‏أردوغان‬ و الإنفتاح التركي على القارة الإفريقية : تعالوا لنربح ونكسب معا



أردوغان في أفريقيا، شعار الإنفتاح التركي على القارة الإفريقية يستند إلى مفهوم تعالوا لنربح ونكسب معا

تمثيل الضمير العالمي، والدول الصديقة والشقيقة في كافة المحافل الدولية، والدفاع في مرحلة إعادة هيكلة الإقتصاد العالمي عن حقوق الدول الإفريقية التي عمل الرئيس رجب طيب أردوغان جاهدا على إدراجها في جدول أعمال قمة العشرين التي ترأسها شهر نوفمبر الماضي في مدينة انطاليا التركية، هو العنوان المناسب لجولته في غرب أفريقيا، والتي بدأها بزيارة ساحل العاج ثم غانا ونيجيريا، واختتمها يوم الخميس بزيارة غينيا، 

زيارة أردوغان إلى غرب إفريقيا، ترجمة فعلية لمشروع حكومة حزب العدالة والتنمية  بالإنفتاح التركي على إفريقيا، وهو المشروع الذي حقق مكاسب اقتصادية وسياسية للجانبين، لأنه يستند إلى مفهوم تعالوا لنربح ونكسب معا 


أردوغان : سياسة الإنفتاح على القارة الأفريقية لم تكن أبدًا وسيلة لتحقيق المكاسب من طرف واحد فقط، بالعكس لقد عملنا دائمًا وفق مبدأ تعالوا لنربح ونكسب معا، تركيا تمتلك مشاريع في 37 دولة أفريقية، لقد زاد حجم التبادل التجاري مع البلدان الأفريقية، بنحو 15 ضعفاً منذ 2003، ويواصل الزيادة، كما أن عدد السفارات التركية بها، كان 12 سفارة، عام 2003، والآن أصبحت 39،  هذا الأمر يظهر الأهمية التي توليها تركيا للدول الأفريقية