أردوغان : في الأخير سيلدغ هذا العقرب من يدعمه ويحميه ويسانده



‫أردوغان : قلت لكم إن التنظيم الإرهابي ( يقصد بيككا ) كالعقرب، عاجلا أم آجلا  سيلدغ هذا العقرب من يدعمه ويحميه ويسانده

أردوغان : تلك التنظيمات تشبه العقارب وستضر الأيدي التي تدعمها عاجلا أم آجلا، لا يوجد لدينا مشكلة مع إخوتنا الأكراد، بل مشكلتنا مع الإرهاب والإرهابيين فحسب، لذا أقول دائما الإرهاب مختلف وقضية الأكراد مختلفة بشكل واضح، ولا يمكن للمنظمة الإرهابية أن تمثل إخوتنا الأكراد، ثم إن معتقدات شقيقي الكردي، وقيمه، وأخلاقه، وشرفه تأبى أن تجمع بينه وبين هذه المنظمة الإرهابية، ونضالنا ليس عرقيا، بل هو ضد الإرهاب، والإرهابيين، كما أن إخواننا الأكراد هم أكثر تضررا بالإرهاب

نعم، نحن اليوم مستمرون في حربنا ضد الإرهاب بلا توقف، ولكننا نتصرف بحساسية للغاية حتى لا نهدم جسور الأخوة والحريات التي بنيت منذ آلاف السنين، وكانت عملية الحل السلمية مرحلة نهائية من أجل تأسيس الأخوة بين 78 مليون، وكنا ندرك مدى صعوبة ذلك ولكن كان علينا أن نحاول وننضال وأن ننجح، وكان لا بد من التخلي عن السلاح باسم الأخوة والاستقرار وتركيا الجديدة والكبيرة
 وللأسف فإن المنظمة المدعومة من الخارج لم تفي بالمطلوب، وعادت لأعمالها الإجرامية والخسيسة مرة أخرى، والجمهوية التركية تعرف اللغة التي تفهم بها أي منظمة إرهابية وستستمر بالرد عليها باللغة التي تفهم بها، وحربنا ضد المنظمة الإرهابية ستظل مستمرة إلى أن يتم دفن الأسلحة وصب التراب عليها نهائيا وحتى لا تمثل هذه المنظمة أي خطر على تركيا وشعبها

مقتطفات من كلمة أردوغان يوم 01-04 أكتوبر 2015