أردوغان يستقبل رئيس الإستخبارات ويترأس إجتماع مجلس الأمن القومي وهذا أبرز ما جاء فيه



إستقبل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم 24-03-2016 رئيس جهاز الاستخبارات التركي، هاكان فيدان، الذي قدم له تقريرا حول آخر المستجدات الداخلية والإقليمية، والإجراءات الأمنية والإستخباراتية لمواجهة الإرهاب، وذلك قبل بدء إجتماع مجلس الأمن القومي التركي    

وعقد مجلس الأمن القومي التركي إجتماعا اليوم برئاسة الرئيس رجب طيب أردوغان، وتناول الإجتماع سبل مكافحة الإرهاب والأزمة السورية وقضية اللاجئين، وقائع الإجتماع في التقرير التالي 


هو الإجتماع الثاني لمجلس الأمن القومي التركي في هذا العام، إلا أن التفجيرات الإرهابية في أنقرة وإسطنبول وبروكسيل ألقت بظلالها على جدول الأعمال المثخم بقضايا ترتبط أمنيا وعسكريا واقتصاديا وسياسيا بالأمن القومي، في ضوء المؤامرات الدولية المدعومة من جانب قوى داخلية لإيقاف مسيرة تركيا النهضوية وفقا لتصريحات رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان الذي ترأس الإجتماع  

لذا تصدرت خطة مواجهة تلك المؤامرات وتقييم نتائج العمليات العسكرية والأمنية في شرق وجنوب شرق الأناضول وفي شمال العراق ضد تنظيم بي كا كا الإرهابي، جدول الأعمال الذي تضمن ما يلي  

صياغة تشريعات جديدة تتضمن تعريفا جديدا للإرهاب والإرهابيين
خطة عسكرية أمنية إستخباراتية لحماية المدن من الإختراقات الإرهابية
سبل مواجهة التنظيمات الإرهابية التسعة التي توحدت لضرب تركيا
تبني مشروع تشكيل جبهة دولية لمواجهة الإرهاب العابر للحدود
الآثار السلبية والإيجابية لإتفاقية اللاجئين بين تركيا والإتحاد الأوروبي

هذا وناقش الإجتماع النتائج السياسية والأمنية لتبني حزب الإتحاد الديمقراطي pyd الإرهابي للنظام الفيدرالي في سوريا والتطورات العسكرية المتلاحقة في سوريا في ضوء تقدم قوات الأسد



علاوة على بحث النتائج المحتملة لإجتماعات جنيف 3 بين الإئتلاف السوري المعارض ونظام الأسد، كما تناول الإجتماع المستجدات في العراق في ضوء موقف التيار الصدري من الحكومة، ومقترح رئيس شمال إقليم العراق بالذهاب إلى إستفتاء غير ملزم لفصل الإقليم نهائيا عن الدولة الإتحادية، بالإضافة إلى دراسة نتائج  تطبيع العلاقات مع إيران