لحظة وصول أردوغان إلى ساحل العاج


وصل الرئيس  رجب طيب اردوغان، مساء أمس الأحد، إلى ساحل العاج ضمن جولة تضم 4 دول في غرب أفريقيا هي ساحل العاج وغانا ونيجيريا وغينيا. وكان في استقبال الرئيس أردوغان في مطار "فيليكس هوفويت بوانيي" في "أبيدجان" الرئيس العاجي "الحسن وتارا"
كما وحضر مراسم الإستقبال في المطار رئيس الوزراء العاجي "دانيال كابلان دونكان" وجميع أعضاء مجلس الوزراء، فضلا عن سفيرة تركيا في ساحل العاج "أسراء دمير" والمسؤولين في السفارة. وألقى الرئيس أردوغان، التحية على  60 من زعماء القبائل المحليين الذين حضروا مراسم الإستقبال باللباس التقليدي.


رحب مواطني ساحل العاج بالرئيس أردوغان حاملين لافتتات كتبت عليها باللغة الفرنيسة "Bienvenu Erdoğan" بمعنى أهلا وسهلا أردوغان، كما كان من بين الحشود، مواطنين أتراك يعيشون في ساحل العاج


ويرافق أردوغان في جولته إلى ساحل العاج، كل من عقيلته أمينة أردوغان، ووزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، ووزيرة البيئة والتخطيط العمراني فاطمة غُلديميت صاري، ووزير الاقتصاد مصطفى إليطاش، ووزير الدفاع عصمت يلماز، وأكثر من 100 رجل أعمال