أردوغان يشرح ما معنى وظيفة المختار التي تعود إلى العهد العثماني


أردوغان  : وظيفة  المختار مؤسسة عمرها أكثر من 200 عام، يعود تاريخها إلى العهد العثماني، تم تأسيسها في إطار الإدارة العثمانية، وتُستعمل معها كلمات ومصطلحات أخرى، وهي الآن مؤسسة تابعة للإدارة المحلية  

المختار في حيه وقريته لا يقوم فقط بواجبه الذي يحتمه عليه القانون، بل يقوم بوظيفة الإمام والمدرس والحكم، حتى يعزز العلاقة بين المواطن والدولة، للمختار إمكانيات كبيرة لتقديم كافة الخدمات التي توفرها الدولة للمواطنين، وكثير من العلاقات بين الدولة والمواطن يقوم بها المختار وجها لوجه مع السكان    

لا يمكن أن يقوم المواطن بأي خطوة من دون أن يستشير المختار، وإن تجاهل المواطن هذا الأمر، فإنه سيقع في أخطاء كثيرة، كان يمكن تجاوزها لو طلب استشارة المختار، لأن بعض الأمور تستوجب قرارات أخرى، لذا يتوجب على المختار إقناع السكان وإرشادهم إلى الطريق الصحيح الذي يجب أن يسلكوه، وإن تغافل المختار عن مهامه المنوطة به، فإنه بذلك يساهم في جعل حياة السكان صعبة

وظيفة المختار يمكن أن ندرجها اليوم في "العلاقات مع المواطن" والوزرات والولايات والبلديات وكافة مؤسسات الدولة، يمكنها أن تقوم بوظيفتها اتجاه المواطن عن طريق المختار، وهنا تكمن أهمية المخاتير الأتراك، أظن أنه لا يوجد خطأ في هذه النقطة، كلنا فهمنا هذا الموضوع


 مقتطف من كلمة أردوغان يوم 08-12-2015 في لقائه مع المخاتير الأتراك في المجمع الرئاسي