أردوغان : عندما كنت رئيسا للوزراء تنصتوا على مكتبي ومنزلي، الإمام الحقيقي لا يهرب


أردوغان : الحق هو الحاكم هو الفاصل بيننا، لا يجب عليكم ان تجعلوا المظلوم يصيح بأعلى صوته ويتأرجح من ألمه، فإذا زاد صوته وارتفع، فإنه لابد سأتي يوم ليحاسبكم فيه على هذا الظلم، الكيان الموازي خان هذه الأمة، خان هذا الشعب، قلت لكم سابقا بأننا سوف نقتحم أوكارهم، واليوم اقتحمناها ومستمرون في ذلك

 لقد بدؤوا يندثرون أمام القضاء والأمن،  وكل مؤسسات الدولة جراء مافعلوه، هذا الكيان فقد تماما سمعته بين الناس، لذلك نراهم  يهربون فردا فردا من تركيا، خوفا من المحاسبة، ا، لماذا يهرب أئمة هذا الكيان من الجوامع ؟ هل الإمام يهرب، ولكنهم ليسوا أئمة حقيقيين، لأن الأئمة الحقيقيين يؤدون واجبهم الملقاة على عاتقهم في الجوامع، ولا تجدهم في أماكن اخرى، يتنصتون ويتجسسون على خصوصيات الناس، وكبار مسؤولي الدولة والمخابرات التركية

 عندما كنت رئيسا للوزراء تنصتوا عللى مكتبي ومنزلي، قاموا بوضع أجهزة تنصت في مكتبي ومنزلي، كيف يمكنهم التنصت على رئيس الوزراء بكل هذه البساطة ؟ الكيان الموازي ومؤيديه في الداخل والخارج  كانوا يحاولون النيل من حكومتنا وعمليات التنصت، هي ملفات ابتزاز أراد التنظيم الموازي استغلالها في التوقيت المناسب من خلال أساليبه في فبركة التسجيلات الصوتية، لكننا كنا لهم بالمرصاد



 الكيان الموازي كانت له أهداف يسعى لتحقيقها في الدولة بكافة الطرق والوسائل، أما الآن فهم يهربون، ألم نعدكم بأننا سنقتحم اوكارهم ومعاقلهم، ألم نفي بوعدنا

مقتطف من كلمة أردوغان يوم 28-11-2015 أمام حشد جماهيري في منطقة ادرميت بولاية باليكسير