أردوغان : يحاولون أن يفصلوا بين الأتراك والأكراد، لهذا يستهدفون تاريخنا ومستقبلنا المشترك مع الإخوة الأكراد


أردوغان : المنظمة الإرهابية الإنفصالية ( حزب العمال الكردستاني بي كا كا PKK ) على يقين تام من أنها لا تستطيع إسقاط دولتنا بالسلاح وقنابل المولوتوف، إذا لماذا تقوم بهذه التفجيرات ؟ بالتأكيد، لم يفعلوا هذا دون هدف، الهدف الفعلي منها هو التفرقة بين الناس في المنطقة

 الناس هناك يتفقون معنا في العقيدة والدين والتاريخ المشترك لذلك يحاولون أن يفصلوا بيننا وبين الإخوة الأكراد في محاولة منهم لإبادة ثقافتنا، لهذا قاموا بإحراق أقدم مسجد عثماني في مدينة ديار بكر ( مسجد الفاتح باشا التاريخي ) إنهم يستهدفون تاريخنا ومآثرنا وحضارتنا العريقة في المنطقة  

الإرهابيون يحاولون انتزاع المجتمع الكردي من تاريخه وثقافته، لاحظوا الطرق التي يسلكونها في سبيل تحقيق ذلك، لا فرق بين الهجمات التي تقوم بها د.ع.ش على المقابر والمكتبات في سوريا والهجوم الذي استهدف المساجد في ديار بكر، إن داعش وحزب العمال الكردستاني  بي كا كا PKK، يمتلكان نفس الروح هي الإرهاب

إن ما يحمله حزب العمال الكردستاني بي كا كا PKK من مفاهيم لا علاقة لها بجغرافيتنا أو تاريخنا ومستقبلنا المشترك مع الإخوة الأكراد، إن المنظمة الإرهابية تستهدف وجودنا وإيماننا ومستقبلنا، علينا حماية إيماننا وشرفنا ومستقبل أبنائنا وحرياتنا التي نتمتع بها، وحرية العبادة هي من حرياتنا التي علينا حمايتها


 مقتطف من كلمة أردوغان يوم 08-12-2015 في لقائه مع المخاتير الأتراك في المجمع الرئاسي