أردوغان : نحن نقول لكل الإخوة الذين جاؤوا إلى حدودنا إن قدرنا واحد، قلوبنا واحدة، كلنا إخوة



أردوغان : قدرنا أصبح متوحدا مع هذه المنطقة، نحن نقول لكل الإخوة الذين جاءوا إلى حدودنا إن قدرنا واحد، قلوبنا واحدة، كلنا إخوة، كل التطورات التي تحدث في تركيا تؤثر بشكل مباشر على إخواننا في جميع مناطق العالم، يحزنون لحزننا ويفرحون لفرحنا، قوة تركيا من قوتهم، سعادة تركيا من سعادتهم، نحن لا نستطيع أن نتجاهل هؤلاء الإخوة، قلوبنا واحدة،  يجمعنا تاريخ مشترك من البلقان إلى الشرق الأوسط، ومن وسط آسيا إلى أفريقيا، فكلما تزداد تركيا قوة، وتواصل مسيرتها في مناخ من الاستقرار والأمان، فإن ذلك يعطي الأمل لإخوتنا وتطلعاتهم إلى المستقبل، نحن كلنا إخوة، نحن نعيش مع احزانهم وأفراحهم


لا يمكننا غض الطرف عما يحصل لإخواننا التركمان من قتل وقمع ، منطقة إخوتنا التركمان بايربوجاق، تقصف الآن بحجة وجود د.ع.ش الإرهابي، مناطق أقاربنا التركمان لها أهمية كبيرة بالنسبة لنا، أهميتها كأهمية دمشق وحمص وحلب، ومن يضرب هذه المناطق بحجة ضرب د.ع.ش التي ليس لها وجود هناك، إنما يدعم بضرباته نظام الأسد، هدف الدول الداعمة للأسد من مهاجمة تركمان بايربوجاق، هو الإبقاء على نظام الأسد، تركيا لن تصمت أبدا، تركيا تقف دائما وأبدا مع الحق والعدالة، تاريخنا شاهد على ذلك

 نحن لا نستطيع أن نقف مكتوفي الأيدي وإخواننا يقتلون وتسفك دمائهم،  بالتأكيد سنواصل تقديم كافة أنواع الدعم لإخوتنا وأخواتنا، ونؤكد دعمهم بلا مقابل مع مراعاة الجوانب التاريخية والإنسانية والأخلاقية، وندعم الشعب السوري الذي يعاني اضطهادا من نظام الأسد ود.ع.ش والمنظمات الإرهابية الأخرى 


مقتطف من كلمة أردوغان يوم 28-11-2015 أمام حشد شعبي في ولاية باليكسير