أردوغان ينتقد موقف مشجعي أحد الفرق الرياضية حيال اللاجئين قبل مباراة كرة القدم في اسبانيا


أردوغان : تلك الدول التي تدعي مكافحة الإرهاب، تتستر على ممارسات الإرهابيين وإيواء قياداتهم في أراضيهم، مكافحتهم للإرهاب لا تعني شيئا ما دامت تدعم منظمتي "ب ي د" و "ي ب ك" التي هي نسخة من "بي كاكا"

ان اعلان منظمة ما بأنها منظمة ارهابية لا يعني شيئا اذا لم يتم اعتقال الارهابيين وتسلميهم الى تركيا، ومن هذا المنبر نتساءل من هي تلك الجهات التي تمدهم بالأموال ؟ اننا نقدم لهم كافة البراهين والأدلة الموثقة، لكنهم لا يفعلون شيئا، لا يقومون بكفاح حقيقي ضدّ الإرهاب، ولا يتعاملون معنا بالصدق في التعامل، نحن نريد موقفا حازما وتنسيقا وعملا مخلصا مشتركا ضد الإرهاب، وكما تعرفون اليوم الارهاب ضرب تركيا وغدا سيكون الدورعلى تلك الدول التي تدعم الإرهابيين


هل تعرفون ماذا حدث هذه الأيام في إسبانيا، قبل بدء إحدى المباريات لكرة القدم، قام  مشجعي أحد الفرق الرياضية بإهانة اللاجئين ( يتعلق الأمر بمشجعي فريق ايندهوفن الهولندي ) يلهون باللاجئين ويرمون النقود المعدنية عليهم، في مشهد عنصري يندى له الجبين، وضعوا إخوتنا اللاجئين في موضع السخرية كحيونات السرك، هذه أمور مخجلة ترسخت في شخصية الغرب ولكن لا وجود لها في حضارتنا


مقتطف من كلمة أردوغان يوم 16-03-2016 في حفل تعريف بمشاريع وكالة التعاون والتنسيق التركية تيكا