أردوغان : لِمَ يتغاضون عن 400 ألف شخص ويدعون لمكافحة 10 آلاف أو 20 ألفا ؟


أردوغان : الحرب التي تشنها الطائرات الروسية على سوريا بحجة مكافحة داعش غير مشروعة وغير أخلاقية، للأسف هناك من يكذب، هناك دول ليست صادقة في مواقفها، وقد أخبرت أوباما بذلك وهو يعرف جيدا عما أتحدث، يعرف أن هناك حرب دون ضمير وشفقة يدفع الشعب السوري ثمنها غاليا، لقد تم قتل أكثر من 400 ألف شخص في سوريا خلال 5 سنوات، كم منهم كانوا من مسلحي داعش؟

 إن عدد المقاتلين الأجانب من داعش التي تقاتل وتحمل السلاح الذي استولوا عليه من الجيشين العراقي والسوري، قرابة 10000 دعونا نبالغ ونقول عشرون ألفا، أليس هناك اتحاد عالمي ضد داعش لديه أسلحة وأنظمة حديثة ولديه ما يقارب 4 مليون جندي، إن الأسد لا يسيطر على 85-90٪ من مساحة البلاد، الأسد يسيطر على 14٪ فقط من سوريا

 أين هذا الاتحاد الدولي ضد هذا الذي يقوم بأخطر الجرائم في التاريخ؟ لم يتغاضون عن مقتل 400 ألف شخص ويدعون لمكافحة 10 آلاف أو 20 ألفا ؟  سوف يسجل التاريخ أولئك الذين يدعمون الأسد بشكل مباشر أو غير مباشر ويغضون الطرف عن قتل الكثير من الناس



 إذا أردنا النضال ضد داعش في سوريا بطريقة حازمة، ينبغي أن تكون الخطوة الأولى هي إنقاذ سوريا من الأسد، لأن الأسد هو أكبر مؤيد لداعش

مقتطف من كلمة أردوغان يوم 21-12-2015 خلال مشاركته في حفل توزيع الجوائز الذي نظمته غرفة التجارة والصناعة في بورصا