري ايواء بعضهم في مخيمات على الجانب السوري، ونحن نقدم لهم كل أنواع المساعدة من خلال الهلال الأحمر التركي وبعض المنظمات غير الحكومية 

مقتطف من كلمة أردوغان يوم 25-11-2015 في اجتماع اللجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري لمنظمة التعاون الإسلامي (الكومسيك)