أردوغان يكشف خيانة الكيان الموازي : تسللوا إلى مؤسسات القضاء، تنصتوا على أجهزة الدولة، نحن لهم بالمرصاد


أردوغان : التعليم والصحة كلاهما لا يكفيان، يجب أن يكون هناك عدالة أيضا لأنها أساس الدولة القوية،  تركيا قطعت شوطاً كبيراً على طريق أهدافها، بفضل الاصلاحات المستمرة، وسيادة القانون، وتجلي العدالة واستقلال القضاء

وفي الوقت الذي كرسنا وقتنا وطاقتنا لإعادة هيكلة نظام العدالة داخل السلطة القضائية، كانت هناك محاولة للانقلاب على الحكومة في 17 و25 ديسمبر 2013 من طرف الكيان الموازي، هل تعرفون ماذا فعل هذا الكيان الموازي في الدولة ؟

لقد إستغلوا هذه الإصلاحات التي قامت بها الحكومة، وحاولوا تحويل القضاء إلى آلية تخدم مصالحهم الشخصية،  بالشكل الذي يحميهم من أي عقوبات، وقاموا بالتنصت على خصوصية الناس وأجهزة الدولة والإستخبارات التركية، وقاموا بنقل بعض الأخبار السرية إلى الجهات التي يتحالفون معها في الخارج

لقد أوقفوا شاحنات المساعدات الإنسانية المتجهة إلى سوريا، واعتدوا بالضرب على عناصر الاستخبارات التركية الذين كانوا يرافقون الشاحنات لتأمينها، وقاموا بتفتيش الشاحنات بطريقة غير شرعية، قاموا بذلك كله من أجل إحراج تركيا على الصعيد الدولي وإظهارها كدولة تنقل الأسلحة إلى سوريا، ودولة داعمة للإرهاب بصورة مخالفة للحقيقة تماما


 هؤلاء الخونة الذين تسللوا إلى مؤسسات الدولة، كانوا مع الأسف محميين من قبل الذين تسللوا إلى القضاء، لذلك قمنا بإعادة الأمور إلى موازينها وبدأنا في هذا الشأن بالإصلاحات من المجلس الأعلى للقضاة والمدعين العامين، سنواصل كفاحنا ضد هذا الكيان في إطار القانون، الذي سيكون هو الفاصل بيننا، نحن لهم بالمرصاد 

مقتطف من كلمة أردوغان يوم 28-11-2015 أمام حشد جماهيري في منطقة ادرميت بولاية باليكسير