أردوغان إلى العاصمة الأمريكية واشنطن لحضور قمة الأمن النووي 29-03-2016، فهل سيلتقي أوباما؟


يقوم الرئيس رجب طيب أردوغان الثلاثاء 28.03.2016 بزيارة إلى العاصمة الأمريكية واشنطن، وذلك للمشاركة في قمة الأمن النووي، ومن المقرر ان يفتتح أردوغان مسجدا هناك، علاوة على عقد العديد من اللقاءات الثنائية مع القادة المشاركين في القمة، التي ستعقد بين 31 مارس/آذار الحالي و1 أبريل/نيسان المقبل   

هذا وأكد المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، في إيجازه الصحفي الشهري اليوم، أن زيارة الرئيس أردوغان إلى واشنطن ليست زيارة ثنائية، لكنها للمشاركة  في قمة الأمن النووي، وسيلتقي على هامشها عددا من رؤساء الدول المشاركة



إبراهيم قالن : زيارة الرئيس أردوغان إلى واشنطن ليست زيارة ثنائية مع الكثير من  رؤساء الدول المشاركة  في قمة الأمن النووي، لكن على هامش هذه القمة، من الممكن القيام بلقاءات ثنائية في حال وجود وقت، هناك العديد من طلبات اللقاء الموجهة إلى الرئيس أردوغان، ونحن أيضا وجهنا بعض الطلبات إلى بعض الزعماء، وحاليا نعمل للحصول على موعد للقاء الرئيس الأمريكي باراك أوباما، هناك الكثير من التكهنات وشغل الرأي العام  بشأن هذا اللقاء، لكن العلاقات التركية الأمريكية متواصلة ومستمرة على كافة المستويات، كما أن الرئيسان إلتقيا من قبل في باريس، وأجريا محادثة هاتفية قبل فترة، وحتى إذا لم يلتقيا في هذه القمة بشكل ثنائي، فسيكونان معا خلال القمة